نتانياهو سيلتقي بوتين هذا الشهر في موسكو لإجراء محادثات حول النشاط العسكري الإيراني في سوريا عقب سلسلة غارات جوية اسرائيلية

القدس – (أ ف ب) – أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء إنه سيلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو ي وقت لاحق من هذا الشهر، لإجراء محادثات حول النشاط العسكري الإيراني في سوريا.

وسيكون هذا أول لقاء مباشر بين الزعيمين منذ تشرين الثاني/نوفمبر، ويأتي عقب سلسلة من الغارات الجوية الاسرائيلية التي استهدفت في كانون الثاني/يناير ما تقول إسرائيل إنها منشآت في سوريا لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وقال نتانياهو “سأتوجه إلى روسيا مرة أخرى في 21 شباط/فبراير بعد مناقشاتي مع الرئيس بوتين في باريس قبل عدة أشهر ومكالماتنا الهاتفية التي تبعت ذلك”.

وأضاف في مستهل اجتماع عقده في مكتبه مع الرئيس النمسوي الكسندر فان دير بيلين “من المهم للغاية أن نواصل منع إيران من ترسيخ أقدامها في سوريا”.

وتابع “هذه إحدى القضايا، بل القضية الرئيسية التي سأناقشها مع الرئيس بوتين”.

وفي 29 كانون الثاني/يناير أجرى نتانياهو محادثات في القدس مع مسؤولين روس حول تعزيز التعاون العسكري في سوريا لتجنب أية “احتكاكات” هناك، بحسب ما أعلن مكتبه في ذلك الوقت.

وتركز الاجتماع مع مبعوث الكرملين لسوريا الكسندر لافرينتييف ونائب وزير الخارجية سيرغي فيرشينين على “ايران والوضع في سوريا”.

وجاء عقب غارات اسرائيلية في 21 و22 كانون الثاني/يناير على ما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان أنها مواقع لايران وحلفائها في سوريا.

وشنت إسرائيل مئات الغارات الجوية في سوريا خلال السنوات القليلة الماضية ضد أهداف لإيران وحزب الله اللبناني، وأقامت إسرائيل وروسيا خطا ساخنا “لمنع التصادم” بين الطرفين وتجنب أية اشتباكات عرضية.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here