م مدحت الخطيب: من قتل وصفي التل.. سؤال ملغوم

 

م مدحت الخطيب

حديث يتكرَّر في كلِّ عام؟؟؟

 من قتل وصفي التل؟؟؟

ولماذا قتل في مصر وبهذا الوقت ؟؟؟

 وهل للمخابرات العربية والاجنبية يد في ذلك؟؟؟

حتى اخذ الهمس عند بعض النافرين الشاطحين ممن يتطاولون في أقوالهم وأقلامهم، ويرمون الكلام جزافاً، بأن للدولة الأردنية  يد في ذلك؟؟؟

 وهذا المنطق يخالف الواقع  والنهج الذي أنشئت من أجله المملكة الأردنية الهاشمية…

اليوم بعد نصف قرن على إغتيال وصفي ما زلنا نردد جميعا أن هنالك قتلة  حقيقيون لم نكتشفهم الى يومنا هذا  ؟؟؟

اما السذج الذين ارتبطت أسمائهم في قتله  فما هم إلا  (هَمَجٌ رِعاعٌ)  كُلي يقين أنهم أدوات  لا يعرفون عن وصفي شيئا حتى ملامح الرجولة التي تميز بها والتي كانت ترعب الرجال الرجال  فكيف بالناعقين والاقزام من أمثالهم..

قبل أن أتحدث عن وصفي السياسي والرمز  والقائد علينا أن نُعرف (وصفي)  الإنسان ، (وصفي) الطفل والشاب الثوري،(وصفي) الاقتصادي والتنموي، (وصفي)  الأردني والعربي الأصيل، (وصفي) الفلاح،  (وصفي ) الرئيس صاحب الولاية العامة ،(وصفي)  وكما قال أحدهم ذات يوم (هو  أقوى وأشرس رئيس وزراء مر على الأردن، كان أكبر بكثير من رئيس وزراء وأقل من ملك)…

اليوم بعد نصف قرن علينا أن نتحدث بصدق عن  وصفي رجل المهام الصعبة ،وخيار الحسين  عند الشدائد، علينا أن نتحدث عن وصفي ابن الأردن  ابن النظام  واهم رموزة، عبر الزمان..

ولو كان وصفي كما يُخيل للبعض  غير ذلك لما اختاره الحسين  ليكون  رئيسا للوزراء لثلاث مرات، هو رجل المهام الصعبة في أصعب الظروف والأحوال..

ولد وصفي لأب أخذ من الترحال صديقا  ومن التقلبات بين السخط والرضا نهجا، ومن  والقوة والعزيمة طريقا ،فتشبع بالجينات الوطنية والقومية منذ طفولته ، هو ابن شاعر وثائر  وعاشق أخذ منه عشق  الوطن وتقلبات الزمان والسياسة فسطرها عشقا وطنيا وشعراً طربيا مدويا الى يومنا هذا..

عاش سنوات عمره الأولى بين أخواله في العراق فاكتسب منهم  صلابة الرأي وخشونة الحياة،

 ومنها أنطلق الى (اربد )  ليبدأ مخاض الزعامة المبكرة بكل ما فيها من تحديات، بزغ نجمة وهو في ريعان الشباب عندما تنقل بين العمل العام والعسكري ، والثوري والوطني والقومي،

 قاتل في فلسطين والتحق بجيش الأنقاض العربي ،الذي أنشئ وحُل  على عجل ، وبعدها كان له الفضل في تشكيل ما يسمى بافواج اليرموك بعد انتقالهم الى سوريا للدفاع عن فلسطين، إلا أن طموح وانشغال  قائد الجيش السوري حسني الزعيم في التحضير للانقلاب على شكري القُوَّتلي قتلت ذلك الحلم، فسجن  وصفي  في سوريا بسببها..

 بعد خروجه من السجن عاد  الى حُضْن الوطن ليسطر لذاته  باب خُلود لم يغلق الى يومنا هذا..

بين هذا وذاك تلقف الحسين بذكائه المعهود وعبقرية السياسي  التي قل  نظيرها  هذا الاندفاع والصدق والإخلاص والأمانة والقوة والعزيمة في شخصية  وصفي  فكان له ما أراد ،فَكلِف برئاسة الوزراء عام 1962..ومنها انطلقت حياة وصفي السياسية الحقيقية،  وتعلم من نهج الحسين رحمة الله الكثير الكثير….

اليوم رحل وصفي وما زال كرسي الرئيس يئن ويدمع..

اليوم  رحل الجسد وبقيت المآثر..

اليوم خُلد إسم وصفي والباقي الى زوال إلا من رحم ربي كأنهم أعجاز نخل خاوية )..

كاتب ونقابي أردني

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

6 تعليقات

  1. تم قتل كندي ولم يعرف حتى الآن القاتل الحقيقي ؟؟؟ كما تم تسميم الشهيد عرفات ولم يعرف المجرم ؟؟؟ ويبقى السر على مذبح السياسة وكواليسها ولعبة الأمم وهذا من باب خلق الفتنه مابين المكونات المجتمعيه لديمومة اضعافها تأطيرا لسياسة بريطانيا العجوز(حمّالة الأوجه ) التي زرعتها (فرق تسد ) وتحكم “لوبي المال والنفط والسلاح الصهيوني “بقرار المنظومة العالمية المتوحشة ” ونهج سياسة المصالح التي لامقياس ولامعيار لها يقاس عليه (الغاية تبرر الوسيلة في اقذر مراحلها حيث يفقد الإنسان إنسانيته ( كالحمار يحمل آسفارا))
    “اولايعلمون ان الله يعلم مايسرون ومايعلنون”

  2. من حيث الشكل نفذ عملية اغتيال الشهيد وصفي التل مجموعه تابعه للشهيد ابو يوسف النجار. لكن من حيث المضمون لا نعرف من كان وراء الاغتيال. هذا ما قاله ابو داوود في برنامج شاهد على العصر. ويعتقد ابو داوود ان هناك ناس في الاردن يعرفون قضية وصفي التل. انا اعتقد ان قرار اغتيال وصفي التل كان ملازما لقرار حرق الفدائيين في أحراش جرش وعجلون. لقد تعهد وصفي لأبو علي اياد ليس فقط بعدم المساس بالفدائيين اذا خرجو الى جرش وعجلون، بل بدعمهم في تنفيذ عمليات فدائيه تنطلق من جرش الى الاغوار الى الاراضي المحتله. وعلى هذا أتفقو ووقعو. لينقلب بعضهم على الاتفاق ويقومو بحرق الفدائيين في جرش…! عودو الى الملفات وشوفو من الذي اتخذ قرار حرق الفدائين في جرش، واسألوه عن وصفي التل. هسا مش معقول وصفي يوقع على اتفاق، ويقوم هو نفسه بخرق الاتفاق بتلك الطريقه الدمويه. يعني على الاقل كان كلف شخص اخر بالتفاوض مع ابو علي اياد..!!

  3. وصفي نهج وقانون ووطن..وصفي برنامج وطموح..وصفي الاردن وفلسطين وسوريا والعراق..وصفي ابن العرب الأصيل

  4. المخابرات الإسرائيلية أي الموساد هو من خطط
    ونفذ بواسطه عملاؤه قتل وصفي التل لانه كان ظاهره وطنيه لم تعجبهم وهم من نفذوا أحداث ايلول الأسود.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here