موقفان في حالة نزاع بملف المعلمين الأردنيين: حل النقابة والتصعيد أو “التهدئة”

 عمان – راي اليوم – خاص

استقطاب حاد شهدته الساحة الاردنية خلال الاسبوع الماضي على خلفية الموقف الرسمي المفترض من الازمة التي تواجهها حاليا نقابة المعلمين .

 في مكتب رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز مقاومة عكسية شديدة لخيارات تصعيد امنية  تحاول الاستثمار في المناخ الحالي لتغيير الواقع الموضوعي في نقابة المعلمين حيث جناح اسلامي في النقابة تتهمه السلطات ضمنا رغم انه لا يشكل الاغلبية  بالسيطرة والتحكم والتحريض .

بعض المسؤولين يظهرون التشدد هنا ويضغطون باتجاه حل نقابة المعلمين  وتشكيل لجنة لإدارتها قبل اجراء انتخابات جديدة بهدف ابعاد نائب النقيب الحالي الشيخ ناصر النواصرة بعد اصراره العلني على المطالبة بإقرار علاوة المعلمين المتفق عليها سابقا .

 بالمقابل لا يبدو رئيس الوزراء معنيا بالتصعيد ويميل الى التهدئة مع نقابة المعلمين والى استمرار الحوار معها دون الحاجة للصدام مجددا تحت عنوان حل هيئتها الادارية وتشكيل لجنة او تحت عنوان دفعها لانتخابات جديدة.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

15 تعليقات

  1. نقابة المعلمين هي الكف الوحيد في الوطن امام مخرز الفساد الذي طم وعم … اي بلد في العالم لن يتقدم او يرتقي من دون المعلم … واي محاولة لشيطنة النقابة امام المجتمع هي محاولات فاشلة لأن الأب الذي يريد لابنه حياة كريمة عليه ان يقف بصف المعلملمين فالفاسدين لا يهمهم سوى انفسهم وجيوبهم.
    على الجميع ان يقف بصف المعلم فالمعلم اليوم هو الوطن.

  2. المعلم … هو الحضارة والوجه المشرق للمجتمعات الراقية انصفوه فهو يستحق

  3. نعم للمعلمين فهم من أنار دروب الآخرين ، المعلم يستحق كل خير .. وهو في المقدمة …دوما

  4. أولا…ماذا قدم أصحاب القرار في الدوار الرابع للوطن؟
    ثانيا … أستغرب بعض المقارنات الخاطئة بين المعلم والعسكري مثلا … أو بين المعلم والطبيب .. أو المعلم والمهندس .. لكل وظيفة واجبات ولكل وظيفة ظروف عمل خاصة مبدأ المقارنة مبدأ مريض جدا ومن يعمل به لا بعد نظر عنده.
    ثالثا… الدول المتقدمة تعطي كل ذي حق حقه وترضي الجميع .. والمعلم عندها إنسان ذو مكانة راقية وله الاحترام وله راتب أعلى من كثير من الموظفين الآخرين لأنهم يعرفون قيمة العلم والمعلم…
    أخيرا….
    الجاهل وناكر الجميل هو الذي يعادي المعلم لأنه لايعلم قيمة من علّمه … وضاع العلم به سُدى
    وسلامتكم

  5. هؤلاء الذين يتحدثون عن مصلحة الوطن من اعطاهم الحق بالتبجح باسم الوطن،ثم لماذا يختزلون الوطنية لحساباتهم الخاصه،ثم اروني ماذا قدمتم للوطن اكثر من المعلم،كفاكم لوكاً للكلام لوك الابل للحشائش ،لا نقبل المزاوده ولا بيع الشعارات يا من بعتم الوطن واهله،واخيرا اريد منكم ان تصيغوا مفهوما للوطنيه يتفق مع المنطق والواقع…

  6. كل من يطالب بحل نقابة المعلمين هو كمن يصب الزيت على النار
    لماذا هذا العداء للمعلمين ونقابتهم ؟؟
    كفاكم تسحيج لحكومات لا تعرف إلا جمع الضرائب وتكميم الأفواه
    تبرعنا للوطن بنصف السيولة المالية { نصف مليون } فكانت النتيجة بتحريض البعض على رفع قضية لحل المجلس وإنهاء عضوية أعضاءه بدل المطالبة بإعادة المبلغ من الحكومة
    المجلس الأقوى مستهدف بسبب قيادتهم الناجخة للإضراب الأخير

  7. حسبي الله ونعم الوكيل بكل واحد بده النقابه تنحل من اجل منع علاوة المعلم. نحن أيضاً نعمل ليلاً ونهاراً ولم نتوانى يوما عن التعليم عن بعد وتابعنا طلابنا حتى في أيام العطل الرسميه ولساعات متأخره حتى أنهينا الكتب وختمناها لهم. كل الناس ضد المعلم مع إنهم عارفين أنه إلنا حق بصرف علاواتنا وكل واحد ضد المعلم هو حاسد وحاقد.

  8. يجب تحسين وضع المعلم الي أرقى الدرجات حيث اذا إنجاح دوله تبداء بالعلم واذا أردنا النهوض في الوطن أيضا بالعلم المعلم اساس نجاح وومثال على ذلك ماليزيا

  9. زمان كان بيقولوا من علمني حرفا كنت له عبدا ومطيعا

    انا مع المعلم بكل شي هو الذي علمنا الكتابه والقراءه

    مش خساره الزياده للمعلم بل ستعوض بتعليم الطالب

  10. بخصوص هذا الموضوع اناأرى أنه في حال الاصرار على المطلب أن يتم الغاء نقابة المعلمين لأنها بموقفها إن حصل تكون خرجت عن مسار الوطن لانه المعلمين من شهر 3 وهم باستراحه والجيش وكافة الاجهزه الامنيه والكوادر الطبيه و الصحيه وهم يصلون الليل بالنهار بالعمل ومع ذلك تم خصم الزياده التي حصلوا عليها وقوفا مع الوطن والدوله بالرغم من أن مجلس النقابه كان من اول المشاركين بدعم صندوق همة وطن … ولندع التشكيك جانبا لأن اللجنه المشرفه على جمع التبرعات هي المشرفه على الإنفاق والكل يشهد لها بالنزاهه

  11. المصلحة العليا للوطن والدولة؛ هو الأهم، وما تراه مؤسسة اتخاذ القرار في الدولة الأردنية في هذا الملف هو الذي يجب أن يرى النور قريبا، وأظن أن الأحزاب والهيئات والجمعيات والجماعات كلها معنية بمصلحة الوطن، فهو المقدم على جميع الرغبات والأطروحات، والديمقراطية وحرية الرأي والتعبير لا تعني التمرد والعصيان والمناكفة والمغالية وتحشيد الناس.
    المرحلة صعبة، والظروف قاسية، والأوضاع تتطلب الليونة والمرونة وعدم التشدد، واعتقد أن الوطن يستحق ان نقدم له الغالي (أرواحنا) فكيف بالرخيص (مكافئات أو علاوات). فلنسع الوطن كما وسعنا.

  12. اعتقد ان جذور الازمة عبارة تصفية حسابات مبطنة وقديمة لدى البعض ولم تكن تحسب حساب الطالب حتى لو كان الضحيه .
    نتمنى ان تكون السنة الجديدة تحمل اشخاص اداريين جدد تؤتي الاولوية للطالب قبل اي حسابات لاندري ان كانت شخصة وغيرذلك

  13. حل او حتى الغاء نقابة المعلمين بات ضرورة أخلاقية

  14. المشكلة ليست في إقرار العلاوة (المالية) التي ستقر بي، ،، النهاية، المشكلة في العولمة ونظام ما بعد كورونا إعادة تقيم القيم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here