مهندسو الغاز في بريطانيا يرفضون عرضا للأجور ويبدأون إضرابات جديدة

لندن 5- (د ب أ) – ذكرت أكبر نقابة عمال بريطانية اليوم الجمعة أن مهندسي الغاز أطلقوا موجة جديدة من الإضرابات الصناعية بعدما تم رفض عرض يرمي إلى حل نزاع بشأن الأجور وظروف العمل.

وقالت نقابة العمال البريطانية (جي إم بي) وهي أكبر نقابة عمالية في المملكة المتحدة، إن أغبية من الأعضاء صوتوا ضد عرض معدل وتوقفوا عن العمل لأربعة أيام.

وبدأ الخلاف بين المهندسين وشركة الطاقة “بريتش جاز” بعدما أعلنت الشركة عن خطط لتغيير الأجور وشروط العمل لعشرين ألف موظف في تموز/يوليو الماضي.

وقال جاستن بودوين من النقابة العمالية لوكالة برس اسوشيشن البريطانية ، “بريتش جاز لم تستبعد خيار /الطرد وإعادة التوظيف/ من المناقشات وهي العقبة الأساسية أمام تسوية محتملة”.

ودعا كريس أو شيا، الرئيس التنفيذي لشركة سينتريكا التي تمتلك بريتش جاز إلى إجراء تغيير. وقال “وافق أكثر من 80 % من قوتنا العاملة على الشروط الجديدة ويتفهمون أن شركتنا بحاجة إلى التكيف لحماية عشرين ألف وظيفة بريطانية”.

وقال أو شيا إنه في حين أن الشركة كانت قد توصلت إلى اتفاقات جماعية مع أغلب النقابات العمالية المعنية، رغم جولتين من المحادثات و”التنازلات الكبيرة”، فلم يكن هذا ممكنا مع نقابة (جي إم بي ).

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here