موريتانيا: الإفراج عن 3 بعد أيام من توقيفهم بشبهة مهاجمة الرئيس

نواكشوط-الأناضول- أفرجت السلطات الموريتانية عن 3 أشخاص، صحفي ومدون ومخرج تلفزيوني، بعد أيام من توقيفهم للاشتباه بضلوعهم في إنتاج وتوزيع ونشر فيديوهات عبر مواقع التواصل، تنتقد نظام الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني وبعض كبار المسوؤلين بالدولة، حسب مصدر أمني.

وقال المصدر، الثلاثاء، للأناضول، مفضلا عدم نشر هويته كونه غير مخول بالتصريح للإعلام، إن الشرطة أفرجت، مساء الإثنين، عن كل من الصحفي الشيخ ولد المامي، والمخرج التلفزيوني عبدو ولد تاج الدين، والمدون محمد عالي ولد عبد العزيز، دون تفاصيل أكثر.

وقبل أيام، أوقفت الشرطة الموريتانية الأشخاص الثلاثة، للاشباه في صلتهم بمقاطع فيديو تم تداولها عبر مواقع التواصل خلال الأسابيع الماضية، وتنتقد ولد الغزواني ومقربين منه، بينهم مدير ديوانه ورئيس الوزراء، حسب مصادر محلية. فيما لم يصدر عن السلطات الموريتانية تعليق رسمي بهذا الخصوص حتى الساعة 11:15 ت.غ.

وولد الغزواني هو وزير دفاع أسبق، وانتُخب في يونيو/حزيران 2019 رئيسًا للبلاد، خلفًا لمحمد ولد عبد العزيز الذي وصل إلى الحكم عبر انقلاب عسكري عام 2008.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here