ناشط حقوقي: إصابة 18 معلمًا خلال تفريق الأمن المغربي مسيرة بالرباط

الرباط/ خالد مجدوب/ الأناضول: قال ناشط حقوقي مغربي، الأربعاء، إن 18 معلما أصيبوا بجروح، خلال تفريق الأمن مسيرة شارك فيها العشرات من المعلمين بالعاصمة الرباط، للمطالبة بترقيات وظيفية.

وشهدت الرباط الأربعاء، مسيرة شارك فيها العشرات من المعلمين للمطالبة بترقيتهم درجة وظيفية من “السلم 9” إلى “السلم 10″، وهو ما يترتب عليه زيادة في مرتباتهم.

وقال أيوب الكحائلي، نائب المنسق الوطني لأساتذة “السُّلم 9″، (حركة غير حكومية) للأناضول، إن “تدخل الأمن، الأربعاء، ضد مسيرة للأساتذة أسفر عن إصابة 18بجروح بينهم 6 خطيرة”، حيث قام بتفريقها.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات المغربية حول ما ذكره الناشط.

وأضاف أن “التدخل الأمني كان باستخدام العصي، أمام السفارة الألمانية، بعدما قرر المعلمون التوجه إلى هذه السفارة من أجل نقل تظلمهم لها”.

وعن أسباب التوجه إلى هذه السفارة، قال إن “الاختيار بسبب قرب السفارة من مكان المسيرة التي انطلقت من أمام مبنى البرلمان”.

وبحسب الكحائلي، فإن “نحو 4 آلاف و650 معلما في السلم 9، لم يستفيدوا من الترقية إلى السلم 10، منذ سنوات”.

وأوضح أن “الحكومة تعمل على ترقية 13 بالمائة سنويا، من إجمالي هؤلاء المعلمين إلا أن هذه النسبة غير كافية”.

ويتقاضى الأساتذة في الدرجة الوظيفية “السلم 9” ما بين 3 آلاف و800 درهم (395 دولارا)، و4 آلاف و200 درهم (436 دولارا)، بينما تصل المرتبات في درجة “السلم 10″، نحو 5 آلاف و200 درهم (نحو 540 دولارا).

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here