منصات الاردنيين تشتعل: “المؤامرة ضبابية” ورواية الصفدي “غير مقنعة” وسؤال الجميع “عوض ألله زعزع الامن والا باع اراضي لليهود؟” إقتراحات تتعاطف مع “الأمير حمزة” وتربط المسألة بـ”السعودية”

لندن ـ خاص بـ”راي اليوم”:

يبدو ان المنصات التواصل في المشهد الاردني المتوتر حاليا راي مختلف عن المزاج الرسمي فيما يتعلق بالحديث عن مؤامرة طرفان اساسيان فيها هما مجموعة قريبة من ولي العهد السابق الامير حمزة بن الحسين ورئيس الديوان الملكي الاسبق ايضا الدكتور باسم عوض الله.

الصحفي الاردني محمد الدويري وعلى صفحته التواصلية في فيسبوك اعتبر ان زج اسم الامير بمؤامرة ضبابية لم يفسرها احد مع عوض الله تحديدا امر مستهجن فالأمير لا يمكنه ان يكون محطة للشك.

على صفحته التواصلية ايضا اعترض الكاتب الصحفي عبد الله بني عيسى على لوم الاعلام الاردني بسبب غيابه عن الاحداث فهذا الاعلام اصلا لا يملك من امره شيء وسال رجل الاعمال والناشط احمد لطوف: هل تهمة باسم عوض الله المساهمة في زعزعة الاستقرار ام بيع اراضي لليهود.

رهام المحيسن علقت بساطة قائلة لا داخل براسي ولا شيء راكب معي.

على منبر صراحة نيوز الالكتروني محاولة محمومة للإجابة على سؤال جماهيري: من هو الشريف حسن بن زيد اصلا فيما قال سهم العبادي بان عوض الله فكرة في النهاية والفكرة لا تموت .

 وعبر “توتير” ومجموعات “واتس اب” تساؤلات بالجملة للحكومة الاردنية تبحث عن تحديد الجهات الخارجية التي تآمرت على الاردن فيما حظي عبر واتس اب الامير حمزة الكثير من عبارات التعاطف ونشر وزير الاعلام السابق سميح معايطة  مقالا رفض فيه الاقرار بان يكون الامير جزء من اي مؤامرة وسألت صفحة لا للفوضى في الاردن عن توصيات عوض الله في الماضي وما اذا كان لها علاقة بما تم كشفه اليوم وانتقد يونس زهران الاعلام المحلي لأنه اجبره على العودة لمشاهدة قناة الجزيرة  وسالت نور الحياري مشككة : معقول الامير هو اللي بده يخرب البلد؟

واعتبرت الصحفية المخضرمة لميس اندوني عبر توتير بان الاشارة لعوض الله تعني السعودية.

وقال الناشط النقابي احمد ابو غنيمة بان رواية الوزير ايمن الصفدي غير مقنعة ابدا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

6 تعليقات

  1. حفظ الله الأردن وأهله، أغلب بلادنا العربية مشاكلها الحقيقية إقتصادية، ولا حل لها إلا بالتعاون، والإدارة الحسنة للموارد، والإبتعاد عن الفساد والمحسوبية. إن البعض يتصارعون للحصول عل حصتهم من لحم جمل يرون سنامه وهم لا يدركون أن بقية الجمل من خشب، ولعل المطلوب التركيز على الأولويات والأساسيات التي تهم الشعوب حقا.

  2. لو لم يكن هناك فساد واسع الانتشار – والكل يعلم بذلك – مع خلل واضح بأدارة الشؤون العامه ومع ما يصاحب هذا من تردي في المستوى المعيشي للمواطن , لما تعاطف أحد مع أي محاوله للتغيير
    بعض المسؤولين حاول وضع اللوم على الكورونا وهذا من اسخف ما قيل .

  3. والا انا غلطان ،
    بصراحة اول مرة اعرف انه شغل المخابرات معرفة وجود اكسجين للمرضى في المستشفيات الحكومية هذه معلومة جديدة لنج
    المهم هل بلادكم فيها اكسجين كفاية بعد ان تبرعت لكم الدولة السورية مشكورة بالاكسجين ؟
    او انه بلادكم مافيها مستشفيات حكومية من اصله 😂

  4. القضية هي:
    متى ستنتهي المحسوبيات والفساد في الاردن؟ ومتى سيتم محاسبة الفاسدين؟ ومتى سيتم اختيار رئيس وزراء من قبل الاردنيين؟؟؟؟؟؟؟؟

  5. هل لمحاولة الانقلاب هذه علاقة بالاتفاقية الامنية التي وقعتها امريكا مع الاردن مؤخرا ؟
    وكيف يجرؤ محمد بن سلمان على العبث بالاردن ؟
    الا يكفي انه الاردن يحمي حدود السعودية ؟ ولولا ذلك لتدفق عشرات الاف الدواعش ومجاهدي الناتو للسعودية ليفعلوا ما فعلوه سورية من نشر للديمقراطية والحرية ؟

  6. على المتابع المهتم بالشأن الأردني رصد نوعية الأسئلة التي طرحها من يمثلون الصحافة الأردنية على الوزير الصفدي خلال مؤتمره الصحافي، وللتذكير الصفدي هو وزير للخارجية ونائب لرئيس الوزراء، بينما موضوع مؤتمره الصحافي هو من اختصاص وزير الداخلية ورئيس الوزراء شخصيا.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here