مُحلل إسرائيليّ: أوباما بات يؤمن بأنّه من أجل الانتصار على الدولة الاسلامية يجب إسقاط الأسد وتركيّا ستدعم الخطوة وربّما تُساهم عسكريّا في إخراج الخطّة إلى حيّز التنفيذ

 assad-and-obama777

 

الناصرة- “رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

قال المُحلل الإسرائيليّ، يونتان توسيه-كوهين، إنّ الرئيس الأمريكيّ، باراك أوباما، يعتقد أنّه من أجل الانتصار على تنظيم (الدولة الاسلامية) يجب إسقاط الرئيس السوريّ، د. بشّار الأسد، مُشدّدًا على أنّه من المتوقع أن تدعم تركيا هذه الخطوة وربما تساهم عسكريًّا في إخراج هذا المخطط إلى حيّز التنفيذ.

وتابع قائلاً إنّه وفقًا للتقارير في الولايات المتحدة، فإنّ الرئيس أوباما، قد توصّل مؤخرًا إلى استنتاج بأنّه من أجل الانتصار على تنظيم الدولة الإسلامية (الدولة الاسلامية) يجب إسقاط نظام بشّار الأسد في سوريّة، مشيرًا في الوقت عينه إلى أنّ أوباما توصل إلى هذا الاستنتاج الدراماتيكيّ بعد سلسلة من الاجتماعات والمشاورات مع مستشاري الأمن القومي في الولايات المتحدة، والتي أوعز أوباما بعدها إلى مستشاريه بالبدء في تعزيز هذه الخطوة، على حدّ قوله.

بالإضافة إلى ذلك، رأى المُحلل الإسرائيليّ أنّ استنتاج أوباما يُشكّل نوعًا من الاعتراف من قبله بأنّ الإستراتيجية الأصلية لدول التحالف بخصوص الحرب على (الدولة الاسلامية) لم تكن صحيحة. وفقًا للإستراتيجية الأصلية، فعلى دول التحالف أن تُخضع تنظيم (الدولة الاسلامية) بداية في العراق وفقط بعد ذلك في سوريّة، دون إسقاط الأسد. وزعم المُحلل أيضًا أنّه قد تمّ التعبير عن هذه السياسة قبل بضعة أيام فقط، عندما قرّر أوباما الاستجابة لطلب الحكومة العراقية وإرسال 1,500 جندي أمريكي إضافي إلى العراق، والذين سيقومون بتدريب ومساعدة القوات العراقية التي تعمل ضدّ تنظيم (الدولة الاسلامية). وأردف قائلاً إنّ عدم التدخل في سوريّة، باستثناء قصف (الدولة الاسلامية) في عين العرب (كوباني)، يترك الجيش السوري الحر بلا حول ولا قوة، لأنّه لا يستطيع التعامل مع قتال الأعداء الوحشيين الذي يحاربهم: الدولة الاسلامية وجبهة النصرة من جهة، والجيش العربيّ السوريّ من جهة أخرى.

ولاحظ المُحلل أنّه من الممكن أنْ يكون تغيير رأي أوباما جزءً من عملية دوليّة واسعة، والتي أحد أهدافها ضمّ تركيا للقتال ضدّ الدولة الاسلامية، لافتًا إلى أنّ تركيا ترفض حتّى الآن المساهمة بشكل عمليّ في محاربة قوات التحالف لالدولة الاسلامية، وقال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إنّ تركيا لن تعمل ضدّ (الدولة الاسلامية) دون مساعدة مَنْ أسماهم بالثوار الذين يقاتلون ضدّ الرئيس الأسد. وفي الواقع، تابع المُحلل، فإنّ الجيش التركي يشاهد في الأشهر الأخيرة دون التدخل في المعركة الثقيلة والصعبة بين (الدولة الاسلامية) والقوات الكردية التي تحاول الدفاع عن المدينة الحدودية عين العرب والحفاظ عليها كي لا تُحتلّ. وطوال تلك المدّة تقصف الطائرات الأمريكية أهدافًا لالدولة الاسلامية في المدينة، وتساعد الأكراد، ولكنّ المساعدة التركية، التي من الممكن أن تحسم المعركة، غير قائمة.

وفضلاً عن غياب المساعدة التركية، قال المُحلل الإسرلرائيليّ، فإنّ أردوغان نفسه قد انتقد بشدّة سياسة القصف التي تمارسها قوات التحالف، وتساءل لماذا يحدث ذلك في عين العرب فقط وليس في مدن أخرى في سوريّة. وقال أيضًا إنّه منذ اندلاع الحرب الأهلية السورية يكثر أردوغان والمسؤولون الأتراك من التصريح بشدّة ضدّ سوريّة وضدّ الأسد الذي يقودها، مُشيرًا إلى أنّه قبل أسبوع فقط اتهم رئيس الحكومة التركية، أحمد داوود أوغلو، الأسد بارتكابه جرائم إبادة جماعية في محيط مدينة حلب، وقد وصف أردوغان نفسه في الماضي الأسد بالإرهابي، بل وقال إنّه لا يجد أيّ فرق بينه وبين الدولة الاسلامية. بشكل عامّ، أوضح المُحلل، تأتي الانتقادات ضدّ الأسد في الشرق الأوسط من اتجاهات عديدة. فقد صرّح أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، قبل عدّة أيّام، موضّحًا أنّ نظام الأسد، بالإضافة إلى العديد من الميليشيات المسلّحة في العراق، هي الجهات الأهم لدعم الإرهاب في كلا البلدين، ودعا المجتمع الدولي لاتخاذ إجراءات ضدّ أولئك الذين يهيّجون المنطقة، حيث ألمح عن الأسد. وخلُص المُحلل إلى القول إنّه بقي الآن أن ننتظر لنرى ماذا سيكون ردّ فعل روسيا على خطّة أوباما، لدى روسيا اتفاقات واسعة مع سوريّة، وقبل أقل من عام بقليل فقط نجحت في إفشال خطّة أوباما لمهاجمة سوريّة على إثر اتهام الجيش العربيّ السوريّ باستخدام الأسلحة الكيميائيّة، على حدّ تعبيره.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

16 تعليقات

  1. أفضل حلّ لملف الثورة السورية هو ما قاله نائب وزير خارجية روسيا للصحفيين بعد زيارة معاد الخطيب الأخيرة
    MOSCOW…
    قال : ” لا “.
    ” لا “…
    ” لا” ، مكان لتواجد بشار في سوريا ، بعد الآن.”..
    ( أضاف ، ” بشرط الإحتفاض باطر الجيش وتركبة المؤسسات ، كلاهما عملت مخابرات KGB ، على إنجابهما ، لمدة تفوق خمسون عاما ) ..
    غلطة الشعب السوري العظمى ، هي في الكفاح لنيل استقلال من استعمار فرنسا ، ثم منح سوريا لمخابرات روسيا ، وبعدها لمخابرات إيران .
    الخلاصة ، وهي أن سوريا لم تستقل بعد ، حيث كم من استعمار أصابها . آخر استعمار، هو استعمار عائلة بشار .وهوالأكثر شراسة ، حيث الضحايا بالملايين..دمار…خراب…

  2. *** الإنتصار على الشعب، ليس بانتصار بل ، جريمة.
    على بشار أن ينتصر على من احتلّ هضبة الجولان…
    على بشار ان ينتصر على من قايض لواء الإسكندرون…
    إلا أنه وبصراحة ( أخوية ) ، ربما هناك اختلاف في التعريف بالمصطلحات…
    غالبا أختار تعريف المصطلحات العربية مما يوجد في القرآن.
    ولم ولن أطالع بعد على مصطلحات نظام بشار، حيث مثلا ، بشار يسمي أشبال ثورة سوريا بالمتطرفين الإرهابيين…
    ويسمى عصابة الحرس الثوري الإيراني ، المحتلة لسوريا ، بالملائكة…
    ويعوض الحكم الدمقراطي بالحكم المستبد…
    …Sorry, there are too many dissemblances ,between us ..

  3. من البديهي ان بشار والمستمتع بمواقف مؤازريه وتخبط الاخرين – سيكون جزءا من الحل في سوريا والذي لن يكون الا سياسيا . اوباما واراءه المتعدده تم تلخيصها بكلمة واحدة في نهاية مؤتمر استراليا – والكلمة هى – لآ – جوابا على سؤال واضح في المؤتمر الصحفي الختامي صباح الاحد -توقيت البلاد العربية وكان السؤال – هل انتم بصدد ازالة الاسد او تعملون بهذا الاتجاه ؟ فاجاب بكلمة واحدة – كلا .
    اذن لنوقف هذه الحالة والقتل والمعاناة للشعب السوري وليتوجه الجميع نحو الحل التفاوضي السلمي .

  4. سوريا لم توقع اتفاقية عار ولم تفتح سفارة صهيونيه على ارضها كما فعل داعموكم والمشرفين على تدريب المعتدلين على ارضهم ..رفضت سوريا العربيه الاعتراف والتطبيع وراحت تدعم المقاومة العربية في كل مكان ولستم قادرين على ان تغطوا الشمس بغربال وثواركم على حدود الجولان يصافحون ويعقدون الصفقات علانية وبدون حياء ويحاربون جنبا الى جنب جيش سوريا العربي بتوجيه امريكي وتشجيع من النواطير !! معزوفة اطلاق رصاصة سقطت مع اول تصريح لقيادداتكم على شاشات بني صهيون ..فعلت سوريا كل مابوسعها لابقاء راية الصراع مرفوعة حتى يستفيق العرب الخانعون من ثباتهم ويقفوا مع الجيش العربي السوري في خندق المواجهة لكن بدلا من ذلك كانت المؤامرة لتدمير هذا الجيش العربي الاصيل بالتعاون والتنسيق مع الاعداء في كل مكان ! وانتم والكل يعرفون ان العدو الصهيوني مجهز ومدعوم من قبل الامريكان ليحارب العرب مجتمعين الذين تركوا سوريا لوحدها !! وان اسباب الحقد الامريكي الصهيوني على سوريا هو موقفها ودعمها للمقاومة وهل يصدق اي عاقل ان امريكا تعادي الدولة السوريه وتفرض العقوبات والحصار عليها منذ ثمانينات القرن الماضي والى الان وموضوعة على قائمة دول الشر حسب التصنيف الامريكي فقط لان النظام دكتاتوري ولانه لم يطلق رصاصه وهي حريصة على السوريين وحريتهم !! هل جمعت امريكا كل اتباعها وحرضت وهددت وسلحت فقط لكي تقيم الديمقراطية في سوريا ولان نظامها لم يطلق رصاصه ؟!! لكن لن يصح الا الصحيح والقافلة تسير ..وان غدا لناظره قريب !

  5. With my full respect to the writer and analyst , the things are running in a different reality ,which is that; The Junta Leader in Syria has managed with his supporters to turn the Big Daddy and his allies to a piece of rug used whenever needed for all purposes including ret rooms .
    Till now , the big Daddy and his allies al kahybeenm don’t want to understand the Syrian crisis , because Syria without that attractive oil or other natural resources making of themselves to look very cheap in the eyes of world’s Liberals .Moreover, they are fighting ISIS in A way will finish them in Jordan & GCC sooner or Later

  6. صرح اوباما ماذا صرح اوباما؟! صعد اوباما الشجرة نزل اوباما صعد اوباما ايضا وكيف سينزل اخيرا اوباما ؟ !ارتبك وتلعثم واغتاظ واشتاط وتحدى وتردى ولم ينل شيئا غير الخزي اوباما !!فرح المعتدلون وتراقصوا طربا لسماع التصريح الاول والثاني والرابع والعاشر ثم خزلهم اوباما .!!.هذا مصير كل من يتبع الشيطان يوصله الى الخراب ويودي به الى هاوية سحيقة سحيقة ليس لها من قرار !

  7. أثبت القائد الباسل الدكتور بشار حافظ الأسد قدرته على الإنتصار
    أثبت الجيش العربي السوري تماسكه وولاءه.
    أثبتت القياده العربيه السوريه حكمتها
    أثبت الشعب العربي السوري وعيه
    أثبتت الجمهوريه العربيه السوريه أنها أم وأب العروبه، فداك يا سوريا الكبيره، الأبيه، والحبيبه

  8. نظام المقاومة والممانعة انتصر فعلا ، وذلك منذ عقود ونحن ننتظر…ولم نرى إلا الفساد والإستبداد والذبح والكيماوي ..والبراميل ..وجحافيل عصابات متطرفة غغهابية قادمتة من يران ومن لبنان ، لتحتل سوريا.
    باختصار، الكلمة الأخيرة ستكون لمحكمة الجزاء الدولية ، لما تباشر ملفات جرائم ضد الإنسانية ارتكبها من كان ” ينوم شعبه ” باغنية ” مقاومة ممانعة”..” مبايعة ” ( لبني صهيون ) .
    لو كانت هناك مقاومة، لحررت هضبة الجولان المحتلة منذ عقود…
    لكن ضهبة الجولان استعملت كمقايضة لبقاء عائلة بشار في الكورسي .
    لكن هيهات هيهات ،استشهاد ربع مليون سوري ، وهجرة نصف سكان شعب سوريا لم ولن يذهب سودى.
    بشار وأعوانه سيدفعون الثمن .
    لا جدال ولا نقاش في ذلك .

  9. ياموساليم الثوار على حدود الجولان و ينسقون مع الصهاينه وهم شركاء ولهم عدو واحد مشترك هو الجيش العربي السوري ورأينا قادتهم ومنهم مرشد الاخوان السابق في سوريا على شاشة التلفزيون الصهيوني يمجدون ويسبحون بحمد اسيادهم لقد قال البيانوني لمحاوره الصهيوني ان الجولان يمكن ان تعود عن طريق القرارات الدوليه اما اسرائيل فصارت حقيقة واقعه !!……كنتم تقولون ان الحدود مغلقه في وجوه الدواعش واخوة الدواعش وهم ممنوعون من الجهاد الحقيقي في ارض فلسطين .وسثقطت هذه الحجه وهناك دواعش أخرون في سيناء يقاتلون الجيش العربي المصري وفوق هذا تريد اقناعنا ان نظام سوري اخواني سييعيد الجولان ثم يعيد فلسطين !!كفا ضحكا على العقول ان مشروعكم الاخواني سقط الى غير رجعه ليس في سوريا وحدها وانما في كل الدول العربيه ..وادوكان ومشروعه ايضا سيلقى نفس المصير وان غدا لناظره قريب !

  10. ليس تحليلا وإنما حلما واماني يراد لها ان تصل للسيد اوباما!
    .
    لكل الحالمين، من تكفيريين وأسيادهم في “أورشليم”، نقول:
    مهما فعلتم فجناح الممانعة منتصر عما قريب، بحول الله، وسيحاسب كل ظالم، من رجل دين أو سياسة، بما اقترفت يداه ضد الشعوب المغلوب على امرها.

  11. تردد أوباما سببت فيه تعليمات اللوبي الصهيوني العالمي في WASHINTON –
    لوبي AIPAC—
    نتاياهو – وكلنا نتذكر – طار إلى العاصمة الأمريكية عندما كان أوباما يتهيئ لوضع حدّ للإستبداد في دمشق، وكان ذلك بمجرد عسكرة الثورة السورية، حيث كان الرصاص يطلق على المتظاهيرين من طرف قوات بشار….
    طلب نتانياهو كان ، لا مجال لوضع حدّ لنظام بشار، ما لم تتوضح الصورة ، بالكيفية التالية :
    **** ” من سيخلف بشار بعد سقوط بشار ؟ نظام سوري خواني ؟ “…****.
    1 – نظام سوري إخواني سيطالب بإستراجاع هضبة الجولان…
    2 – نظام سوري إخوني، سيطالب – كما فعل الرئيس المصري الشرعي محمد مورسي – بإعادة النظر في معاهة Camp DAVID .
    إعادة النظر، هدفها ، استقلال فلسطين…
    خلاصة :
    ما تريده الصهاينة، هو استمرار أكذوبة وخدعة ” مقاومة ممانعة “…
    وعقيدة :
    ” سنردّ على إسرائيل في الجولان ، في الوقت المناسب، بالوسائل التي سنختارها ، وفي الذي سنعينه نحن “..
    والمعروف أن هذه الأغنية يتمّ ترديدها منذ أربعة عقود …وكذلك الإستبداد .والنهب .

  12. أوباما يتخبّط.
    البغدادي ، يتمدّد .
    بشار ، يستبد.
    الشعب السوري يغتال،و يهجّر.

  13. لا اعرف اذا كان هناك من يصدق كذب جوقة اوباما ، فيما يخص حربهم المزعومه ضد الإرهاب ، تصريحاتهم المتناقضه ، محاولاتهم المتكرره لخداع الرأي العام . يعتقد حضرته ان اقنع العالم بان عليه اولا ان يتخلص من رأس النظام السوري ، حتى يستطيع محاربة داعش !!! ،وبهذا يحصل على الشرعيه ، كل مخططاتك مكشوفه ، فهذه مطالب الاسلامي اردوغان وحليفه نتن ياهو ، الذين لم يعجبهما محاربة داعش ( وإن كانت مسرحيه )، لا ترفع سقف مطالبك ، خوفاً من عدم تحقيقها .

  14. حسب اعتقادى فإن هذه السطور تبدوا كأمنية لهذا الإسرائيلى أكثر منها تحليلا .

  15. إنّ مضمون هذه المقالة يُشبه إلى حدّ كبير مقولة ” وفسّر الماء بعد الجهد بالماء”.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here