ميركل وماكرون وجونسون يدعون ايران الى التخلي عن كل الاجراءات التي تتعارض مع الاتفاق النووي

 

برلين ـ (أ ف ب) – دعت المانيا وفرنسا وبريطانيا الاحد ايران الى التخلي عن الاجراءات التي تتعارض مع الاتفاق النووي لعام 2005، في حين كانت طهران كشفت في وقت سابق “المرحلة الخامسة والاخيرة” من برنامجها القاضي بخفض التزاماتها الدولية التي نص عليها الاتفاق، مؤكدة التخلّي عن “كل القيود المتعلّقة بعدد أجهزة الطرد المركزي”.

وقالت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في بيان مشترك “ندعو ايران لسحب كل الاجراءات التي لا تتوافق مع الاتفاق النووي”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

4 تعليقات

  1. لقد كتبت في الماضي ان الاتفاق مع الغرب ما كان الا لإعاقة برنامج إيران النووي وما كان الا خطة مدروسة بين البلدان التي
    هي أعضاء في حلف الناتو ، ولم يكن الاتفاق الا لتاءمين وجودهم في الشرق الأوسط ،

  2. فَيا عَجَبا! عَجَبا! وَاللّهِ يُميْتُ الْقَلْبَ وَيَجْلِبُ الْهَمَّ مِنْ اجْتِماعُ هؤلاءِ الْقَوِم عَلى باطِلِهِم وَتَفَـرُّقُـكُمْ عَن حَقِّـكُمْ

  3. مقتبس (ميركل وماكرون وجونسون يدعون ايران الى التخلي عن كل الاجراءات التي تتعارض مع الاتفاق النووي)
    كان الأجدر بكم ، وأنتم تعتبرون من الدول الكبرى ، ان تدعوا حليفكم الارعن ترامب عن عدم التخلي عن الأتفاق النووي .
    أنكم جميعكم من نفس الطينة الخبيثة ؛ أستعماريون وتتلذذون باستعمار الدول الغنية خاصة في بلداننا العربية ولا تتورعوا عن اثارة الفتن والأضطرابات وازالة حكومات لا تتوافق مع مخططاتكم الأستعمارية بل وتساندون حكومات ديكتاتورية تسير على خطاكم الخبيثة في تحطيم الأمة العربية والإسلامية تارة باسم الديموقراطية وتارة باسم حقوق الأنسان ، وأنتم والحكومات التي تساندوها برآء من هذه التسميات ….
    ارفعوا اياديكم القذرة ولا تتدخلوا في شوؤننا وعندئذ بلداننا ستكون بألف خير …

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here