موريتانيا.. المعارضة تدعو إلى “تهدئة سياسية” قبيل الرئاسيات

نواكشوط/محمد البكاي/الأناضول – دعت المعارضة الموريتانية الحكومة إلى  تهدئة سياسية  بهدف خلق أجواء هادئة للانتخابات الرئاسية، المفترض إجراؤها قبيل انتهاء ولاية الرئيس محمد ولد عبد العزيز منتصف العام الجاري.
جاء ذلك في عريضة قدمتها أحزاب المعارضة الرئيسية للحكومة، الجمعة، حسب ما أفاد مصدر معارض للأناضول، مفضلا عدم الكشف عن اسمه.

وحثت العريضة على  التخلي عن منطق المجابهة والصدام والكف عن شيطنة القوى المعارضة، من أجل خلق مناخ طبيعي لتنظيم انتخابات رئاسية ذات مصداقية .
كما طالبت بإعادة تشكيل اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، وضمان حياد الدولة. مشددة على ضرورة ضمان وجود رقابة دولية ووطنية.
وفي 15 يناير / كانون الثاني الجاري، أعلن  ولد عبد العزيز عدم السعي لفترة جديدة، ودعا لوقف كافة المبادرات الداعية لتعديل الدستور بهدف التمديد له.

وتنتهي الولاية الرئاسية الثانية للرئيس نهاية يونيو/حزيران المقبل، وينص الدستور على ولايتين رئاسيتين فقط.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here