رشيدة طليب: ترامب سبب الخطاب المعادي للإسلام في أمريكا

واشنطن /  الأناضول

عزت رشيدة طليب، النائبة المسلمة بالكونغرس الأمريكي، سبب انتشار الخطاب المعادي للإسلام في إمريكا، إلى دعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هذا الخطاب.

جاء ذلك في تغريدة لطليب على صفحتها في تويتر، ردا على أنابيلا ليما تاوب، العضو في مجلس بلدية للحزب الجمهوري، والتي أبدت عدم استغرابها إن “فجرت طليب الكونغرس الأمريكي كي تكون شهيدة”

وقالت طليب :”هذا الخطاب المعادي للإسلام والحافل بالكراهية سببه مساندة الرئيس (ترامب)، والجمهوريون سعداء بذلك”.

وعلى الرغم من حذف ليما تاوب منشورها من صفحتها على موقع فيس بوك، إلا أنها تعرضت بعد فترة قصيرة، لسلسلة من الانتقادات من وسائل الإعلام الإمريكية ومن داخل الحزب الجمهوري نفسه.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. للأسف كلام غير دقيق. سببب كره العالم وليس الأمريكيين فقط للعرب والمسلمين هو تصرفاتهم أينما ذهبوا الا من رحم ربي

  2. ترامب سبب الخطاب المعادي ليس في فقط في أمريكا وحدها بل حول العالم خاصة الصليبي الصهيوني الفاجر!

  3. I agree with you 100% and add that it is our Arab leadership who force him to say that {{ there is a saying I once read , and that is nobody can humiliate you without your consent }} and that is our Arab leaders !! BUT , I say to Ms. Tulaib , may God help you because believe you me , as we read in our own news , Arab countries , and when I say countries I mean their government are paying money in the USA to fight you and undermine your and Elhan , the Somali lady in the congress ! You know why , because they know that you both came to disclose what bribes and crap Trump is taking from Arabs leaders.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here