ميسي يعترف بصعوبة لقاء السامبا ويلوم نفسه ويجدد انتقاداته لأرضية الملاعب

ريو دي جانيرو- (د ب أ): اعترف نجم كرة القدم الأرجنتيني الشهير ليونيل ميسي بأن المواجهة التي تنتظره ومنتخب بلاده أمام المنتخب البرازيلي يوم الثلاثاء المقبل في المربع الذهبي لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) ستكون في غاية الصعوبة لما يمتلكه المنتخب البرازيلي من أسلحة تساعده في هذه المباراة.

وتغلب المنتخب الأرجنتيني 2 / صفر على نظيره الفنزويلي مساء الجمعة في دور الثمانية للبطولة ليحجز لنفسه مكانا في المربع الذهبي ويضرب موعدا مع المنتخب البرازيلي على بطاقة التأهل للنهائي.

وقال ميسي، في تصريحات إعلامية بعد المباراة، إن المنتخب البرازيلي يمتلك العديد من اللاعبين المتميزين خاصة في خط الهجوم ويمكنهم صنع الفارق.

وأشار اللاعب الشهير إلى أن المنتخب الأرجنتيني كان ينتظر إنهاء الدور الأول في صدارة المجموعة الثانية ولكنه حل ثانيا خلف نظيره الكولومبي وبفارق خمس نقاط.

واعترف ميسي بأنه لم يقدم بعد الأداء المنتظر منه أو الذي كان يتمناه في هذه البطولة مع المنتخب الأرجنتيني، مشيرا إلى أن الفريق حقق الشيء الأهم في مباراة فنزويلا وهو الفوز والتأهل للمربع الذهبي.

وظهر ميسي في مباراة فنزويلا بعيدا تماما عن مستواه المعهود الذي يقدمه مع برشلونة.

وجدد النجم الأرجنتيني انتقاداته لأرضية الملاعب التي تقام عليها البطولة، مشيرا إلى أنها مليئة بالأجزاء غير المعشبة جيدا وغير المستوية ما يحول دون تقديم أفضل أداء عليها”.

وقال ميسي: “من المزعج والمحزن أن تقام مباريات بطولة مثل كوبا أمريكا على ملاعب كهذه” مضيفا أن أرضية الملعب لا تساعد على تقديم أداء جيد حيث تقلل من سرعة الكرة ودقة التمريرات.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here