مهنئًا بأعياد الميلاد.. هنية يزور كنيسة في غزة

 

غزة/ مصطفى حبوش/ الأناضول – أجرى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، السبت، زيارة إلى كنيسة دير اللاتين في مدينة غزة، لتهنئة الطائفة المسيحية بحلول عيد الميلاد.

وأفاد مراسل الأناضول، أن هنية زار مع وفد يضم قيادات بالحركة، إضافة إلى رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي في قطاع غزة، حسن الجوجو، كنيسة دير اللاتين (تتبع الكنيسة الكاثوليكية)، وسط مدينة غزة.
وكان في استقباله مسؤولين في الكنيسة، وعدد من العاملين فيها من أبناء الطائفة المسيحية.
وقال هنية، في تصريحات للصحفيين عقب الزيارة أتوجه بالتهنئة لكل المسيحيين في فلسطين والمنطقة العربية بحلول أعياد الميلاد.

وأضاف نعتز بالعلاقة بين أبناء شعبنا الفلسطيني المسيحيين والمسلمين، لقد عاش المسيحيون معنا على هذه الأرض ولهم ما لنا وعليهم ما علينا من القدس والأرض والمقدسات وثوابت القضية الفلسطينية.

وتابع المسيحيون يعيشون في قلب نسيج وطننا العربي ضمن حضارة هذه الأمة ويواجهون في فلسطين سياسات وانتهاكات إسرائيلية بحقهم.

وشدد على أن  كنيسة القيامة في مدينة القدس شاهدة على الحق الفلسطيني العربي المسيحي الإسلامي في فلسطين.

وأردف هنية، هذه الأمة جسد واحد وقضية فلسطين ستبقى القضية المركزية لكل إنسان عربي ومسلم ومسيحي، ونحن نعتز بالتاريخ المسيحي في أرضنا.
ورغم مكانة المسيحيين التاريخية، فإن أعدادهم قليلة جدا تقدر بنحو ألف نسمة فقط (حسب بيانات مؤسسات كنسية في غزة) من أصل حوالي 2 مليون نسمة هم سكان القطاع.
ويتبع نحو 70% من مسيحيي غزة لطائفة الروم الأرثوذكس، التي تمتلك كنيسة مركزية في مدينة القدس، بينما يتبع البقية طائفة اللاتين الكاثوليك.
ويعمل مسيحيو غزة في المهن المختلفة كالتعليم، والطب والقانون، ويقطن معظمهم غرب ووسط مدينة غزة.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. يحتفلون بميلاد يسوع “الرب” ، وفي كنائس اخرى يحتفلون
    بميلاد “ابن الرب” ،
    والمسلم عقيدته مبنية على وحدانية الله ، أحد أحد لا نشرك به شيئا ..
    ( قل هو الله أحد ، الله الصمد ، لم يلد ولم يولد ، ولم يكن له كفواً أحد ).

  2. تحيه للسيد هنيه على هذه اللفته في سبيل توطيد العلاقات الفلسطينيه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here