مولود زنديق من ابوين غير شرعيين: النظام الرسمي العربي “خرج ولم يعد”

 د. عبد الحي زلوم

كان عنوان  خبر في راي اليوم بتاريخ 6/9/2018 نقلاً عن  جريدة اردنية يومية شبه حكومية عنوانه :”برلماني أردني بارز (اي خليل عطية): مؤامرة من ترامب ضد الأردن بمشاركة حلفاء عرب  للأسف” يقول فيه أن سبب الضغط الممنهج عبر  تقنيين المساعدات المالية هو لتغيير  موقف الملك عبد الله الثاني غير  المتوافق مع سياسة ترامب من قضية القدس وتصفية القضية الفلسطينية تحت مسمى صفقة القرن .

 لي ملاحظات عديدة على هذا الخبر.  الملاحظة الاولى: أنه  ليس للولايات المتحدة  حلفاء  في المنطقة ولكنها ترى في وكلائها أو (اصدقائها) في الدول النامية كعملاء عليهم تنفيذ رغباتها ومصالحها دون الالتفات الى مصالحهم أو مصالح شعوبهم و مثال ذلك تركيا اردوغان و باكستان عمران خان. هي لم تطلب  من اردوغان الافراج عن القس المتهم  بالارهاب وإنما اعطت امراً  بشكل انذار. هي لم تطلب من عمران خان التفاوض حول محاربة طالبان بل امرته وخفضت المساعدات العسكرية للتأخر بالاستجابة .

وليس (اصدقاء) الولايات المتحدة في العالم العربي استثناءً لذلك . وفي ادارة ترامب بالذات الذي كون  ثروته بالتعاون مع المافيا حسب ما نقلته محطة CNN اثناء الحملة الانتخابية سنة 2016 . فهو يرى نفسه كزعيم مافيا على الجميع السمع والطاعة .  طلب اجور حماية انظمة النفط بكل صراحة ووقاحة فإنهالت عليه مئات مليارات الدولارات . طالبهم  بالموافقة على تصفية القضية الفلسطينية فقالوا سمعاً وطاعاً . طالبهم بقبول القدس عاصمة لدولة الاحتلال وهي الارض التي بارك الله حولها فقالوا السمع والطاعة  فالمهم (مباركة ترامب ).

والملاحظة الثانية: أن الضغوطات المالية على الاردن ليست أمراً جديداً كلما تلكأ الاردن بتنفيذ متطلبات واشنطن . حدث ذلك مراراً في القرن الماضي.

الغريب والعجيب أن الاردن يقدم خدمات وظيفية استراتيجية بكفاءة عالية وبأسعار لا تجدها في موسم الاكزيونات . فلديها جيش قوي يزيد عن مئة الف رجل يحرس حدوداً طولها 600كم في غرب البلاد ومئات الكيلومترات في جنوبه مقابل مليار دولار في السنة . دعنا نحسب كم ستكون كلفة الولايات المتحدة لو قامت بحراسة حدود (حلفاءها) هؤلاء.  من المفيد هنا أن نبين أن ميزانية وزارة الدفاع الامريكية لهذه السنة فقط لعملياتها في افغانستان هي 46 مليار دولار علماً بأن قوتها العسكرية هي  15000  فقط . ومجموع كلفتها المباشرة لتاريخه في افغانستان هي 753 مليار دولار بالاضافة الى الكلفة البشرية و غير المباشرة . أما كلفة حرب العراق حسب تقدير معهد واتسون للشؤون الدولية والعلاقات العامة فهو 1700 مليار دولار وحوالي 5000 قتيل و مئة الف جريح ومعوق.  كلفة الجندي الامريكي في جبهات القتال مليون دولار في السنة وكذلك كلفة رجال المرتزقة بلاك ووتر . لو احتاجت الولايات المتحدة الى 50 الف رجل لحماية حليفتها دولة الاحتلال وحماية مكامن النفط في الجزيرة العربية لكانت بحاجة الى 50 مليار دولار بالسنة على اقل تقدير وهذا ما  يجب ان يتقاضاه الاردن مقابل خدماته الامنية على اقل تقدير لو كان مثل هذا (التحالف) بين الولايات المتحدة والاردن قضاءًا وقدراً.

والملاحظة الثالثة : أن الذي يضغط ويدير السياسة الامريكية و البيت الابيض تحديداً هو نتنياهو عن طريق صهره كوشنر وبطانته وخصوصاً غرينبلات و السفير فريدمان و اللوبي الاسرائيلي وصنائعه في الكونغرس والادارات الامريكية . بل كوشنر وبطانته اكثر تطرفاً من نتنياهو وحزبه الذي يرفع شعار هذه الضفة لنا (فلسطين) وكذلك الاخرى (شرق الاردن). وفي كتاب نتنياهو الذي الفه وهو خارج الحكم لم يخفي التزامه بهذا الشعار.

والملاحظة الرابعة: أن دول النفط لا تملك بترودولاراتها وإنما هي وديعة يتم صرفها  بتعليمات مباشرة او غير مباشرة عن طريق قتلة اقتصاديين يتم تعيينهم في المراكز الرئيسية في شركات النفط (الوطنية) والصناديق السيادية. بترودولاراتها هي اوراق كسندات الخزينة الامريكية لتمويل ديون الولايات المتحدة أو ارقام في البنوك الامريكية خصوصاً و الغربية عموماً يتم تحريكها من رقم بنكي الى رقم بنكي آخر دون أن تطأ ارض بلاد الانتاج . حدثني صديق صدوق نقلاً مباشراً عن المرحوم الملك الحسين لحادثة حصلت في ثمانيات القرن الماضي . نتيجة لخلاف حول قضية سياسية استعملت الولايات المتحدة ضغوطات المساعدات الاقتصادية . قال الملك انه ذهب طالباً المساعدة الى البلد النفطي العربي رقم 1 واخبره ولي امر ذلك البلد ان اسعار النفط منخفضة …. الخ فرجع الملك الى عمّان وطار في اليوم الثاني الى البلد النفطي رقم 2 ثم الى البلد رقم 3 وكانت النتيجة كلها سالبة. قرر الملك الذهاب الى واشنطن للحلحة الامور. بعد ذلك اخبروه بان البلد رقم 3 سيدفع له مبلغ 150مليون دولار خلال اسبوع. رجع الملك الى عمان وأراد أن يداعب ولي امر البلد رقم 3 قائلاً له “سمعنا أنكم سترسلون لنا 200 مليون دولار خلال اسبوع ” . رد رئيس البلد رقم 3 قائلاً : “لا لا لا قالوا لنا أن نرسل 150مليون فقط “.

دعني اشرح شيئاً من التاريخ والسياسة . يَعْتبر الغرب أن وجود النفط في باطن الاراضي العربية ما هو الا صدفة جيولوجية وانهم هم اصحابه الحقيقيون لانهم هم من اكتشفوه وحفروا اباره وانتجوه وشحنوه وسوّقوه واستخدموه في نمو حضارتهم بهذه الطاقة العملاقة وان حكام تلك البلدان ما هم اكثر من سدنة مرتفعي الاجر لإدارة شؤون العلاقات العامة في تلك البلدان . لذلك تم تقسيم  الوطن العربي الى مشيخات تحكمها قبائل ضئيلة السكان كبيرة الموارد سمتها مجلة الايكونيمست قبائل ترفع اعلاماً ،  والى دول غنية بالسكان فقيرة الموارد . و يقوم الغرب بحماية الفئة الأولى لعجزها عن حماية نفسها وإقراض الفئة الثانية بجزء بسيط مما ينهبه من بتردولارات الدول الصغيرة بشرط تقديم الدول الكبيرة سيادتها كرهينة لسداد ديونها التي لا تنتهي.

كانت شركة ستاندرد اويل اوف كاليفورنيا Socal  هي اول شركة امريكية تكتشف النفط وتخرجه في الخليج في البحرين مما مَكَنَ جيولوجيها من اكتشاف مكامن النفط في المنطقة الشرقية من السعودية.  كانت الاكتشافات اكبر بكثير مما تخيلته الشركة وارسل جيولوجيوها الى رئاسة شركتهم بأن مركز الكرة الارضية للنفط سيكون في الجزيرة العربية .

نتيجة الى ضخامة الاكتشافات والاستثمارات المطلوبة لتطويره اضطرت شركة سوكال للاتصال بشركات امريكية اخرى لمشاركتها في ما اصبح شركة ارامكو . وعندما علمت الحكومة الامريكية بالامر ارادت ان تجعل من نفط السعودية احتياطاً امريكياً استراتيجياً للدولة وأرادت أن تتملكه الحكومة الامريكية تماماً كما تملكت حكومة بريطانيا احتياطات النفط الايرانية عبر الشركة الانغلوفارسية والتي غيرت اسمها الى شركة البترول البريطانية (BP).   وقامت  الحكومة الامريكية ببناء قاعدة جوية ضخمة في الظهران فوق تلك الحقول المكتشفة. وما أن بدأ الانتاج حتى طلبت وزارة الدفاع الامريكية بناء مصفاة راس التنورة لتزويد الاساطيل الامريكية بالوقود تماماً كما فعلت بريطانيا في بناء مصفاة عبدان في ايران للغرض نفسه وبأسعار تفضيلية .

في حزيران 1943 اصبح لدى وزير الداخلية والمفوض عن تأمين النفط للمجهود الحربي الامريكي في الحرب العالمية الثانية الوزير هارولد ايكس قناعة بضرورة ان تستملك حكومة الولايات المتحدة مخزون النفط السعودي عبر شركة حكومية يتم تأسيسها لهذا الغرض ، على أن يتمّ ابرام اتفاقية ما بين الحكومة الامريكية وشركة ارامكو لتقوم ارامكو كمشغل لمنشآت  الشركة الحكومية الامريكية. وبعد اجتماعات للإدارة الامريكية المتكررة وأخذ موافقة الرئيس روزفلت تمّ اشهار شركة الاحتياطات  النفطية Petroleum Reserves Corporation  في 30/6/1943 لاستملاك احتياطات النفط السعودي . تمّ تعيين هارولد ايكس رئيساً للشركة كما تمّ تعيين وزراء الخارجية والحربية ورئيس الاركان المشتركة اعضاء في مجلس ادارتها . وتمّ تعيين Abe Fortas  سكرتيراً للشركة ( وهو يهودي).

بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية قامت الشركات المالكة لارامكو باستعمال نفوذها بحجة ان التأميم والاستملاك للشركات الامريكية يتناقض مع النظام الراسمالي الاقتصادي الامريكي . وتم التفاهم ان تصبح أرامكو الممثلة الحقيقية للمصالح الحكومية الامريكية وبالتنسيق الكامل معها. و عوضاً عن الاستملاك الامريكي الحكومي المباشر ولكن لتحقيق الغرض نفسه تم اجتماع  الرئيس الامريكي روزفلت بملك السعودية عبد العزير ال سعود في البحر الاحمر على متن الطراد الحربي كوينسيQuincy  لابرام إتفاقية تم تسميتها باسم الطراد في14 فبراير 1945 . جوهر الاتفاق كان هو لتحقيق أهداف (شركة الاحتياطات النفطية) الحكومية بطريقة اخرى تضمن الولايات المتحدة حكم ال سعود في الجزيرة العربية مقابل أن تقوم شركة ارامكو عملياً بإدارة قطاع النفط السعودي فيما يتعلق بكمية الانتاج وبالتالي بالاسعار .

من يمتلك النفط هو من يمتلك قرارات كميات انتاجه والتحكم باسعاره والسيطرة على بترودولاراته وهي حتماً ليست الدول العربية المنتجة . اما بالنسبة كيف يمكن ان تقوم دولةٌ بانتاج مواردها الطبيعية ضد مصالحها فدعني اورد لكم دراسة حالة (Case Study) تدرس اليوم في كلية الدراسات العليا للادارة في جامعة هارفارد تحت عنوان (السيطرة على النفط العالمي) وهذه دراسة الحالة  كما وردت :

“سأل أحد طلبة كلية البترول السعودية في الظهران، وزير بترول المملكة العربية السعودية  أحمد زكي اليماني في يناير 1981، هذا السؤال:

“المواطن السعودي الذي ينظر إلى السياسة النفطية الحالية سيجد بأن المملكة تنتج أكثر مما يحتاجه اقتصادها، وتبيع نفطها بأسعار أقل من المعدلات الجارية، بل أقل من الأسعار التي تبيع بها دول الخليج الأخرى . ومع ذلك فإن هذه التضحية تقابل بهجمات معادية من قبل الصحافة ووسائل الإعلام، بل وحتى من مسؤولين حكوميين كبار في الدول الغربية. ألا تعتقد بأنه حان الوقت لأن نتوقف عن التضحية بأنفسنا في سبيل إرضاء مستهلكي النفط؟”

ختاماً أقول: النظام الرسمي العربي هو مولود زنديق من ابوين غير شرعيين هما سايكس البريطاني وبيكو الفرنسي وتمّ تحديد الدور الوظيفي لكل دوله . كانت دولة الكيان الاسرائيلي هي جزءٌ متكامل ٌ ومتفاعل مع هذه المنظومة والتي ساعدت في انشاء ذلك الكيان ورعايته . تغيرت اليوم الوظائف لدول تلك المنظومة. فإما ان تقوم تلك الدول وشعوبها بعملية التغيير بما يتوافق مع مصالحها وإما ان يعاد رسم الوظائف ولربما الحدود وحتى اولياء الامور بما لا يُحبه رؤساء تلك الدول ولا يُرضي شعوبها! اول المطلوب أن تتصالح رؤوس دول تلك المنظومة مع انفسها ثم مع شعوبها لتستمد شرعيتها منها لا من خارج حدودها مما سيفجر طاقةً هائلة ستولّد التغيير.

     مستشار ومؤلف وباحث

Print Friendly, PDF & Email

34 تعليقات

  1. في الحقيقة يا دكتور أصبت كبد الحقيقة ولكنك لم تكمل توقفت !!-المطلوب الان من بقايا النظام العربي أن يسيروا تحت لواء اسرائيل الكبرى ويرتبطوا بها ومعها بمشاريع الطاقة والامن والاتصالات ، والمواصلات ودمج الكيان في المنطقه – بل تسييده عليها – وسيتم الاجهاز على ايران وبرنامجها النووي ،وتسليم الشرق الاوسط خراب لدولة الكيان الصهيوني
    تصورو بأن مصر أغلقت انابيب الغاز لديها وذهبت لاستيراد الغاز من دولة الكيان وكذلك الاردن تحت ذرائع واهية والهدف الحقيقي بقائها على قيد الحياة !! وبعض دول الخليج تنسق امنيا وتجري مناورات مشتركة مع الصهاينه – الشعوب العربية تدرك ذلك تماما لذلك يقومون بانتهاج سياسة التجهيل والفقر وانتشار الامية ، كثير من العرب لايعرفون شئ عن قضايا امتهم ولا حتى ما معنى كلمة معبر !! ونسأل الله الفرج القريب من عنده .

  2. الى الدكتور العزيز عبدالحي زلوم المحترم
    بعد التحيه
    في هذه المقال قلت الحقائق و اكملت و صدقت
    كما نعرف عائلتك ال زلوم المحترمه عبر التاريخ
    مع فائق احترامي وتقديري لكم

  3. لقد وضع الكاتب اصبعه على الجرح…….كنت و ما زلت احترم و أومن بكل ما تفضل به….سواء بهذه المقالة و / او بمقالاته السابقة…..شكرا استاذ عبد الحي زلوم

  4. قال الشاعر عمر ابن الفارض يصف تجلي الحقيقة المطلق*ابرق بدا من جانب الغور لامع~~~~~ام ارتفعت عن وجه ليلى البراقع* نعم اصبحت الحقائق اسطع من شمس تموز ولا تغطيها غرابيل الدنيا لا جل اي شيء تكون موارد العرب رهنا بارادة الاخرين! لاجل ان يبقى النسر الاقرع سيد العالم ام ايتام الارض فالى اي مؤائد سيدعون…. انه الفشل القومي العظيم …

  5. ____ كان ممكن اللجوء إلى ’’ الإجهاض الشرعي ’’ لدواعي صحية لكن الآن الشجرة لها جذور و فروع ممتدة مدا .
    .

  6. مقال جيد جدا , لكن الشؤال هو هل العرب قادرون على خلق نموذج حكم بديل و هل هم أصلا لديهم رؤية استراتيجية كيف سيكون شكله. هل هم يريدونه أصلا !!!

  7. الانظمة العربية الرسمية … أنظمة لقيطة لا تمت للعرب والمسلمين بصلة؛ ولاءهم الأول للصهيوامريكي الغربي الصليبي الإستعماري أعداء العرب والإسلام والمسلمين!!

  8. احترم الكاتب الباحث جدا . رصانة ودقة وحرفية كاملة وتحليل علمي منطقي واقعي في مقالته التي ابحث عنها قبل اي مقال اخر . سواء اتفقت معه او اختلفت , ليس بوسعك الا ان تقرأ المقال لاخر كلمة وباحترام وتقدير ….

  9. ولذلك حارب الغرب والشرق ثورات الربيع العربي..
    يجب عدم وضع أردوغان ورئيس باكستان بذات الكفة.أميركا والغرب هم ضد أردوغان، ودبروا انقلاب عسكري ضده، ويحاصرونه الآن إقتصادياً.

  10. مؤامرة من ترامب ضد الأردن بمشاركة حلفاء عرب للأسف.
    ولماذا للاسف
    هل تتاسف علي حقيقة العرب؟! فلتتاسف إذن علي كل ما هو عربي بل واسلامي في الماضي البعيد والقريب والحاضر ولا تذكرهم مرة اخري في المستقبل

  11. لقد شيطنوا انتفاضات الشعوب وعبثوا فيها وأعادوا لنا دكتاتوريات جعلوا الشعوب تترحم على سابقاتها ، أنت عربي ممنوع عليك حتى أن تحلم بالحرية والكرامة .

  12. شكرا على المقال. اسمح لي وبرأيي ومعلوماتي المتواضعة أن أخالفك فيما ذهبت إليه بي نهاية المقال, فمن حكمنا ويحكمنا الآن هم رؤؤس لن ينصلح حالها وليس لها علاج غير البتر. فالذي أدمن الخيانة لن ينصلح حاله ولو طهرته بماء البحر.

  13. دكتور زلوم تأكيدا للملاحظة الثانية أسترجع بالذاكرة ما قاله اريل شارون لجورج بوش الابن بما يتعلق وموضوع المساعدات الامريكية لاسرائيل ان ما تكلفكم اقل قاعدة عسكرية من قةاعدكم غي الخارج هو اضعاف ما تقدموه لنا من مساعدات . وهنا أتساءل كم يوفر محمود عباس على اسرائل من مبالغ من خلال تنسيقه الامني هذا اذا استثنينا خيانته للوظن

  14. الأستاذ الكبير د. عبدالحي زلوم

    مقالك إبـداع، سلمت وسلم قلمك وفكرك.

  15. المؤرخ
    يا جماع ليش زعلانين انه د زلوم بقول الله يهدي زعمائنا ويستمدو شرعيتهم من شعبهم بدل الامرسكان.

  16. قبل ان تتولى الانضمة العربية شؤوننا كانت ولا تزال تمر عبر اختبارات تمتحنها فيها الدول الامبريالية لقياس مدى استعداد المترشحين لادارة شؤوننا على تطبيق اقصى ما يمكن من القهر والقمع والسلب والنهب علينا و لفاءدتهم.
    ان حكامنا وبدون استتناء كلهم مثل محمود عباس والسيسي.
    هم بمتابة حراس اوفياء للغرب على الخيرات البشرية وتحث وفوق ارضية التي تزخر بها بلداننا.
    فحتى ادا سولت نفس احد حكامنا ان يتباطىء في تنفيد الاوامر فان دكة البدلاء تزخر بابشع البدلاء العرب القادرين على تنفيد ابشع القرارات على شعوبهم ودلك للبقاء على كراسي العرش.

  17. كل التقدير للدكتور زلوم الذي ينبغي ان تجمع مقالاته وتوثق لتكون المرجع الرئيس للاقتصاد السياسي للوطن العربي. فهو يشخص الحاله العربيه والتي لن تتغير في ظل الظروف السائده. فالغرب المهيمن على الانظمة العربية لن يسمح بالتغيير ، وقد رآينا كيف خطف الربيع العربي وقبله الانتفاضه الفلسطينية وقبلها الانظمة التي كانت بالفعل او بدت ثورية ووطنية وانتهت إما بالمحاصرة او بالتصفية وإما بالتحول ب ١٨٠ درجه. انظروا ماذا فعل السادات بعد عبد الناصر ومحمود عباس بعد عرفات.
    وحتى لو جاء قائد عربي (او اصلاحي) وحاول تطبيق الديموقراطية وانشاء الاحزاب . فسيتم شراء احد هذه الاحزاب واعطاء الوعود لها بالحكم آو دعمها وتسليحها وتمويلها لتقوم بتغيير المسار. ولهذا لا مخرج من الازمه الحالية الا بالتخلي عن العلاقه مع الغرب والتقشف والتمسك بالكرامة الوطنية باي ثمن. فلا جدوى من الجامعة العربية ولا من الامم المتحدة ولا من الصناديق الدولية.
    نتنى على الدكتور زلوم آن لا يكتفي بتشخيص المرض وانما الاشاره الى الدواء.

  18. لأول مرة في حياتي تمنيت لو لم يكن هؤلاء الحكام أميين كي يتسنى لهم قراءة هذا المقال الذي وضع التقاط على الحروف دون لف أو دوران وعلى المكشوف ورفع الستر عن عورات الحكام
    الذين هبطوا علينا من المريخ والذين لا زالت أقعالهم تقبّح صفحات التاريخ .

  19. شكرًا لهذا المقال د.زلوم. معظم النقاط التي أشار اليها الدكتور لا تعتبر سرا وهي موجوده في الصحف والكتب والمحاضرات الغربيه والاوراق الحكومية السريه التي أصبحت معلومات عامه لمن يقرأ ويريد المعرفة ،والدكتور زلوم قمه في التمحيص والمطالعه. لذا مقوله ديان اننا شعب لا يقرا وان قرا لا يفهم وان فهم لا ينفذ هي صحيحه.

  20. اريد ان اكتب عن ترامب لكن رأي اليوم لا تنشر
    سياسه امريكا مع الحلافاء مثل الرجل يقول هذول عاهراتي الحلافاء هم عاهرات امريكا هذه النطق الصحيح سيدي الدكتور عبدالحي زلوم انت تفهم قصدي

  21. الى الدكتور عبدالحي زلوم المحترم
    بعد التحيه والتقدير
    احسنت التعبير
    مولود زنديق من ابوين غير شرعيين: النظام الرسمي العربي “خرج ولم يعد”

  22. وضع الدول العربيه يذكرني في وضع الكلاب الضالة في القره المكسيكيه

  23. الاخ عبد الحي. زلوم
    تحيه واحترام:
    تقول” اول المطلوب ان تتصالح رؤوس دولتلك النظومهمع انفسها ثم مع شعوبها لتستمد شرعيتها منها لا من خارج حدودها مما سيفجر طاقه هائلهستولد التغيير”الا تلاظ يا دكتور زلوم التناقض الذي وقعت فيه.فيى متن المقال قلت بان حكام الدول العربيه اتباع ياتمرون باوامر امريكا وينفذون سياساتها في المنطقه .كيف تطلب من تابع ان يتمرد على سيده ولي نعمته؟ ؟ثم اتعتقد ان هذه رؤوس هذه الدول التابعه من الغباء بان يسمحوا بقيام نظم ديموقراطيهبالاختيار الحر للمواطنين؟الصفقه الشيطانيه بين رؤساء تلك الدول والدول الاستعماريه الحانيه لهم هي نترككم تحكمون مقابل حمايه مصالحنا واذا اخليتم بهذا الشرط سنرفع الحمايه عنكم .باختصار فاقد السئ لا يعطيه .الحل ليس بالتصالح بل بكنس هذه الانظمه عن بكره ابيها .المطلوب من كمفكر نحترم رايه ان تشرح لنا كيف يمكن تحقيق ذلك،اعني اقامه نظم ديموقراطيه تحتكم للشعوب لا للنخب العميله التي تخدم مصالح من وضعها على راس السلطه؟ولك تحياتي

  24. الاخ عبد الحي. زلىم
    تحيه واحترام:
    تقول” اول المطلوب ان تتصالح رؤوس دولتلك النظومهمع انفسها ثم مع شعوبها لتستمد شرعيتها منها لا من خارج حدودها مما سيفجر طاقه هائلهستولد التغيير”الا تلاظ يا دكتور زلوم التناقض الذي وقعت فيه.فيى متن المقال قلت بان حكام الدول العربيه اتباع ياتمرون باوامر امريكا وينفذون سياساتها في المنطقه .كيف تطلب من تابع ان يتمرد على سيده ولي نعمته؟ ؟ثم اتعتقد ان هذه رؤوس هذه الدول التابعه من الغباء بان يسمحوا بقيام نظم ديموقراطيهبالاختيار الحر للمواطنين؟الصفقه الشيطانيه بين رؤساء تلك الدول والدول الاستعماريه الحانيه لهم هي نترككم تحكمون مقابل حمايه مصالحنا واذا اخليتم بهذا الشرط سنرفع الحمايه عنكم .باختصار فاقد السئ لا يعطيه .الحل ليس بالتصالح بل بكنس هذه الانظمه عن بكره ابيها .المطلوب من كمفكر نحترم رايه ان تشرح لنا كيف يمكن تحقيق ذلك،اعني اقامه نظم ديموقراطيه تحتكم للشعوب لا للنخب العميله التي تخدم مصالح من وضعها على راس السلطه؟ولك تحياتي

  25. التحية و التقدير و الاكبار للاستاذ عبدالحي زلوم. مقال مميز و مهم كما هي كل اعمال الاستاذ زلوم. أقول ان نصائح الاستاذ هي نداء في مهب ريح. لا احد يستمع و لا أحد يعي. ثمة امل في شعبنا العربي أن يدرك سوء الحال و ينتبه لكي لا يضيع كل شئ في صراع طائفي و ديني.

  26. احلام بعد عشاء دسم وتخمة، هذا ما يحدث معي انا شخصيا.

    كيف تطالب أنظمة منزوعة الرجولة بالولادة والجينات أن تمارس الرجولة ومن أجل من؟

    إيران اممت بترولها وواجهت الغرب في معركة مصيرية لا هوادة فيها، من ايام مصدق وحتى الآن. ولا تزال المعركة تدور رحاهى ويبدو أن العرب هم وقودها. إذ لا بد أن تكون ضحايا هذه المعركة بارخص التكاليف، ولن تجد ارخص من العرب ثمنا لها.

    يا استاذ زلوم: كانت الأنظمة التي تحكم العرب تتقاتل في السر، مما جعل العرب يظنون أن هنالك إمكانية لتلاقي مصالح تلك الأنظمة خدمة للشعب العربي. لكن سرعان ما أصبحت الصراعات علنية، فعرف المواطن العربي أن لا مصلحة له في هذه الأنظمة لا في الماضي ولا في الحاضر وان المستقبل قاتم.

    من يدير هذه دمر المواطن العربي، فلم يبدع منهم احدا في بلده ولم يظهر فيهم قائد ولم يعرفوا السياسة ولا النصر الا في جنوب لبنان وغزة (وهي ليست أنظمة). انه دمار شامل لا مخرج منه في ظروف كهذه.

  27. شكرا لك علي المعلومات القيمة .
    ولكن استاذنا أخطأت في وجهة التصالح ، شعوبا وحكاما
    تحتاج للتصالح مع القوة العظمي الوحيدة ، هو الخالق سبحانه وتعالي ، فهو الذي بيده كل شئ ، إذا أردنا العزة والتمكين في فلا مفر من التصالح مع الله اولا ، شعوبا وحكاما ، والا فنحن في مهب الريح ، تتكالب علينا الأمم من كل حدب وصوب ، ولا نجاة منهم إلا بالعصمةبالله عز وجل .
    لا يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها.

  28. جميع النبوءات والسيناريوهات والتوقعات تقول بان اسرائيل لن تستمر طويلا ولا قدره لها علي البقاء “”” لكن العرب بعجزهم وتخاذلهم يعطوها اسباب البقاء ظنا نتهم بانها الدوله التي لن تهزم !!! لاننا تحولنا الي دول فقدت بوصلتها وتحول العدو بين ليله وضحاها صديقا والاخ هو العدو !!! اننا امة العوز والنفاق امة الجهل والفقر امة التناحر والبعد عن العقلانيه والحكمه !!امه ضحكت من جهلها الامم

  29. كان كيسنجر يتحدث بما معناه ان الولايات المتحدة لا تعترف بما اسماه ظلم الطبيعة او ديكتاتورية الجغرافيا التي أوجدت البترول عصب الصناعة العالمية عند هؤلاء الإعراب الذين لا يستطيعون استخراجه واستغلاله بدون الغرب الذي يتفضل كثيرا عندما يمنح هؤلاء الأعراب بعض الفتات …وقد لخص وليام سايمون وزير الخزانة الأمريكي الأسبق علاقة العرب والبترول عندما قال :these people don’t own oil they only sit on it .

  30. ” النظام الرسمي العربي هو مولود زنديق من ابوين غير شرعيين هما سايكس البريطاني وبيكو الفرنسي وتمّ تحديد الدور الوظيفي لكل دوله . كانت دولة الكيان “الصهيويي” هي جزءٌ متكامل ٌ ومتفاعل مع هذه المنظومة والتي ساعدت في انشاء ذلك الكيان ورعايته”.
    من ناحية أُخرى هل إستكثرت على أحدهم وهو أخلصهم مبلغ 150-200 مليون دولار وهو يقوم بمهمته على أحسن وجه … يحرس حدوداً طولها 600 كم في غرب … “البلاد” إن صح ألتعبير … لكن وكما تعلم د. عبد الحي زلوم، هذا ألنوع من ألخدمات لا يُسمى خدمات امنية أو خدمات وظيفية استراتيجية … أليس كذلك؟. ودمتم ألسيكاوي

  31. شكرا لك استاذ زلوم على هذا المقال الذي يشخص الواقع العربي المرير والمتهالك الذي تعيشه امتنا منذ المئة عام. ولكن لي طلب بسيط: هل توجد ترجمة لهذا المقال بالانجليزية، بالفرنسية او حتى بالألمانية؟ والف شكر لكل مجيب…

  32. لديهم في الدول البترول خلل عقلي والطاعة والولاء لنظام العالمي والشعوب الأبرياء عليهم أن يستمعوا لهم والولاء من له القرار الجزئي في البلدان المقدسة والمباركة

  33. النظام العربي الرسمي ضد النظام العربي الرسمي … فقد أصبح صهيوأمريكي غربي صليبي!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here