رئيس الوزراء السابق حمادي الجبالي يقدم أوراق ترشحه للرئاسية في تونس.. والمرزوقي يعلن عزمه الترشح.. و”نداء تونس” تدعم وزير الدفاع

 

 

 

تونس ـ (د ب أ) – الاناضول: قدم رئيس الحكومة السابق حمادي الجبالي اليوم الثلاثاء أوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية المبكرة والتي تجري يوم 15 ايلول/سبتمبر المقبل.

وتقدم الجبالي القيادي البارز السابق بحركة النهضة الاسلامية، أوراق ترشحه بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات كمرشح مستقل.

وشغل الجبالي / 70 عاما/ منصب رئيس الحكومة إثر فوز حزبه السابق حركة النهضة بانتخابات 2011 ، لكنه قدم استقالته في آذار/مارس 2013 في أعقاب احتجاجات اجتماعية كما استقال من منصب الأمين العام للحركة في نفس الشهر ليعلن مغادرته للحزب.

وبلغ عدد مرشحي الانتخابات الرئاسية في تونس حتى اليوم 26 مرشحا، ويغلق باب الترشح يوم الجمعة الموافق التاسع من آب/أغسطس الحالي .

ومن جهة اخرى أعلنت نائبة عن نداء تونس ، الثلاثاء، أن الحزب اتفق على دعم ترشّح وزير الدّفاع الحالي عبد الكريم الزبيدي، للانتخابات الرئاسية المبكّرة المقررة الخريف المقبل.

وفي تصريح للأناضول، قالت فاطمة المسدي، إن حركة نداء تونس اتفقت على دعم وزير الدّفاع عبد الكريم الزبيدي، للترشح للانتخابات الرئاسية المقررة منتصف سبتمبر (أيلول) المقبل.

ورجحت المسدي أن يقدم الزبيدي طلب ترشحه للهيئة العليا للانتخابات، الثلاثاء أو الأربعاء، على أقصى تقدير.

وفي تصريحات سابقة، أعلنت قيادات من الحزب (ليبرالي/ 36 نائبا من أصل 217) وجود اتفاق في صفوفه على أن يكون مرشحه للرئاسة من بين المقربين منها، وخاصة من الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي وفكره ومنظومته، شريطة أن يكون غير منتمي لأي حزب سياسي آخر.

كما أعلن الرئيس التونسي الأسبق المنصف المرزوقي اليوم الثلاثاء عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية 2019 .

وقال في تصريحات لإذاعة “الديوان اف ام” إنه سيودع ملف ترشحه غدا الأربعاء بمقر الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

وتولى المرزوقي الرئاسة في الفترة من 2011 وحتى 2014 .

وبدأت الهيئة الجمعة الماضية قبول ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية التي تم تقديم موعدها إلى يوم 15 أيلول/سبتمبر المقبل بدلا من يوم 17 تشرين ثان/نوفمبر، وذلك بعد وفاة الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي.

ومن المقرر أن تعلن الهيئة قائمة المرشحين المقبولين نهائيا يوم 31 آب/أغسطس الجاري لتنطلق الحملة الانتخابية في الثاني من أيلول/سبتمبر.

والأسبوع الماضي، أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، إجراء انتخابات الرئاسة المبكّرة في 15 سبتمبر/أيلول المقبل، على أن يتم تقديم طلبات الترشح من 2 إلى 9 أغسطس/آب الجاري.

ولاحقا، وقع 15 برلمانيا بينهم منتمون لحركة نداء تونس عريضة لدعم ترشح الزبيدي للانتخابات الرئاسية، ليحصل بذلك على التزكيات البرلمانية المطلوبة للترشح.

ولم يتسن للأناضول الحصول على تعليق فوري من الزبيدي على ما ورد في تصريحات المسدي، غير أنه سبق أن اكتفى، الأسبوع الماضي، بالقول في تصريحات إعلامية، إنه لن يكون معنيا بالرئاسة إلا إذا كان لديه ما يضيفه للبلاد.

وبحسب القانون الانتخابي في تونس، يتعين على المرشح الرئاسي الحصول على تزكيات 10 نواب أو 40 من رؤساء البلديات أو 10 آلاف شخص من الناخبين موزعين على 10 دوائر انتخابية.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here