مورينيو: مباراة توتنهام ومانشستر سيتي صفحة جديدة بيني وبين جوارديولا

لندن- متابعات: قلل البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق توتنهام الإنجليزي من أهمية الخصومة بينه وبين نظيره في مانشستر سيتي الإسباني بيب جوارديولا قبيل فتح الطرفين «صفحة جديدة» حينما يتقابل السبيرز والسيتي في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج».

ويستضيف توتنهام مواطنه مانشستر سيتي الأحد في المباراة التي ستقام على ملعب «وايت هارت لين» ضمن منافسات الجولة الخامسة والعشرين من «البريميرليج»

وسبق وأن تقابل مورينيو وجوارديولا في مباريات الكلاسيكو الإسباني وديربي مانشستر، إضافة إلى المباريات التي جمعتهما خلال مواجهات برشلونة وإنتر ميلان.

لكن مباراة الأحد ستكون الأول للبرتغالي، وهو على رأس الجهاز الفني لتوتنهام، وفق “asعربي”.

ويتذكر مورينيو الفترة التي عمل فيها في برشلونة، فيما كان جوارديولا لا يزال حينها لاعبا في العملاق الكتالوني.

وقال مورينيو في تصريحات صحفية أدلى بها اليوم السبت: «مع جوارديولا، أتذكر عملنا سويا في فريق واحد على مدار 3 سنوات».

وأضاف مورينيو: «أتذكر ما هو أكثر من الخصومة التي قد تكون مادة خصبة لحديث الناس».

وأوضح «ذا سبيشال وان»: «ثم بالطبع مباريات برشلونة وريال مدريد، وإنتر ميلان وبرشلونة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، والآن يتقابل مانشستر سيتي وتوتنهام».

وتابع المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق تصريحاته بقوله: «ومجددا ليس هناك جوزيه وبيب، لكنها فقط الأندية والفرق، هي صفحة جديدة لنا لأنها المرة الأولى وأنا على رأس الجهاز الفني لتوتنهام».

وواصل مورينيو: «المسألة لا تتعلق مطلقا بـ جوزيه وبيب، مثلما كان الأمر في كتالونيا، هي مجرد مباراة أريد الفوز بها لأنني أريد الفوز لفريقي، ونحتاج النقاط الثلاث، ليس أكثر».

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here