مُستشرقة إسرائيليّة مُقربّة من نتنياهو: تاريخيًا يُمكن تذكّر بن سلمان كزعيمٍ عربيٍّ لديه علاقات وطيدة وعلنيّة مع إسرائيل ويهود أمريكا ويؤدّي دورًا محوريًا بـ”صفقة القرن”

 

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

تُواصل إسرائيل عبر إعلامها كيل المديح لوليّ العهد السعوديّ، الأمير محمد بن سلمان، وإبراز إيجابياته منذ أنْ وصل إلى منصبه الحاليّ قبل حوالي السنة. وفي هذا السياق، رأت المُستشرقة شيمريت مئير، رئيسة تحرير موقع (المصدر) الإسرائيليّ، المُقرّب جدًا من وزارة الخارجيّة التي يقودها بنيامين نتنياهو، رأت أنّه مرّ عام منذ صعود محمد بن سلمان سلم السلطة، ويبدو وكأنّه كان يشغل هذا المنصب منذ وقت.

وبحسبها، أنجز الأمير بن سلمان أعمالاً رائعةً في وقتٍ قصيرٍ منذ وصوله إلى سدّة الحكم: أجرى زيارات رسمية طويلة وهامة إلى الولايات المتحدة، إنجلترا، فرنسا، روسيا، ومصر، وأجرى عشرات اللقاءات مع رؤساء الدول، ووقّع على أكثر من مائة اتفاقية دولية، وتصدّرت السعودية في عهده عناوين وسائل الإعلام في العالم، ولكن هذه المرة حدث ذلك لأسباب إيجابية، على حدّ تعبيرها.

وساقت المُستشرقة الإسرائيليّة زاعمةً أنّه سياسيًا، من جهة، ازدادت نشاطات بن سلمان ضدّ شخصيات هامة إيرانية، تفاقم النزاع بين السعودية وقطر، حصدت الحرب في اليمن ثمنًا باهظًا من المملكة العربيّة السعودية، والوضع في لبنان وسوريّة ليس جيدًا، على حدّ وصفها.

من جهة أخرى، تابعت، سعى بن سلمان للتأثير على ما يحدث في المملكة الأردنيّة الهاشميّة، لافتةً إلى أنّ بن سلمان ساعد المملكة كثيرًا من خلال تقديم مساعدة كبيرة، بينما كانت تجري فيه تظاهرات لأسباب اقتصادية، وطبعًا، أردفت مئير، يجب تذكر علاقاته الجيدة مع الإدارة الأمريكية، وتأثيره الكبير على الرئيس دونالد ترامب ومقربيه، ومنهم صهره جاريد كوشنير، بحسب قولها.

وشدّدّت المُستشرقة في إطار استعراضها على أنّه في الجبهة الداخلية، أدّى التغيير في النظرة إلى النساء في السعودية إلى خلافاتٍ مع جهات دينية متطرفة، ولكن كسبت السعودية تعاطف العالم الغربيّ، ما يعود عليها بالفائدة الكبيرة، مُشيرةً في الوقت عينه إلى أنّ وليّ العهد بن سلمان يعمل على إنجاز مشاريع اقتصادية طموحة، ومؤكّدة أنّ هناك مَنْ إنّها كثيرة، وعاد نضاله ضدّ أغنياء المملكة بالفائدة الكبيرة على خزينة الدولة، رغم أنه خلق أعداء كثيرة له، قالت المُستشرقة الإسرائيليّة.

وجزمت قائلةً إنّه تاريخيًا، يُمكن تذكّر بن سلمان بصفته زعيمًا عربيًا لديه علاقات وطيدة وعلنية مع إسرائيل ويهود الولايات المتحدة الأمريكية، مُوضحة في السياق نفسه أنّ وليّ العهد عمل ضد ّالمسلّمات التي تشير إلى أنّ إسرائيل دولة عدو لا مكان لها في الشرق الأوسط، وذلك عندما صرحّ أنّه يحق لليهود العيش في الدولة اليهودية.

بالإضافة إلى ما ذُكر أعلاه، أوضحت المُستشرقة الإسرائيليّة إنّه في النقاشات حول “صفقة القرن”، برنامج السلام الخاص بإدارة ترامب، يُشكّل بن سلمان الجهة الأهم، إذْ يُعتمد عليه أنْ يُقنع الفلسطينيين في أنْ يشاركوا في المفاوضات، وهذه المهمة ليست سهلةً، فقد أعرب الفلسطينيون عن رفضهم حتى عندما عُرِض عليهم برنامج سلام سخي، وكما يُعرب رئيس السلطة الفلسطينيّة، محمود عبّاس، عن معارضته الشديدة ومن الصعب إقناعه، على حدّ قولها.

وأردفت قائلةً إنّه في هذه الأيام، تُجرى محادثات مكثّفة أكثر بين مبعوثي الإدارة الأمريكيّة وبين جهات إقليمية ذات صلة، بهدف التوصل إلى الموعد الأفضل لعرض برنامج السلام. ونقلت عن مصادر إسرائيليّة قولها إنّه من المُتوقّع أنْ يؤدي السعوديون دورًا مركزيًا في هذه العملية، ذلك أنّه من المحتمل أنْ تُقدّم السعودية المقابل العربيّ للتنازلات الإسرائيلية الحقيقيّة، على حدّ تعبيرها.

وخلُصت المُستشرقة المُقرّبة من وزارة الخارجيّة الإسرائيليّة، خلُصت إلى القول إنّه في الفترة الأخيرة، تحدث رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، عن الموضوع موضحًا أنّه في الماضي كان يقال إنّ السلام بين إسرائيل والسلطة الفلسطينيّة سيؤدّي إلى علاقاتٍ جيّدةٍ بين إسرائيل والدول العربيّة، ولكن العكس صحيح، تابع رئيس الوزراء الإسرائيليّ، العلاقات الجيدّة بين إسرائيل والدول العربيّة ضرورية بهدف ضمان تقدّم العلاقات مع الفلسطينيين، على حدّ تعبيره.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

8 تعليقات

  1. من لا يدخل التاريخ بوطنيته و نضاله و ترفيه و تثقيف شعبه يدخل التارخ بغطرسته و ظلمه و نهبه لخيرات شعبه و خيانته لأمته….و لمن يتصفح التاريخ يجد أمثلة على ذلك…. الطاغية نيرون حارق روما خير مثال….آخر أمراء المسلمين في الأندلس أبو عبد الله محمد الثاني عشر (1460 – 1527) مثال آخر…و أغلبكم تتذكرون المقبور أنطوان لحد…..و بعضكم يذكر محمد رضا بهلوي عندما كانت إيران صديقة “مسلمه” و ليست عدوة “فارسية”….

  2. مبروك على هذه الخيانة العظمى للذباب الالكتروني السعودية بقيادة غازي الردادي ! المختفي في هذه الايام بسبب الهزائم في اليمن و الفضائح التي يكشفها الصهاينة بعلاقاتهم مع ال صهيون المجرمين قتلت الانبياء و الرسل ,
    و هل لديكم بعد هذا وجها تقابلون بهي المسلمين و العرب بعد اعتراف من اسيادكم الصهاينة
    علاقات وطيدة وعلنيّة بين ال سعود = بن سلمان مع إسرائيل ويهود أمريكا ويؤدّي دورًا محوريًا بـ”صفقة القرن المشؤومة !!!

  3. زعيم ” . قلوتي ” سيلعب به اليهود مثل لعبوا بالسادات وكل من سار في فلكهم وسينبذه الشعب السعودي الابي وسيكون مصيره مزبلة التاريخ لا غير

  4. WILL YOU PLEASE. KEEP YOUR. MONY AND LEAVE YOUR SATANIC. TREASON
    —-نعيد ونكرر ..بان تراب فلسطين هو جز لا يتجزاء من تراب الوطن الانساني و الاسلامي والعربي أولا وآخر ..
    فهذا الوطن غير قابل لا للمساومه ولا للبيع ولا للتنازل ..تحت اي ظرف من الظروف ..
    وخاصه تراب فلسطين الذي يرتوي بدماء الشهداء الذي لا ولان يقدر باي ثمن ..
    حيث الشهيد قال ويقول لو أعطيتني العالم كله بدلا عن ذره من تراب فلسطين فلن فلن فلن اقبل ..ويعود ذلك الي جنوني بهذا التراب ..وان اكًن مجنون به فهذا حقي …
    النشاشيبي
    نعم كرامتنا واحده ..وتكن فقط في داخل هذا الوطن الذي يحترم الانسانيه ..بكل معانيها بدون اي عنصريه او جهل او اضطهاد او استعباد�
    فليدرك البعيد قبل القريب .والمجنون قبل العاقل . بان فلسطين هي عاصمه هذا الوطن بدون ادني شك ..
    ونرفض اي تقسيم من قبل الاستعمار الصهيوامركانبيريطنوفرنسيروسي لهذا الوطن الأبي بشعوبه ..والمذل لبعض لبعض حكامه للاسف ..ويعود ذلك الي تغلب المصالح الشخصيه من المناصب ..علي مصلحه الوطن والشعب …
    فنقول لأصحاب الأموال ..دعوا أموالكم لكم ..فنحن تعودنا علي مقاومه الظلم والاضطهاد ..وخير دليل علي ذلك شهداءنا من الأطفال الآباء ومن الأجداد ومن الأمهات …
    نعم الرحمه علي جميع شهداء فلسطين وعلي راسهم فيصل ابن عبد العزيز ..ومحمد مصدق ..و و و والممرضه ملكه الرحمه .والياباني .وكذلك الأردني ..والعراقي والسوري واللبناني و و وو و و و و و
    كلنا فداء كرامه هذا الوطن المفدي الغالي ..أثمن ما في هذا الوجود …
    نعم نناشد الانظمه الاسلاميه والعربيه بتوحيد برامجها في جميع مناحي الحياه وخاصه العسكري في طرد المستعمر ..بكل أشكاله من اجل استقلالنا ومن اجل كرامتنا جميعا ..ونبتعد عن كل من يفرقنا ويذلنا …فلنعمل بمبداء حب لاخيك كما تحب لنفسك ..وأنصر اخاك ظالما او مظلوما اي انصره علي الحق ونبهه من الباطل ..
    فليكن الحوار هو الطريق والوحيد باجاد الحلول لخلافاتنا وما دون ذلك يعد حماقه ندعم بها المخططات الاستعماريه ..وندمر البلاد ونهجر ونذل شعوبنا بسبب أخطاء انظمتنا …لننشر المحبه والعلم بدلا من الكراهيه والجهاله …فلا داعي لسفك دماءنا بأيدينا وهذه هي أكبر الحماقات ..للاسف ..
    فلتكن عندنا لجان من كل هذه الأقطار تعمل علي إصلاح ذات البين

  5. بن سلمان لايضاهي شاه ايران ولا نوري السعيد في الذكاء والدهاء والحنكة السياسية وليس له سندا قويا موثوق به كالإمبراطورية البريطانية والولايات المتحدة. هو العوبة غرة يتلاعب بها شاب اكثر منه غباءا وتاجر عقارات مستعد لبيع أمه في سبيل المال. انصح اسرائيل الا تفرح اعتمادا على هكذا شخص. ايام ابن سلمان معدودة وعندما يحين الحساب لن تفتح امريكا ابوابها له فهو لم ولن يخدم امريكا كما خدمها الشاة الذي تركته منبوذا لولا رحمة أنور السادات واستقباله له ليموت في مصر وحيدا.

  6. المضحك بالموضوع ان محمد بن سلمان مجبور يحكي مع اسرائيل وان يعمل علاقة معها وهذا مقابل ان يصبح ولي العهد بدل ولي ولي العهد. لقد اشترى نحمد بن سلمان العرش من اميركا واسرائيل.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here