ملك الأردن يبحث في أرمينيا التعاون الثنائي وقضايا إقليمية

عمان/ ليث الجنيدي/ الأناضول ـ بحث العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، الثلاثاء، مع الرئيس الأرمني أرمين سركيسيان، تعزيز التعاون الثنائي والقضايا الإقليمية.
جاء ذلك في لقاء جمع العاهل الأردني والرئيس الأرمني بالعاصمة يريفان، في إطار زيارة رسمية غير محددة المدة، يجريها الملك عبد الله الثاني إلى أرمينيا.
ووفق بيان للديوان الملكي الأردني، تلقت الأناضول نسخة منه، تناولت المباحثات العلاقات الثنائية، والمستجدات الإقليمية الراهنة.
وحسب المصدر ذاته، ركزت المباحثات على آفاق التعاون بين البلدين، وآليات توسيعها في مختلف المجالات، خصوصا الاقتصادية، والسياحة الدينية.
وبحسب بيان منفصل للديوان الملكي الأردني، ألقى الملك عبدالله الثاني خطابا أمام أكاديميين ودبلوماسيين في أرمينيا، خلال جلسة حوارية.
وقال ملك الأردن في خطابه: “تحمل القدس أهمية تاريخية كبيرة بالنسبة لي ولعائلتي، ولكنها أيضا مدينة مقدسة لأتباع الأديان التوحيدية الثلاثة، وللجميع مصلحة ومسؤولية في الحفاظ على الروحانية والسلام والعيش المشترك الذي تمثله المدينة”.
واستدرك: “فلا يمكننا السماح للمدينة المقدسة أن تتحول إلى بؤرة للعنف والانقسام، فمن الضروري الحفاظ على هويتها ووضعها القانوني، وكذلك الوضع التاريخي القائم فيما يتعلق بالمقدسات الإسلامية والمسيحية على حد سواء”.
والإثنين، بدأ عاهل الأردن زيارة رسمية إلى أرمينيا، يلتقي خلالها أيضاً رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here