مناخ 2011 يخيم على حوارات اقطاب المعارضة في الأردن تحت لافتة “توحيد الحراك”: خلاف داخل هيئات “الأخوان”.. الشبيلات مستعد لقيادة الشارع شريطة تجاهل “الشتائم” وعبيدات يوافق على الحضور ضمن “جبهة وطنية” والفلاحات يشترط إلغاء “الهتافات” ضد مقامات عليا

 

 

لندن – خاص ـ بـ”رأي اليوم”:

تجمع مجددا بعد عصر الخميس العشرات من الحراكيين الاردنيين في محاولة لتحدي رداءة الطقس حيث المطر والبرد الشديد وإبلاغ رسالة ب”ديمومة الحراك الشعبي” الذي ثقب كل الاسقف في هتافات حادة جدا الخميس الماضي.

الرسالة في بعدها السياسي تقول بان النشطاء الذين يعتبرون انفسهم محور الحراك مستعدون لإستئناف العمل.

هذا ما أعلنه المعارض والناشط سعد العبادي مباشرة بعد مغدرته للسجن الاسبوع الماضي حيث جدد دعوة كل الرفاق للتواجد على الدوار الرابع في قلب العاصمة عمان.

وهو ما فعله ايضا المفرج عنه محمود النعيمات واخرون من الحراكيين الصلبين الذين يجد معظهم في حملة معناش فرصة لدفع الدولة لتقديم تنازلات كبيرة لهم.

لكن التحشد وان كان اقل عددا في محاولة للحفاظ على”زخم الرابع″ وضع البلاد برمتها الاسبوع الماضي امام إستحقاقات في غاية الاهمية لم تنتج حتى عن حراكات عام 2011 .

الحوار صاخب جدا داخل جبهة العمل الاسلامي حزب المعارضة الاهم في البلاد بعنوان”الموقف من حراك الرابع″ حيث انتقادات داخلية لقيادة الحزب لانها “لا تشارك” في اعتراضات الشارع بل لا تقودها وتسمح للتيار الاسلامي بالرجوع إلى الصفوف الخلفية.

ضغوطا حادة داخل مؤسسات حزب الجبهة التابع للأخوان المسلمين تمارس على الامين العام الشيخ مراد عضايلة لكي يتراجع عن خطته بعنوان”مراقبة الحراك ” على اساس الإرتياب بدوافعه.

العضايلة يصوت لصالح التريث وعدم المشاركة في الحراك الاخير ووجهة نظره ان الحزب يبنغي ان يتبطأ بسبب وجود دوافع غريبة عند الحراكيين .

لكن جماعة الاخوان المسلمين كانت قد قررت المشاركة والحوار الداخلي يعبر عن نفسه على شكل خلافات مع الشيخ العضايلة ورغبة في مشاركة الاردنيين حراكهم والعودة لتصدر قوى الشارع وترك السلبية بإسم التيار الاسلامي.

على جبهة قريبة يظهر رئيس الوزراء الاسبق أحمد عبيدات “ليونة” تجاه المشروعات والاقتراحات المعروضة عليه بالتقدم لقيادة الحراك ومنهجته مجددا كما حصل عام 2011 .

المطروح على عبيدات ان يتقدم الصفوف تحت عنوان تشكيل “جبهة وطنية” عامة تتولى مفاوضة الدولة والتقدم ببرنامج عمل لإنقاذ”المملكة”.

عبيدات غادر التردد لكنه يشترط العمل مع “إطار أوسع” من الشخصيات الوطنية والحزبية والنقابية وبعيدا عن “التعبيرات الشاذة وغير البرامجية” التي تظهر في بعض الحراكات الفرعية.

وهي فكرة تستقطب حراكي نشط نزل وبقوة للشارع منهجيا هو المراقب العام الاسبق للأخوان المسلمين الشيخ سالم الفلاحات الذي يواظب بدوره على حضور كل الاجتماعات التنسيقية لكنه يريد حراكا وطنيا نظيفا يخلو من”الشتائم والاتهامات” ويشترط وقف كل الهتافات الحركية ضد اي شخصيات في العائلة المالكة على اساس عدم جواز ولا أخلاقية ذلك خصوصا عندما يتعلق الأمر بالملكة رانيا العبدالله تحديدا وأي افراد في عائلتها.

وكان المعارض البارز ليث الشبيلات قد اعلن نصيحته الاهم للحراك الشعبي داعيا إياه لتجاوز “الهتافات الفرعية” والمناطقية والتركيز على برنامج من كلمة واحدة هي الاصلاح

Print Friendly, PDF & Email

14 تعليقات

  1. نتمنى توحيد الجهود لكافة الأطياف وتوحيد الحراك تحت مطالب او حتى مطلب واحد مشترك الا وهو إصلاح النهج
    لا للحراكات المناطقية او العشائرية ويجب الانخراط في جبهة وطنية برامجية وليست عبثية
    شخصية عبيدات وشبيلات لها احترامها وهي بعيدة عن التنفع على حساب المناضلين والشرفاء

  2. الحراك الذي يشهده الاردن بعيد جدا عن هموم المواطنين لان القائمين على الحراك بعضهم يريد خصومة مع الحكومة على خلفية اقليمية والبعض الاخر يعود لاسباب شخصية بسبب احالتهم على التقاعد او استغناء الحكومة عنهم بسبب ضعف اداءهم وهناك من هو راغب بمنصب اي يعمل على مبدأ ابتزاز الحكومة وجزء اخر من الحراك تحركه اجندات مشبوهة تتبع سفارات خليجية فهم ممن يتقاضون شرهات وعطايا الحقيقة الاكيدة ان رئيس الوزراء عمر الرزاز يعمل بكل طاقته في حيوية وكياسة ونزاهة وشرف نادر لم يشهده الاردن منذ غياب رئيس الوزراء الراحل الشريف عبد الحميد شرف

  3. الشتائم والتحريف :
    ان اصحاب الشتائم هم يحركون اجندة الدولة الخاصة في التخلص من الحراك والبعض يذهب للتركيز على عائلة الملكة وهذا نهج مكشوف وواضح …… نحن مع وجود قيادة للحراك تتجه نحو الاصلاح وتوحد الجهود بين جميع القوى السياسية لخدمة المواطن وانقاذ الوطن من الشلل السياسية التي قادت البلد نحو هذه المرحلة الصعبة والقاسية والانهيار الاقتصادي الذي يفتك بالاقتصاد وجيب المواطن المنهك

  4. .
    — يتكون في العالم اليوم مجتمع جديد يمثل نقله حضاريه انسانيه سابعه تشبه اكتشاف النار للإنسان ثم العجله وبعدها الكتابه ثم الأديان والمعتقدات ثم الطباعه واخيرا التواصل الاجتماعي المتقدم الاول وهو عصر السياره الهاتف والراديو والتلفزيون والطائرة والان عصر التواصل الاجتماعي الثاني المتطور عبر الانترنت .
    .
    — ومع كل مرحله عبر التاريخ اعاد المجتمع ترتيب قيمه و أولوياته وقياداته وقوانينه ،،،، على جيلنا ان يدرك ذلك لان جيلنا في العالم اجمع من امريكا لفرنسا لتونس لمصر للاردن ايضا لا يزال يسعى لضبط وفرض سطوته على براعم الجيل الجديد وهي محاوله لن تنجح بالنهايه فنحن الماضي وهم المستقبل بمعاييره التي لا نفهمها .
    .
    .
    .

  5. غريب عجيب كيف ان المتهمين بالصوصيه ونهل خيرات البلد وممارسة المحسوبيه في بشكل فظ من امثال الروابده والمجالي يتحدثون الان باسم الحراك. هولاء هم من يجب محاكمتهم امام الشعب وعدم الالتفات اليهم لانهم هم من دعاة العنصريه بين ابناء البلد وهم من نهبوه جهارا نهارا.

  6. لا أحد في الأردن يستطيع أن يشير إلى الفساد الحقيقي فهم كما نقول بالعراقي (( يخوطون بصف الأستكان و يخوشكون بره الماعون)).

  7. أخونا المغترب كنب في مناسبه أخرى , أنه يجب أعادة ما نهب من موارد الدوله وألأراضي ومكتسبات أخرى لأشخاص ذوي نفوذ , وهي أرقام فلكيه

  8. السيدة توجان فيصل المحترمة
    دولة رئيس الوزراء الأسبق مرت من مكتب محاماته هو وابنه المحامي العديد من اتفاقيات الخصخصة التي باعت مقدرات الوطن بثمن بخس والتي كانت مجحفة بحق البلد وقفزت على ظهر الشعب وكانت لصالح المستثمرين الاجانب وحفظت حقوقهم وأكثر على حساب حقوق البلد والشعب.
    هذه حقائق ولكن لا يعرفها الكثير الا من اطلع على بعض من تلك الاتفاقيات ومدى اجحاف بنودها بحق الوطن وشعبه وهي ليست اشاعات او افتراءات ابدا.

  9. لو تطلع الاردن كلها باطفالها ونسائها وشيوخها ورجالها للعمل على إجبار الحكومة على الإصلاح ستقول لهم الحكومة ما بقي شىء نصلحة مقدرات الوطن بيعت كلها والفاسدين الذين دمروا البلاد والعباد نحن غير قادرين عليهم ومجلس النواب والأعيان معهم عودوا الى بيوتكم .

  10. هناك اختلاف جذري وكبير بين حراك المحافظات وحراك 2011 ..،والسبب يكمن في خلفية وسلوك الحراكين وهو ان حزب جبهة العمل الإسلامي لن تشارك فقط للمشاركة وكذلك الحال مع شخصية بوزن رئيس الوزراء الأسبق احمد عبيدات..فحراك المحافظات له اجندة داخلية وخارجية وله سند سفاراتي في الاردن..اما حزب جبهة العمل الإسلامي فيريد الخروج من عنق الزجاجة بعد الانشقاقات و التقسيم المخابراتي له..اما عبيدات والفلاحات وامجد المجالي فلا يوجد عندهم سند شعبي..فلا اعتقد ان محاولات 2011 ستنجح اليوم.

  11. ليست اي م الأسماء التي وردت مؤهله لقيادة الحراك فكلهم كانوا في حكومات سابقه و لم يفعلوا شيئا و شبيلات يتكلم منذ ٤٠ سنه و لا يفعل شيئا و الإخوان احبطوا عشرات الحراكات منذ نشأتهم و الغريب كل هؤلاء يضعوا شروطا للمشاركه انا رأيي بلا منهم خليهم قاعدين في قصورهم .

  12. دولة أحمد عبيدات مؤهل لقيادة الحراك ,ولكونه جاد زمتظن ويعرف ما يتطلبه الأمر , سياسيا وتشريعيا , لهذا هو يصر على العمل مع نخبة موسعة من القيادات الحقيقية . أما غير هذا فغير مقبول . ومجاولاات القفز على ظهر شعب غير متاحة . وهذا ثبت وحسم .

  13. هذه شروط مقبوله لا جدال ولا غبار عليها ونحن مستعدين ان نعاهدكم امام الله ومن ثم الشعب على ان لا نخل بها شيئا وضعوا ما شئتم من شروط ان لم تكفي شروطكم هذه ولكن على شرط واحد لا شرط لنا غير
    وهو :
    لكم قيادة الاحتجاجات ولوطن كله على ان لا تعودوا الى بيوتكم الا ومعكم حقوق الشعب كامله او ما يرى انه نال ما يرضيه
    فان عدتم كما خرجتم فلن يكون مثلكم الا كمثل فاسد خرج يسوق نفسه في سوق فاسد لينال ما يعود عليه بالمنفعه الشخصيه او الحزبيه او الجهويه او العشائريه
    فاسدين بعبائات مصلحين تقدموا صفوف المحتجين متكاتفين اشبعونا كلماتخطابات رنانه وشعارات وبطولات رمليه ارادوا ان يتبجحوا امام الفاسدين انهم قادوا احتجاجات ولم يحصل فيها كذا وكذا وكذا
    اذا حصل هذا واذا اداة شرط سوف يكون مثلكم كمثل نصابين محتالين خرجوا لتسويق انفسكم في سوق الفاسدين
    لقد رأينا ثعالب تحت عبائات التسلق في جميع اقطار الوطن العربي تتقدم مسيارات واحتجاجات وثورات فاشبعوا شعوبهم هواء ملوث بسمومهم حتى قتلوهم وحتفظ الفاسدون بالابل وعادا هم بالعظم والشعب بالتعوش
    فليعلم الجميع اننا وحقوقنا لسنا ممرا للدعايه والاعلان والترويج وتبجح المحتالين امام الاعلام للتسلق على ظهورنا من اجل عظمه
    فمن اراد القياده يجب عليه ان يقطع عهدا وله منا عهدا لن نخلفه ابدا

  14. من أكبر المحبطات الشعور بإنكفاء الذات لعدم القدرة على تحقيق الهدف مما يدفع الشخص بالدفاع عن النفس من خلال نقد الغير دون تمحيص وفلترة وموضوعيه؟؟؟؟ والسؤال المشروع ومع جل احترامي لأصحاب الرأي ورؤيتهم ؟؟؟ لو تم نجاحهم من خلال طروحاتهم وولجوا الى تحقيق الإصلاح المنشود هل كان هناك حراك غير مؤطر (استفتاء شعبي)؟؟؟ ناهيك عن انزلاق تلك التيارات واو تم استدراجها حيث غرقت في الصراعات الأيديولجية عوضا عن استمرارها (انظر الصراع مابين ربع العولمة والحداثه والتنوير (الجمل بما حمل وربع الموروث بكل اتجاهاتهم ونهجهم الأيدولجي ولوجا لتحقيق مصالحهم الضيقّه ؟؟) لتحقيق الهدف حتى تلفعوا بسياسة راس روس كل وأحد بدو على راسه ريشه ؟؟؟ حتى طالت مكوناتهم انظر الحركة الإسلامية وهي الأكثرعديدا والإنقسامات مابينهم وآثارها (ياخوفي مانلحق صلاة الجماعه ولم يسعفنا الطريق وصولا لنرتوي زمزم ؟؟؟ ناهيك عن توالد الأحزاب الذي اشبه بالفطر السام في الليلة الظلماء على مذبح هدير و لهيب حرب المصالح القذرة التي تحرق المنطقه التي اشعلتها القوى المضاده الخارجية ون تبعهم من بني جلدتنا في وجه طفرات الشعوب (الربيع العربي)من أجل التغيير والإصلاح وخلع عباءة التبعيه لهذا وذاك ؟؟؟؟؟؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here