مناورة بحرية بين القوات القطرية والأمريكية

الدوحة/ أحمد يوسف/ الأناضول: نفذت وزارة الدفاع القطرية، السبت، تمرين “العبور المشترك” البحري، بين القوات الأميرية القطرية ونظيرتها الأمريكية.

وذكر بيان للوزارة، اطّلعت عليه الأناضول أن التمرين الذي جرى في المياه الإقليمية القطرية، يهدف لرفع كفاءة أطقم السفن.

وأضاف أنه جرى خلال التمرين مناورات مشتركة وتمارين قتالية لعدد كبير من الدوريات البحرية.

وتدرّب هؤلاء، بسبب البيان، “على تمرير البلاغات، ورصد الأهداف البحرية والجوية، والأهداف تحت السطح”.

وأوضح البيان أن “التمرين العسكري يأتي ضمن اتفاقيات التعاون بين البلدين في مجالات التدريب والتخطيط العسكرية”.

وتأتي المناورات في ظل استمرار الأزمة الخليجية التي بدأت في 5 يونيو/ حزيران 2017، عندما قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر، واتهمتها بـ”دعم الإرهاب”، وهو ما نفته الدوحة و”بشدة”.

وأجرت الدوحة وواشنطن خلال العام الماضي، العديد من المناورات العسكرية المشتركة، كانت الأولى من نوعها منذ بدء الأزمة.

ويتمركز في قاعدة العديد، الجوية بقطر، أفراد من القوات المسلحة الأمريكية، غالبيتهم من سلاح الجو، وتعتبر واحدة من أهم القواعد العسكرية الأمريكية بمنطقة الخليج العربي.

وتقع القاعدة على بعد 30 كيلومترا جنوب غرب العاصمة القطرية الدوحة، وتعرف أيضا باسم مطار أبو نخلة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. عم يتدرّبوا معهم ولا عم يتدرّبوا فيهم ؟ سبحان الله هذا يلّي واقف بالنص لا هيئه ولا هيبه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here