ملك ماليزيا يتخلى فجأة عن العرش.. أهو الحب أم المرض؟

أعلن القصر الملكي الماليزي تخلي عاهل ماليزيا، الملك سلطان محمد الخامس، عن العرش، الأحد، قبل أن تكتمل مدة ولايته البالغة 5 سنوات، ومن دون أن ترد الأسباب في بيان بثه القصر، وهي أول سابقة منذ استقلال البلاد في 1957 عن بريطانيا.

وجاء في البيان أن “القصر الوطني يبلغ بأن جلالته استقال من منصبه كالملك الخامس عشر، مع دخول ذلك حيز التنفيذ في 6 يناير”، أي بعد عامين تقريبا من تتويجه في ديسمبر 2016 على عرش ماليزيا المعروفة بنظام فريد لتقاسم السلطة بين 9 مناطق تخضع كل منها لسلطان، وتتولى كل واحدة منها العرش مدة 5 أعوام بحسب موقع العربية.

والمعروف عن الملك الماليزي أنه سبق وطلب إجازة في نوفمبر الماضي لتلقي العلاج، لذلك سرت شائعات بأن سبب تنازله عن العرش قد يكون متعلقا بوضعه الصحي، أو ربما كان الطلب بسبب زواجه ذلك الشهر من ملكة جمال موسكو لعام 2015 السابقة، وهي فوكسانا فويفودينا، البالغة 25 سنة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here