نائب رئيس البرلمان العراقي يطالب بإخلاء المدن من الأسلحة

بغداد- (د ب أ): دعا نائب رئيس البرلمان العراقي حسن كريم الكعبي الاثنين، إلى إخلاء المدن من الأسلحة، والبدء بإطلاق حملة تفتيش واسعة لمصادرتها ومحاسبة كل من يعبث بأمن المواطن.

وطالب نائب رئيس البرلمان في بيان صحفي، رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي “بتنفيذ وتشديد الإجراءات المتبعة بخصوص إخلاء المدن من الأسلحة، والإسراع بإطلاق حملات تفتيش واسعة داخل المدن للتأكد من تطبيق القرارات ذات الصلة ومصادرة مخازن الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والذخائر الموجودة خارج نطاق الحكومة ومحاسبة كل من يعبث بأمن المواطن”.

وقال الكعبي “إن تواجد مستودعات الأسلحة قرب المدن المكتظة بالسكان بات مصدر قلق دائم للمواطن و يؤثر على سلامة المدنيين ويحصد ارواحهم وهذا ما شاهدناه اليوم خلال انفجار كدس للعتاد في معسكر الصقر بالدورة حيث تعرضت العديد من المنازل والمواطنين من المدنيين والقوات الأمنية إلى الأذى”.

وشدد الكعبي على “وجوب تشديد العقوبات المتعلقة بإنشاء المستودعات أو حيازة الأسلحة غير المرخصة وغير القانونية”.

وكانت مصادر طبية عراقية قد أفادت في وقت سابق الاثنين بإصابة نحو 13شخصا جراء انفجارات عنيفة وقعت في مخزن للعتاد تابع للقوات العراقية في معسكر الصقر بمنطقة عوريج جنوب غربي بغداد.

وأوضحت المصادر “أن هذه الحصيلة أولية والإصابات طفيفة، وتم إسعاف المصابين في مستشفيات اليرموك والمحمودية”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here