نتانياهو يعلن خلال زيارة يقوم بها إلى نجامينا استئناف العلاقات الدبلوماسية بين اسرائيل وتشاد الدولة الافريقية ذات الغالبية المسلمة

القدس (أ ف ب) – أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو خلال زيارة يقوم بها إلى نجامينا الأحد استئناف العلاقات الدبلوماسية بين بلاده وتشاد الدولة الافريقية ذات الغالبية المسلمة، حسبما افاد مكتبه في القدس.

وقال البيان إن نتانياهو “والرئيس التشادي إدريس ديبي إتنو أعلنا استئناف العلاقات الدبلوماسية بين تشاد وإسرائيل” بعد ان قطعتها نجامينا عام 1972.

وتابع البيان أن “الجانبين يعتبران استئناف العلاقات مفتاحا للتعاون المستقبلي لصالح البلدين”.

وكتب نتانياهو على تويتر أن الإعلان “لحظة تاريخية”. وهو يسعى إلى تحسين العلاقات مع الدول في العالمين العربي والإسلامي. وقال إنه يتوقع المزيد من مثل هذه الإنجازات الدبلوماسية قريبا.

وتأتي زيارته التي تستمر يوما واحدا في أعقاب زيارة قام بها ديبي في تشرين الثاني/نوفمبر إلى إسرائيل.

وقد رفض الرجلان آنذاك التعليق على ما إذا كانت محادثاتهما تضمنت صفقات أسلحة.

تقول مصادر أمنية تشادية إن البلاد حصلت على معدات إسرائيلية للمساعدة في محاربة المتمردين في شمال البلاد.

وتشاد واحدة من عدة دول أفريقية تشارك في عمليات مدعومة من الغرب ضد جماعة بوكو حرام والجهاديين من تنظيم الدولة الإسلامية.

وكانت ضغوط مارستها دول مسلمة في أفريقيا بسبب الحروب العربية الإسرائيلية في عامي 1967 و 1973 اسفرت عن قرار عدد من الدول الإفريقية بقطع العلاقات مع اسرائيل.

لكن في السنوات الأخيرة، اشارت إسرائيل الى احتمالات التعاون في مجالات الأمن والتكنولوجيا والزراعة وغيرها من اجل تحسين العلاقات مع القارة.

وديبي احد أقدم الحكام في افريقيا. فقد تولى السلطة في الدولة القاحلة الفقيرة عام 1990 وفاز بولاية خامسة متنازع عليها في نيسان/ابريل 2016 لقيادة البلد الذي يسكنه نحو 15 مليون نسمة.

 

 

 

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. اعتقد ان حكومات الخليج هي من شجعت على اقامة علاقات من الكيان الصهيوني عن طريق الضغط وعدم تقديم مساعدات الى الدول الإفريقية الا اذا اقامت علاقات مع الكيان الغاصب واخص بالذكر السعوديه والامارات.

  2. بعد “فشل الرهان على الأعراب” :
    ـ أمريكا تستجدي بولندة
    ـ كيان الاحتلال يركع ويتمسح بأقدام أفريقيا

  3. يقال ؛ إن النتن ياهو “ضاق عليه الخناق بفلسطين المحتلة” فقرر الهرب خارجها خوفا من “الإجهلز والإطباق عليه” خاصة في ظل الصدمة التي تلقاها كوخافي على إثر “إسقاط “كل”
    صواريخه بسوريا ودخوله في غيبوبة هول الصدمة!!!

  4. Don’t give us the crap that the majority if Tchadian people are against Israel! if so do something ! It is exactly like Egypt , the majority of people is against So, be ware Chadians.Israel but the government is not.
    However, let me say something important,this criminal called Netanyahou is encroaching in Tchand thus Africa to suck their mineral wealth , be close to the Arab countries and most of all ask Tchadian president for Tchadian mercenaries to come and fight the heroic resistance in Golan and Palestine (( like what Qadhafi did )) in order not to expose his criminal army to death. Also to be close to Sudan and Libya because Israel knows that these 2 countries are fail states and easy to defeat by 200 army women like other Arab countries who.

  5. تشاد تطلب من جامعة الدول العربية الانظمام اليها
    لان نسبة كبيرة من شعبها يتكلم اللغة العربية
    جامعة الدول العربية ترفض هذا الطلب
    الكيان الصهيوني يتصيد في الماء العكر ويستغل دول محسوبة علينا
    حسبنا الله ونعمه الوكيل

  6. الحكومات عامة تفعل ماتريد وحكومات افريقيا انها مأمورة لكن الشعوب لو اتيحة لها الفرصة لسحلو الصهاينة وعملائهم فلا غرابة ان يفتح الرئيس التشادي الباب لرأس الصهاينة

  7. غالبية الشعب التشادي يعارض تلك الزيارة ولا يعترف الا بدولة فلسطين

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here