مُرشح إسلامي لرئاسة الجزائر يدعو إلى تخصيص مسيرات الجُمعة لدعم غزة

 

 

الجزائر ـ “رأي اليوم” ـ ربيعة خريس:

دعا رئيس حركة البناء الوطني) حزب محسوب على التيار الإسلامي في البلاد (ومُرشح الانتخابات الرئاسية القادمة، عبد القادر بن قرينة، إلى تخصيص مسيرات الجُمعة) جُمع الحراك الشعبي المتواصل منذ 22 فبراير / شباط الماضي)، للتضامن مع الفلسطينيين لإظهار الغضب والاحتجاج.

وشيع مئات الفلسطينيين في قطاع غزة، ظهر اليوم الخميس، شُهداء مجزرة عائلة أبو ملحوس الذين سقطوا خلال الساعات الأخيرة للعدوان الإسرائيلي على القطاع بفعل القصف الجوي.

وبحسب وسائل إعلام عربية أسفرت جولة التصعيد الأخيرة عن استشهاد 34 فلسطينيا وإصابة 100 آخرين بجراح متفاوتة جراء القصف الجوي والمدفعي الإسرائيلي الذي بدأ باغتيال القيادي البارز في سرايا القدس بهاء أو العطا وزوجته أول أمس الثلاثاء.

ودعت حركة البناء الوطني، الفصائل الإسلامية إلى مزيد من التوحد وجمع الكلمة للتصدي للعدوان الصهيوني, وطالبت بفضح جرائم الاحتلال الصهيوني ودعم الفلسطينيين حتى تحرير بلدهم.

ودعت أيضا مجلس الأمن الدولي، لاتخاذ مسؤولياته في حماية شعب أعزل يتعرض للإبادة من طرف قوة استعمارية غاشمة.

وتعمد الاحتلال، استهداف عدد من المواقع السكنية بعد فشله في مواجهة المُقاومة الفلسطينية وهو ما تسبب في استشهاد النساء والأطفال وتدمير بعض المنازل والمنشآت المدنية في القطاع.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. يكفيهم اسلاميين كل حاكم قادم من خلفيه اسلاميه
    بداخله ابو ابو بكر البغدادي وبن تيميه والزرقاوي

  2. على الشعب الجزائري الثائر أن لا يجرب المجرب ، في الجزائر رجال فكر ورأي شديد وعمل هم مؤمنون وليسوا بحزبيين لا لليمين ولا لليسار للجزائر وامته العربية، أبلغوا هذا المرشح وأمثاله أن لا يقرب السياسة وان يقف داعيا وسطيا مستنيرا متعايشا مع كل أبناء امته بكل مذاهبها لييرتقي الجزائر إلى العلاء حرا مستقلا

  3. نصيحة للفلسطينيين لا تتركوا العالم يتاجر بقضيتكم ، ليس هناك شعب حرره شعب أخر بمسيرة يقوم بها هنا وهناك ، شمروا على أياديكم و أجعلوا الدنيا ورائكم كما فعل الشعب الجزائري في 54 ، و ستنتصرون …

  4. نتمنى أن لا يستغل العامل الديني من أجل تحقيق أهداف و طموحات وأحلام سياسية وإن كنا نعتبر القضية الفلسطينية قضية الأمة العربية كلهم والمسلمين عامة القضية المركزية والإستراتجية لتحرير البلدان من الإحتلال المباشر والغير ذالك و الفساد و التدهور والإنبطاح و التمييز العنصري والسبات العميق والتخلف والأوبئة المزمنة و الخطيرة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here