ملك الأردن في أبو ظبي: “شعرت بأني بين أهلي وعائلتي”.. عبارة “تضامنيّة” اشتاق لها الجميع ومشاورات “ثقيلة” بعد أنباء عن قُرب إعلان “المسار السياسي” في “صفقة ترامب”.. ولقاء عمّان- أبو ظبي أعقب زيارة الرئيس عبّاس للمملكة

 عمان- خاص ب”رأي اليوم”:

“شعرت أني بين أهلي وأسرتي”.. هذه عبارة لم يسمعها الشعب الأردني منذ عدّة سنوات عندما يتعلّق الأمر بتفاعل الملك عبدالله الثاني مع دولة خليجية مثل الإمارات حيث زيارة تقول الأوساط السياسية أنها مهمة جدًّا قام بها العاهل الأردني لأبوظبي.

 خلافا لمرات سابقة تقصّد الإعلام الرسمي بالبلدين إظهار مراسم الاستقبال الرسمية التي جرت للعاهل الأردني في أبو ظبي حيث حرس الشرف الإماراتي وموسيقى وفتيات يحملن الأزهار وعلى رأس المُستقبلين الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي.

 قد تكون هذه أول زيارة ملكية أردنية بكامل الترتيبات الرسمية لدولة الإمارات بعد مرحلة ضبابية من العلاقات المتردية بين عمان والرياض.

ولوحظ بأن العاهل الأردني لم يعقد منذ أشهر وخلافا للعادة لقاءات رفيعة المستوى مع القيادة السعودية الحليف الأقرب للإمارات.

 لكن خلال أقل من شهرين التقى بن زايد بعاهل الأردن مرّتين في الأولى قبل ستّة أسابيع تم تدشين تدريبات عسكرية لكتيبة القوات الخاصة الأردنية التي تحمل اسم الشيخ بن زايد وفي الثانية قال بيان مشترك إن اللقاء تضمّن التشاور في القضايا المهمة وملفات الشرق الأوسط.

 حلقات التواصل الأردنية مع أبو ظبي بقيت تخدم بقوة بالرغم من التقارب الكبير بين الأردن وتركيا من جهة والأردن وقطر من جهة أخرى وسط مؤشرات توحي بأن الأردن يدعم عن بُعد إنتاج بيئة تصالحيّة تؤدي لمعالجة الأزمة الخليجية والحِصار على قطر.

 خلافا للعادة لا يغرد العاهل الأردني عندما يتعلّق الأمر بلقاءات رسمية.

لكنه تقصّد نشر تغريدة يعبّر فيها عن شعوره بأنه بين أهله وعائلته في أبو ظبي راجيا الله أن “يُديم المحبة بين أسرتينا” كما كانت طوال سنوات كما قال الملك الأردني.

الأنباء التي رافقت الزيارة الملكية تتحدّث عن سعي مشترك لإطلاق علاقات استراتيجية مجددًا وبناء تصوّر مشترك على مستوى النظام العربي للتعامل مع خطة وشيكة لعملية السلام تستعد الإدارة الأمريكيّة للإعلان عن مسارها السياسي قريبًا حسب معلومات أردنية ودبلوماسية عربية، حيث عمّان تسعى للمزيد من التنسيق.

وزيارة الملك لأبو ظبي أعقبت بوضوح استقبال الملك للرئيس محمود عباس في عمّان أمس الأول في وصلة تشاورية انتهت بأن أعلن عباس “تجميد” كل الاتفاقيات الموقّعة مع إسرائيل.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. اذا سمعت العرب يتكلمون عن الاخوه والقرابه. وصلة الدم .
    والمصير المشترك. فهذا يعني أنهم ابعد عن بعض. بعد الليل عن النهار.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here