منظمة عراقية تدين قصف طائرات أمريكية تسببت بمقتل مدنيين

8978

العراق/علي جواد/الأناضول- أدانت مفوضية حقوق الانسان في العراق، اليوم، الأحد، القصف الجوي الذي نفذته طائرة أمريكية خلال عملية امنية بمحافظة الانبار، أمس.
والسبت، قال ضابط في الشرطة العراقية إن 7 من أفراد الأمن والمدنيين قتلوا، واصيب 11 آخرين في قصف نفذته مروحية أمريكية، كانت تؤمن الإسناد الجوية لقوة مقاتلة على الأرض، قرب الحدود مع سوريا، في محافظة الأنبار، غربي البلاد.
وقالت، عضو مفوضية حقوق الإنسان، وحدة الجميلي لـ الاناضول ، إن المفوضية تدين وبشدة حادث يوم أمس والذي قتل فيه واصيب عدد من عناصر الامن والمدنيين بقصف جوي نفذته طائرة خلال عملية امنية في ناحية البغدادي بمحافظة الانبار غربي البلاد .
وأوضحت الجميلي ان اللجوء الى القصف الجوي لم يعد له اي مبرر في عموم العراق بعد الاعلان عن القضاء على تنظيم الدولة الاسلامية ، مشيرة الة ان المفوضية بإنتظار نتائج التحقيق الذي بدأت به الادارة المحلية في محافظة الانبار ووزارة الدفاع .
وأكدت ان مفوضية حقوق الانسان سترفع مذكرة الى الامم المتحدة بشأن الحادث .
وتتمركز قوات أمريكية في قاعدة عين الأسد ، بناحية البغدادي، وتعمل على مساندة القوات العراقية في حربها ضد التنظيم الإرهابي.
وأقرّت وزارة الدفاع العراقية وقوع القصف، وقالت في بيان إنها فتحت تحقيقًا حوله، مشيرة أن قواتها كانت تجري عملية عسكرية في المنطقة بإسناد من التحالف الدولي، وأن ظهور تجمع لأفراد مسلحين، أثناء انسحابها إلى القاعدة، بدون تنسيق مسبق، قد يكون تسبب بتعرضهم للقصف.
ولم يصدر التحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية، أي تعليق حول الحادثة.
وبحسب بيانات للقيادة المركزية الأمريكية، صدرت نهاية العام الماضي، 2017، فإن حملة التحالف الدولي تسببت بمقتل 817 مدنيًا على الأقل، في العراق وسوريا، منذ انطلاق عملياتها عام 2014.

 

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here