نائب الرئيس الأفغاني: تركيا لها ثقلها العالمي بفضل سياسات أردوغان

كابول- الأناضول-قال النائب الأول للرئيس الأفغاني عبد الرشيد دوستم، إن تركيا لها ثقلها العالمي بفضل سياسات رئيسها رجب طيب أردوغان.

جاء ذلك لدى استقبال دوستم، السفير التركي لدى كابول، أوغوزخان أرطغرل، والوفد المرافق له، في ولاية جوزجان شمالي أفغانستان، السبت.

وأوضح أن المنزعجين من النهضة التركية، يحاولون وضع العراقيل أمامها؛ إلا أنها تبوء بالفشل.

وقال دوستم “أحترم جميع الأحزاب في تركيا، ولكن هناك حقيقة وهي أنه إن كان لدى تركيا ثقلها في العالم فهذا بفضل السياسات الصحيحة للرئيس أردوغان”.

ولفت نائب الرئيس الأفغاني إلى أن محاولة الانقلاب الفاشلة منتصف يوليو/ تموز 2016 كانت إحدى المؤامرات التي استهدفت نهضة تركيا.

وفي الشأن الداخلي قال إن الأوضاع الأمنية تزاد سوء يوما بعد يوم في البلاد.

وشدد أن أفغانستان لن تنعم بالاستقرار ما لم يتم إرساء السلام فيها.

من جانبه قال السفير التركي أوغوزخان أرطغرل، إن البلدين يكنّان الود لبعضهما، مؤكدا أن تركيا ستواصل الوقوف إلى جانب الشعب الأفغاني.

وأعرب أرطغرل عن تمنياته أن يرى الاستقرار في أفغانستان بأقرب وقت، واستعداد تركيا لتقديم كافة أشكال الدعم لإرساء السلام بأفغانستان.

وأوضح أن تركيا نفذت مئات المشاريع التنموية في أفغانستان بمختلف المجالات الصحية والزراعية والتعليمية والبنية التحتية.

وأضاف “جلّ هدفنا هو وقوف أفغانستان على قدميها قريبا”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here