منظمات مدنية أوروبية تدعم تقريرا أمميا حول الانتهاكات الإسرائيلية بغزة

لندن/ فريق/ الأناضول- عبّرت منظمات سياسية ومدنية في أوروبا عن دعمها للتقرير الصادر قبل عدة أيام، من طرف لجنة الأمم المتحدة، للتحقيق في الانتهاكات الإسرائيلية المرتكبة خلال  مسيرات العودة& ، قرب حدود قطاع غزة.
وكان التقرير قد أشار إلى أن الجنود الإسرائيليين، ارتكبوا انتهاكات، من الممكن أن تُشكل جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية ، وطالب إسرائيل بفتح  تحقيق فيها على الفور .
وفي حديثه للأناضول، قال رئيس اللجنة الدولية لرفع الحصار عن غزة زاهر بيراوي، إن تقارير دولية أخرى صدرت في أوقات سابقة تعزز ما جاء به التقرير الجديد.
وأشار إلى ضرورة فتح تحقيق دولي بشكل عاجل لدى محكمة الجنايات الدولية، وإلى محاسبة قادة إسرائيل المسؤولين عن هذه الجرائم دوليا.
ودعا العالم العربي والمجتمع الدولي إلى التحرك لرفع الحصار المفروض على قطاع غزة منذ 12 عاما.
بدوره أفاد، رئيس الرابطة الإسلامية في بريطانيا أنس التكريتي، بأن التقرير يدين إسرائيل بشكل واضح.
وأضاف التكريتي أن  المشكلة تكمن في عدم محاسبتها دوليا، فالتجارب السابقة أثبتت إفلات إسرائيل دائما من المحاسبة .
وأوضح أن إسرائيل مستمرة في سياساتها  الوحشية وغير الإنسانية ، مضيفا:  ;إن هذا الأمر يشكل تحديا جديا للمجتمع الدولي
بدوره، أوضح رئيس جمعية التضامن الفرنسية الفلسطينية  ;برتراند هيلبورن ، أن لجنة الأمم المتحدة قامت بعمل جدي ومهم.
وأكد على ضرورة قبول مجلس الأمن بهذا التقرير.
كما قال إن الإجراءات المتخذة من طرف الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، لإيقاف الاعتداءات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، غير كافية.
من جهة أخرى، ذكر رئيس مجموعة حزب  دينك& في البرلمان الهولندي  طونهان كوزو ، أن إسرائيل دائما ما أفلتت من المحاسبة الدولية، رغم صدور تقارير دولية تدينها.
ودعا كوزو، حكومة بلاده لرفع هذه القضية إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here