“موديز” تمنح البنوك اللبنانية نظرة مستقبلية “مستقرة”

فارس كرم/ الأناضول – منحت وكالة موديز  لخدمات المستثمرين، القطاع المصرفي اللبناني نظرة مستقبلية مستقرة، مع استمرار تدفقات الودائع الأجنبية، والتحسن  المتواضع  في النشاط الاقتصادي.
وقالت وكالة التصنيف الائتماني في تقرير صادر اليوم الثلاثاء، إن التطورات السياسية السلبية المحتملة التي قد تؤثر على الإصلاح الاقتصادي، إضافة إلى ثقة المودعين، هي المخاطر الرئيسة على القطاع المصرفي في البلاد.
وتتوقع موديز ، زيادة متواضعة في نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بنسبة 2.5 بالمائة في 2018 و3.0 بالمائة في 2019 من 1.9 بالمائة في 2017.
وأقرت السلطات في لبنان، أول موازنة عامة منذ أكثر من 12 عاماً، في أكتوبر/ تشرين الأول 2017.
وفي فبراير/شباط الماضي، قال صندوق النقد الدولي، إن الوضع الاقتصادي في لبنان ما يزال هشّاً، مع استمرار النمو المنخفض لفترة طويلة، وسرعة تراكم الدين العام متجاوزاً 150 بالمائة من الناتج المحلي.
ومع ارتفاع أسعار الفائدة، تتوقع موديز نمواً ائتمانياً متواضعاً بنسبة 2 – 3 بالمائة خلال 12 إلى 18 شهرا القادمة.
وقالت الوكالة، إن أي فشل في تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية، سيبقي الثقة ضعيفة في الاقتصاد، وسيجعل الشركات تكافح مع تدهور البنية التحتية الأساسية.
يشار أن الوكالة تمنح الاقتصاد اللبناني نظرة مستقبلية  مستقرة ، مع تصنيف إئتماني  B3وهي درجة تصنيف ضعيفة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here