موسكو بشأن تسميم الجاسوس: أي استخدام لسم عسكري كان سيقود حتماً إلى وقوع العديد من الضحايا فورا في موقع التسميم

موسكو- (أ ف ب) -قالت موسكو الاربعاء ان بريطانيا اما فشلت في حماية مواطن روسي من ما تصفه بانه “هجوم ارهابي” أو أنها هي نفسها تقف بشكل مباشر او غير مباشر وراء تسميم العميل المزدوج السابق وابنته.

وجاءت تصريحات فلاديمير يرماكوف رئيس قسم منع انتشار الاسلحة في وزارة الخارجية الروسية في اجتماع دعت اليه موسكو السفراء الاجانب المعتمدين على اراضيها ل”لقاء مع المسؤولين والخبراء في الدائرة المكلفة مسائل الحد من انتشار وضبط الاسلحة” الاربعاء.

وقالت السفارة البريطانية في موسكو الاربعاء ان السفير البريطاني لن يحضر الاجتماع.

وقال يرماكوف ان “السلطات البريطانية اما انها لم تكن قادرة على ضمان الحماية (…) من مثل هذا الاعتداء الارهابي على اراضيها، أو أنها كانت بشكل مباشر او غير مباشر — وانا لا اتهم اي شخص باي شيء هنا — وراء الهجوم على مواطن روسي”.

وانتقد يرماكوف بريطانيا لرفضها التعاون في تحقيق في تسميم جاسوس روسي سابق على الاراضي البريطانية، داعيا لندن الى “التخلص من عقدة الخوف من روسيا” ومن “عقلية الجزيرة”. وقال “ابتعدوا قليلا عن عقدة الخوف من روسيا وعن عقلية الجزيرة”.

ورفض التأكيدات البريطانية بشأن استخدام السلاح الكيميائي “نوفيتشوك” في تسميم الجاسوس الروسي السابق في انكلترا، وقالت انه لو استخدم اي غاز للاعصاب لكان تسبب في مقتل العديد من الاشخاص فورا.

ولا يزال سكريبال (66 عاما) ، الضابط الروسي السابق الذي باع أسرارا إلى بريطانيا وانتقل إليها في 2010 في إطار صفقة تبادل جواسيس، في حالة صحية حرجة مع ابنته بعدما عثر عليهما فاقدي الوعي في سالزبري.

وفي اطار الاجراءات العقابية التي اعلنتها رئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي الاسبوع الماضي قامت بريطانيا بطرد 23 دبلوماسيا روسيا وأسرهم أي ما مجمله 80 شخصا.

 

ورفضت موسكو الاربعاء التأكيدات البريطانية بشأن استخدام السلاح الكيميائي “نوفيتشوك” في تسميم الجاسوس الروسي السابق في انكلترا، وقالت انه لو استخدم اي غاز للاعصاب لكان تسبب في مقتل العديد من الاشخاص فورا.

وقال فلاديمير يرماكوف رئيس قسم منع انتشار الاسلحة في وزارة الخارجية الروسية لعدد من الدبلوماسيين الاجانب ان “اي استخدام لسم عسكري كان سيقود حتماً إلى وقوع العديد من الضحايا فورا في موقع التسميم”، مضيفا “الا ان الصورة في سالزبري مختلفة تماما”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. بريطانيا لا تثق سوى في “صور الأقمار الاصطناعية” وقد أوحت لها تلك الأقمار أن “السم الذي قتل الجاسوس سكريبال” هو من “نوع السم الذكي الذي يقتق فقط الشخص الذي “كلف بقتله” دون أن يتجاوزه إلى غيره من المحيطين به”!!! فقد أكد تقرير السير شيلكوت أن “الكلمة الأولى والأخيرة لما تعتقده بريطاني” سواء من ذلك ما تعلق ب –
    -بوجود سلاح دمار شامل
    – أو من خطورة دولة
    -أو تبرئة جرائم حرب كجرائم نتن ياهو وبن سلمان !!! “وحدها بريطانيا “تمتلك” “الحقيقة الصهيونية” !!!!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here