موسكو: لا صفقات مع واشنطن وإسرائيل حول سوريا لأن ذلك متاجرة ونحترم سيادتها ووحدة أراضيها

موسكو ـ وكالات: أكد نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، عدم وجود أي صفقة مع واشنطن وتل أبيب حول سوريا، لأن ذلك هو متاجرة.

وقال فيرشينين لوكالة “سبوتنيك”: “لا يدور الحديث عن أي صفقة. إنها متاجرة”، مضيفا “إننا نعمل من أجل تحقيق الاستقرار والتسوية في سوريا، كما هو الحال في هذه المنطقة بأكملها ، على أساس احترامنا لسيادة جميع بلدان المنطقة واستقلالها السياسي ووحدة أراضيها. ليس لدينا أي أساس آخر. لذلك ، نحن لا نقبل أي صفقات”.

وكان المبعوث الأمريكي الخاص للشؤون السورية، جيمس جيفري، أعلن يوم الثلاثاء أمس الأول، أن التقارير الإعلامية التي تداولتها وسائل الإعلام السعودية حول اعتراف الولايات المتحدة بالرئيس السوري بشار الأسد، مقابل ضغوطات روسية على إيران غير صحيحة.

وقال جيفري في معهد الشرق الأوسط بواشنطن: “سيعقد اجتماع حول الشرق الأوسط، ونعمل على التفاصيل”.

وأضاف: “بطبيعة الحال، حتى الآن، لا يوجد مثل هكذا اتفاق، لا أثق بما تم التداول به”.

وكانت صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية قد أفادت في وقت سابق، نقلا عن مصادر دبلوماسية غربية أن الولايات المتحدة وإسرائيل تنويان في اجتماع أمني ثلاثي في القدس، تقديم اقتراح لروسيا بالاعتراف بشرعية الرئيس السوري، بشار الأسد، ورفع العقوبات عن السلطات السورية، إذا وافقت موسكو على كبح النفوذ الإيراني في هذه الدولة.

هذا وفي وقت سابق، أعلن المكتب الصحفي للبيت الأبيض، أن مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي جون بولتون يخطط للقاء نظيريه الروسي، نيكولاي باتروشيف والإسرائيلي، مئير بن شبات في حزيران/ يونيو في القدس لمناقشة قضايا الأمن الإقليمي على نطاق شامل.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. ما ورد في صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية يعد اعترافا بان كل من ” امريكا واسرائيل والسعودية مجتمعين ” غير قادرين على كبح النفوذ الايراني في سوريا وانهم يحتاجون لروسيا لتقوم بذلك بدلا عنهم

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here