ميسي يحلم بالتتويج بلقب مع “راقصي التانغو”

محمد يونس/ الأناضول – أعرب الأرجنتيني ليونيل ميسي المحترف في صفوف برشلونة الإسباني لكرة القدم، السبت، عن حلمه ورغبته في التتويج ببطولة مع منتخب بلاده قبل إعلانه الاعتزال.

جاءت تصريحات ميسي خلال تواجده مع منتخب بلاده في معسكر مغلق استعدادًا لبطولة كوبا أمريكا التي ستنطلق بالبرازيل يوم 15 يونيو/ حزيران الجاري.

وفي تصريح صحفي، قال ميسي لا أريد أن أنهي مسيرتي مع الأرجنتين دون لقب، سأظل أحاول، وحتى إذا تعثرت سأنهض مجدداً لأقاتل من أجل حلمي .

وأضاف مجموعتنا في كأس أمريكا الجنوبية رائعة، لذا فإننا سنحاول بشتى الطرق الوصول إلى النهائي والتتويج باللقب .

وأوضح ميسي لا أرى نفسي مدربًا في المستقبل، في حال حصل الأمر فسأدرب الفئات الصغرى فقط .

وأشار باقي الكثير من الوقت على مونديال قطر 2022، لا أعلم إن كنت سأتواجد، أنا الآن في حالة ممتازة لكن لا أدري هل سأستمر على نفس الحال، آمل عدم تعرضي لأي إصابة .

ولم يتمكن ميسي من تحقيق أي لقب بقميص التانغو حيث خسر نهائي كأس العالم 2014 أمام ألمانيا، ثم نهائي كوبا أمريكا عامي 2015 و2016 أمام تشيلي.

وتخوض الأرجنتين بطولة كوبا أمريكا في المجموعة الثانية بجانب كولومبيا وباراغواي وقطر.

وتطرق ميسي في حديثه عن السقوط في فخ الهزيمة من ليفربول الإنجليزي في إياب نصف نهائي أبطال أوروبا، قائلًا ;أمام ليفربول قمنا بأخطاء ساذجة، كان الأمر أشبه بالكارثة .

وغازل ميسي نظيره البرتغالي كريستيانو رونالدو قائلًا أنا وكريستيانو لا نعرف بعضنا عن قرب، فقط كنا نلتقي في حفلات تقديم الجوائز، وأرى أن رونالدو جعل مدريد أكثر قوة، الليغا تفتفده بدون شك

واختتم ميسي تصريحاته بالحديث عن مدربه السابق في برشلونة الإسباني غوسيب غوارديولا قائلًا  ;غوارديولا كان بمثابة المعلم الفريد بالنسبة لي ;.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here