موقع اسرائيلي: الجيش المصري قضى على 75 بالمئة من قوّة القاعدة في سيناء

army in sinaa

الناصرة ـ “راي اليوم” ـ وائل عواد:

جاء في موقع “تيك دبكا”، وهو موقع اسرائيل يُعنى بأمور الأمن والمُخابرات الإسرائيلية، أن في حملة مُكثفة قامت بها وحدات خاصة من الجيش المصري خلال أسبوعين الأخيرين، استطاعت القوات المصرية بقتل أو اعتقال قوات سلفية تابعة لتنظيم القاعدة في منطقة (جبل الحلال) وسط سيناء، القريبة من منطقة (وادي العمر)، لتكون بذلك، حسب التقديرات، قد قضت على 75% من قوة القاعدة والجهات التي على علاقة معها في منطقة سيناء.

وقد جاء في التقارير المخابراتية المصرية أنه من بين الفارين رمزي موافي، قائد قوات القاعدة في سيناء، والذي عمل في وقت سابق طبيبا شخصيا لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في باكستان.

وحسب المصادر العسكرية التي يقول الموضع المذكور أنه يعتد عليها فإن الخطة التي اتبعها الجيش المصري في الهجوم على القوات السلفية في منطقة جبل الحلال هي نفسها طريقة الهجوم على القوات السلفية في منطقة “طورا بورا” في أفغانستان أثناء الحرب الأمريكية عليها والتي تعتمد على القاء كميات كبيرة من القنابل من الطائرات على مدار 24 ساعة حتى تفر العناصر المختبئة من المكان، ليقوموا بالقضاء على أفرادها أو اعتقالهم خارج المنطقة التي يتحصنون بها.

 ولقد جاء في الموقع أيضًا أن أنظمة حماية جديدة يعتمدها الجيش المصري بمُحاربة القوات السلفية هي ذات منظومة تكنولوجية أمريكية تتمثل برادارات وأجهزة الاستشعار.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here