نتنياهو: تغيّر جوهري في سياسة دول عربية وإسلامية تتمحور سياستها حول مسألة التصدي لإيران وللتيارات الإسلامية المتطرفة

 

 

القدس/ سعيد عموري/ الأناضول: قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الإثنين، إن هناك تغيرًا جوهريًا في سياسة دول عربية واسلامية في المنطقة، وذلك بحسب بيان لمكتبه.

 

وأضاف نتنياهو: “تتمحور سياسة هذه الدول (لم يسمها) حاليا حول مسألة التصدي لإيران وللتيارات الإسلامية المتطرفة”. 

 

وأشاد نتنياهو بما وصفها بـ”الإنجازات” التي تم تحقيقها في هذا المضمار خلال مؤتمر وارسو، الثلاثاء والأربعاء الماضيين.

 

وقال: “تحدث ممثلو الدول العربية عن كون ايران أكبر خطر في المنطقة اليوم”.

 

وتابع: “هذه الدول أقرت بحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها بوجه هذا الخطر”.

 

جاءت تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي، في سياق كلمة ألقاها مساء الإثنين، أمام مؤتمر رؤساء الجاليات اليهودية في مدينة القدس، وفق بيان مكتبه.

 

ونشر مكتب نتنياهو صورة لانطلاق مؤتمر “السلام والأمن في الشرق الأوسط”، الأربعاء الماضي، في وارسو، ظهر فيها نتنياهو على طاولة عليها أيضا وزراء خارجية عرب.

 

وظهر نتنياهو على رأس الطاولة وإلى جانبه وزير الخارجية اليمني خالد اليماني، ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو. 

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. لقد كان الشيطان واحد في الماضي وقد وعد آلله بأن ، لن يدخل الجنة إلا المؤمنين الاءحقاء ، واصبحوا الآن ملايين في العالم وكل يوم يزدادوا وهم الصهاينة ومن اتبعهم واصبح من ملتهم ، افيقوا يابني ادم انهم لا يريدون خيرا للبشرية وإلا لما لعنهم آلله عز وجل ، فهو اعلم منكم .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here