ميركل: العلاقات الجيدة مع الولايات المتحدة تصب في مصلحتنا

برلين-(د ب أ)- أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن من مصلحة ألمانيا وأوروبا وجود علاقات جيدة مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت ميركل لصحيفة “فاينيشال تايمز” في عددها الصادر اليوم الخميس إن الوعي بهذه الأهمية قد زاد، وتابعت قائلة: “وفي المقابل تراجعت نوعا ما ضرورة وجود الولايات المتحدة الأمريكية إلى جانب أوروبا”.

وردا على سؤال عما إذا كانت أوجه التوتر في العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية ترجع إلى الأشخاص الفاعلين أم أنها مشكلة هيكلية، قالت ميركل: “اعتقد أن هناك بالطبع أسباب هيكلية، على الرغم من أن السياسة ترتبط بالطبع دائما بالأشخاص الفاعلين أيضا”.

وأضافت ميركل أن افتراض أن هناك عالما تعدديا، “لم يعد أمرا بديهيا” بالنسبة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ولكنها أشارت إلى أنه ملحوظ منذ بعض الوقت أن دور القوة العظمى السابق للولايات المتحدة الأمريكية “ربما لم يعد يتوافق على الإطلاق مع الوعي بالذات للولايات المتحدة الأمريكية”.

وتابعت المستشارة الألمانية أن أوروبا – إذا جاز التعبير- لم تعد في محور الأحداث العالمية، لافتة إلى أن ذلك صار واضحا بشكل كبير.

وأضافت أن توجه الولايات المتحدة الأمريكية لأوروبا آخذ في التضاؤل ، وسيكون ذلك هو الحال مع كل رئيس”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here