منظمة التحرير الفلسطينية تدعو إلى مقاطعة ورشة المنامة وتطالب الدول العربية بالتمسك بمبادرة السلام دون أي تغيير أو تعديل.. والأردن سيعلن “بوضوح وثقة” موقفه

قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، الخميس، إن بلاده لم تعلن موقفها من ورشة البحرين المزمعة أواخر الشهر الجاري، وستعلنه  بوضوح وثقة .

رام الله / قيس أبو سمرة / الأناضول – دعت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الخميس، الدول العربية وجميع الأطراف التي تلقت دعوة لحضور ورشة المنامة الاقتصادية، إلى عدم الاستجابة.
وعقب اجتماع تشاوري عقدته في رام الله، جددت اللجنة في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، رفضها لورشة المنامة، والمشاركة فيها.
وأشارت إلى أن الورشة صممت لاستبدال مبدأ الأرض مقابل السلام، بالمال مقابل السلام.
وقالت لم نفوض أي جهة للتفاوض باسم الشعب الفلسطيني، وعليه فإن نتائج هذه الورشة تعتبر لاغية وباطلة، ولن تخلق حقا ولن تنشئ التزاما.
وطالبت الدول العربية بالتمسك بمبادرة السلام العربية دون أي تغيير أو تعديل، وقرارات القمم العربية بشأن فلسطين.
وأكدت أهمية مواصلة الجهود والمساعي لعقد المؤتمر الشعبي في بيروت، بمشاركة مؤتمر الأحزاب العربية، والمؤتمر القومي، والمؤتمر الإسلامي، تزامنا مع موعد عقد عمل ورشة المنامة، لتأكيد الرفض الشعبي والحزبي في مقاطعة هذا المؤتمر، ورفض المشاركة فيه.
ومن المقرر أن تعقد ورشة عمل اقتصادية بالعاصمة البحرينية المنامة في 25 و26 يونيو/ حزيران الجاري، دعت إليها الولايات المتحدة الأمريكية، لبحث الجوانب الاقتصادية لـ صفقة القرن ، وفق إعلام أمريكي.
وتلاقي الورشة رفضا رسميا من القيادة، والفصائل الوطنية والإسلامية الفلسطينية، حيث يتردد أن الصفقة تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات كبرى لإسرائيل.

 

من جانبه ، قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، الخميس، إن بلاده لم تعلن موقفها من ورشة البحرين المزمعة أواخر الشهر الجاري، وستعلنه  بوضوح وثقة .
وأضاف الصفدي في تصريحات لتلفزيون  المملكة الحكومي، أن قرار الأردن بشأن ورشة البحرين سيعلن بوضوح وثقة، استنادا على مواقفه الثابتة والراسخة المعروفة للجميع .
وتابع لم نعلن موقفنا رسميا إزاء ورشة البحرين؛ لأننا نمارس حقنا في أن نقيّم وفي أن نشاور وأن نتشاور مع أشقائنا وأصدقائنا، وعندما نتخذ القرار سنعلنه بوضوح .
وشدد الوزير على أن السياسة الخارجية الأردنية تستند إلى ثوابت ومواقف واضحة .
وبيّن أن ثوابت الأردن المتعلقة بالقضية الفلسطينية أكدها الملك عبد الله الثانيبشكل لا يقبل أي تفسير .
وأكد الوزير في ذات السياق أنه لا حل للقضية الفلسطينية إلا عبر انتهاء الاحتلال وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من يونيو (حزيران) 1967 وعاصمتها القدس الشرقية ، موضحا أن هذا هو الموقف الذي يدعمه العالم كافة .
وعن ورشة البحرين، قال الصفدي إذا شاركنا فإننا نشارك لنؤكد مواقفنا لنقول بوضوح وثقة وهذا الموقف يعرفه الجميع. وإذا شاركنا فهو جزء من الاشتباك الإيجابي الذي يقوده الأردن دائما من أجل التأكيد على ثوابته فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية .
وأضاف إذا لم نشارك نكون قد اتخذنا قرارنا بناء على تقييمنا، ستكون هناك مبررات لعدم مشاركتنا، وبالنهاية هي ورشة عمل. وإذا قررنا أن نذهب لنسمع إذا كان الطرح منسجما مع مواقفنا، فسنتعامل معه، وإذا كان غير منسجم، سنقول لا .
وزاد ;نحن من يقرر موعد إعلان قرارنا، وتوقيت الإعلان أيضاً هو جزء من إدارة الملف .

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. plo لم يعد لها وجود بعد اوسلو و اعترافكم باسرائيل كفاكم مهزل و رقصا على على جراح الوطن

  2. ماذا تبقي من منظمة التحرير الفلسطينية…وهل لا زالت تمثل الشعب الفلسطيني؟؟؟لقد تبخرت جميع دوائر المنظمه وانصهرت بسلطة التنسيق الأمني…والاسم لم يعد يناسبها بعد أن تخلت عن أكثر من تسعين في المائة من ميثاقها اكراما لكلينتون عام 96 في غزه…منظمة التحرير الفلسطينية بحاجه لإعادة بناء وادخال كافة مكونات الشعب الفلسطيني وفصاىله جميعاً والتي لا تشارك فيها لاستحواذ زمرة التنسيق الأمني علي مقاليد الأمور وتهميش كامل للمنظمه..
    المطلوب تمثيل كافة فصائل المقاومة في المنظمه لكي تعود كمنظمه تحرير وليست سلطه تحت الاحتلال الإسرائيلي…لا أريد الحديث عن المشاركه بورشة المنامة لأن من سيشاركون فيها من بعض الموتورين رجال الأعمال الفلسطينيين كما أعلن بعضهم لكنني اجزم بأن يكون هنالك من يمثل السلطه بصوره ما خوفاً من غضب الشعب الفلسطيني وليس وطنيه من سلطة عباس..الشعب الفلسطيني بإرادته فقط سوف يفشل تلك الصفقه العفنه التصفويه مهما كانت الاغراءات الماليه لأن فلسطين أرض مقدسه غير قابله للبيع أو الإيجار بكنوز العالم بأسره

  3. دعت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الخميس، الدول العربية وجميع الأطراف التي تلقت دعوة لحضور ورشة المنامة الاقتصادية، إلى عدم الاستجابة.
    ============================================

    قبل أن تضيعوا وقتكم بالتوسل للأعراب لمخالفة مولاهم كوشنر هلآ منعتم تجار القطاع “الخاص جدآ” اللاعقين بقايا موائدكم المقربين من كراسيكم من شد الرحال الى البحرين ؟؟؟؟ لقد أتخمتمونا كلاما فهلآ أريتمونا أفعالآ؟؟؟؟؟؟…….و متى سيقف أحدكم باكيآ بأن الواحد الأحد يتعرض لضغوط من العرب و الأروبيين ؟؟؟ على الأقل أسمعونا أسطوانة جديدة غير أسطوانة ضغوط خدم كوشنر و من كشنر كوشنر و أحفاد بلفور

  4. نتمنى عليكم أن تصمدوا وتتشبثوا بموقفكم رغم كل الضغوطات والأغراءات الماليه . هذه فرصتكم لكي تثبتوا انكم لستم خونه للقضيه الفلسطينيه ، نقول ذلك لأنكم اجبرتمونا أن لا نثق بكم بسبب سوء تصرفاتكم وادارتكم الخاطئه للقضيه منذ أن عرفناكم في السبعينات ، رغم انكم كنتم تدعون انكم رموز فلسطين والقضيه الفلسطينيه ، وفرضتم أنفسكم علينا فرضا . هذه أخر ورقه عندكم لتثبتوا على الأقل انكم فلسطينيين . اذا ما قبل العالم كله بتلك الصفقه ورفضها الفلسطينيون بكافه فئاتهم لن يكون لها معنى . كما قال احدهم العروس ووالد العروس ووالدتها غير موافقين ، موافقه الأخوه لا تعني شيئا . هذا هو الأمتحان وعنده يكرم المرء أو يهان .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here