ميركل مستعدة لإجراء مباحثات مع القيادة الجديدة للحزب الاشتراكي الديمقراطي المنتقدة لها

برلين – (د ب أ)- أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل استعدادها لإجراء مباحثات مع القيادة الجديدة للحزب الاشتراكي الديمقراطي الشريك بالائتلاف الحاكم، ولكنها رفضت إعادة التفاوض بشأن اتفاقية الائتلاف.

وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتفن زايبرت اليوم الاثنين بالعاصمة برلين إن ميركل مستعدة بشكل أساسي للتعاون ولإجراء مباحثات، “كما هو معتاد داخل أي ائتلاف حاكم”.

يشار إلى أن الائتلاف الحاكم في ألمانيا مكون من الاتحاد المسيحي المنتمية إليه ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي.

وفي الوقت ذاته، أكد المتحدث باسم ميركل: أن”إعادة التفاوض بشأن اتفاقية الائتلاف ليست أمرا قائما”.

وقال زايبرت إن ميركل تهنئ رئيسي الحزب الاشتراكي الديمقراطي المعينين حديثا والمعروفين بانتقادهما لاتحادها المسيحي، وهما زاكسيا إسكن ونوربرت فالتر-بوريانس، موضحا أنهما نجحا في مساعيهما خلال إجراءات طويلة لدى أعضاء الحزب الاشتراكي الديمقراطي، وأشار إلى أنه لابد حاليا من انتظار المسار الذي يتخذه مؤتمر الحزب الاشتراكي يوم الجمعة القادم والقرارات التي سيتم التوصل إليها.

يشار إلى أن أعضاء الحزب الاشتراكي انتخبوا فالتر-بوريانس وإسكن لقيادة الحزب، وهما معروفان بانتقادهما لاتحاد ميركل المكون من الحزب المسيحي الديمقراطي المنتمية إليه ميركل والحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا.

ويعد تأكيد هذا الانتخاب في مؤتمر الحزب الذي سينعقد يوم الجمعة المقبل، مسألة شكلية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here