مَلفّان ساخِنَان يَبْحَثهُما الأمير محمد بن سلمان مع أمير الكويت في زِيارَتِه المُفاجِئَة التي تَبْدَأ اليوم: النِّزاع النِّفطيّ بين البَلدين حَولَ حقليّ الخفجي والوفرة.. والأزَمَة القَطريّة.. هل يَحمِل تنازلات تُحَقِّق المُصالَحة فيهِما وتُعيد الحياة للوِساطَة الكُويتيّة؟ وكيفَ نُقَيِّم فُرَص النَّجاح والفَشَل؟

يَبْدأ الأمير محمد بن سلمان وليّ العَهد السعوديّ اليوم السَّبت زِيارةً إلى الكويت لمُدَّة يَومين، تُعتَبر هِي الأُولى مُنذ تولّيه مَنصِب وِلايَة العهد، الأمر الذي أثارَ اهتمام العَديد مِن المُراقبين المُتابعين للشَّأن الخليجيّ والمَلفّات الرئيسيّة التي يُمكِن أن تتصدَّر جَدوَلَ مُباحثاتِه مع المَسؤولين الكُويتيين.

توقيت هَذهِ الزِّيارة يبدو لافِتًا لأنّها تتزامَن مع الضُّغوط التي يُمارِسها الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب على المملكة العربيّة السعوديّة ودُوَل خليجيّة أُخرَى مِن أجلِ زيادَة إنتاجها وبِما يُؤدِّي إلى خَفضِ أسعارِ النِّفط لعَدَم إلحاقِ الضَّرر بالاقتصاد الأمريكيّ الذي حَقَّق ازدِهارًا في العامَين الأوّلِين مِن فَترَة الرِّئاسة الأولى للرئيس الأمريكيّ، كما تتزامَن هَذهِ الزِّيارة أيضًا مع مَساعٍ أمريكيّةٍ لتَشكيلِ حِلف “ناتو عربي” مِن دُوَل الخليج السِّت إلى جانِب كُل مِن مِصر والأُردن.

هُناك ملفّان ربّما يسْتَحوِذان على مُباحَثات وليّ العَهد السعوديّ أثناء زيارته إلى الكويت:

ـ الأوّل: مِلَف الأزَمَة القطريّة وكيفيّة إيجاد حُلول لها، للتَّفرُّغ إلى تَسهيلِ الجُهود الأمريكيّة لإقامَة الحِلف الأمنيّ السياسيّ والعسكريّ والاقتصاديّ المَذكور، وتَوحيد المَواقِف الخليجيّة في مُواجَهة إيران.

ـ الثاني: بَحث الخِلاف النِّفطيّ الكُويتيّ السعوديّ في المِنطَقة المُشتَركة، واستعادَة الإنتاج مِن حقليّ الوفرة والخفجي الذي تَوقَّف مُنذُ عام 2015، حيثُ فَشِلَت المُفاوضات في الوُصول إلى حَلٍّ يُرضِي الطَّرَفَين، وطالَبت الكُويت باللُّجوء إلى التَّحكيم الدوليّ، وهُوَ ما رفضته السعوديّة.

السيد عبد الصمد العوضي، الخَبير النِّفطيّ الكُويتيّ والعالميّ المَعروف، قال لـ”رأي اليوم” أنّه يُرَجِّح السَّبب الثاني، أي مُحاوَلة تَسوِيَة الخِلاف النفطيّ الكُويتيّ السعوديّ، لأنّ السعوديّة لا تَستَطيع أن تُلَبِّي جميع مطالب الرئيس الأمريكيّ بزِيادَة الإنتاج بحواليّ مليونيّ دولار يوميًّا لتَخفيضِ الأسعار، إلا إذا لَجَأت إلى تَسْوِيَةِ الخِلاف مع الكويت، وإعادِة الإنتاج المُشتَرك مِن حقليّ الخفجي والوفرة الذي يُقَدَّر بحواليّ 500 ألف بِرميل يوميًّا (طاقة إنتاج حقل الخفجي 300 الف برميل والوفرة 200 ألف).

الأمر الآخَر أنّ المملكة العربيّة السعوديّة بحاجةٍ إلى المَزيد مِن الأموال لسَد العَجز في ميزانيّتها وتَغطِيَة نَفَقات حرب اليمن التي تُقَدَّر بحواليّ 5 مِليارات دولار شَهريًّا حسب تقديرات معهد بروكنغز الأمريكيّ.

ترجيح العامِل النِّفطيّ لهَذهِ الزِّيارة لا يَعنِي التَّقليل مِن أهميّة مِلَف المُصالحة بين السعوديّة وحُلفائِها الثَّلاثة (الإمارات والبَحرين ومِصر)، لأنّه باتَ عَقَبَةً رئيسيّةً تُقَسِّم مجلس التعاون الخليجي، ويُشَكِّل عِبْئًا على الجُهود الأمريكيّة لإقامَة الناتو العربي في مُواجَهة إيران.

السيد خالد الجار الله، نائب وزير الخارجيّة الكويتي قال الجمعة أنّ الأزَمَة الخليجيّة ستَكون من بين مِلفّات عديدة ساخِنَة سيَبْحَثها وليّ العهد السعوديّ مع الأمير صباح الأحمد الجابر، ويَظَل السُّؤال المُلِح عمّا إذا كانَ الأمير بن سلمان يَحمِل تنازلات وتَخفيفًا للشُّروط والمَطالِب المَفروضة على دَولة قطر لإعادَة ضَخ دِماء الحياة إلى الوِساطة الكُويتيّة.

كان لافِتًا أنّ وزير خارجيّة قطر الشيخ حمد بن عبد الرحمن شارَك في الاجتماع الذي عَقَدَه أمس مايك بومبيو، وزير الخارجيّة الأمريكيّ، مع نُظَرائِه مِن دُوَل الخليج إلى جانِب وزيريّ خارجيّة مِصر والأُردن لعَقدِ قمّة في واشنطن في مَطلَع العام الجديد لتَدشينِ انطلاقَة حِلف “الناتو العربي”، كما حَضَرَ رئيس هيئة أركان الجيش القطري اجتماعًا لروؤساء أركان جُيوش مجلس التعاون في الكُويت قبل أُسبوعَين وبمُشارَكة جِنرالات أمريكيين.

مِن المُؤلِم أنّ جميع هَذهِ التَّحرُّكات الخليجيّة تأتِي بِطَلبٍ أمريكيٍّ ومِن أجل خِدمَة مَصالِح أمريكيّة وعبر طُرُق الابتزاز للطَّرف الخليجيّ تَحديدًا، وأي مُصالَحة خليجيّة لا يُمكِن النَّظر إليها بمَعزَلٍ عَن هَذهِ الحَقيقة، سواء كانت مُتعَلِّقة بالأزَمَةِ القطريّة أو بنظيرتها النِّفطيّة بين الكويت والسعوديّة، إنّها زِيارةٌ مُهِمَّةٌ ومِفْصَليّةٌ وربّما تُؤدِّي إلى اختراقاتٍ مُهِمَّةٍ في المَلفّات السَّاخِنة المَذكورة، على المِنطَقةِ بأسْرِها، وما عَلينا إلا الانتظار.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email

30 تعليقات

  1. الاخ الوليد، بعد التحية،
    بداية انا ضد ما ورد في تعليق الاخ فلسطيني عاشق العروبة، وكثيرا ما خاصمني في تعليقاته مع الاحترام، وادعو دائما لامتثال تعاليم الاسلام السياسية التي لو طبقنا جزءا بسيطا منها ما حدثت الكثير من الكوارث لامتنا، ومنها قتال من يقاتلنا وعدم الاعتداء، و الولاء والبراء للامة الاسلامية حتى لا تكون حروبنا ونزاعاتنا مجرد خدمات مجانية للخارج.
    و مع دفاع اليمن عن نفسه ومع دفاع السعودية عن نفسها، فلا يفترض ان تتجزأ المبادئ. و طبعا الطرف المدافع هو اليمن، ثم السعودية خلف حدودها فقط، والبادي اظلم، فباعترافك انت بدأت أحداث اليمن باطراف داخلية بل وتُشكِل حسب اعترافك الطيف الاوسع لليمن. وبما اعتدتُ على تشبيهه بما جرى في مصر السيسي وليبيا حفتر كثورة مضادة، وبما ارى معه ان الحرب كانت خطوة سعودية متسرعة ورعناء تم استدراجها لها، و غلب فيها الكبر والبطر ورئاء الناس، فضلا عن طموحات ومصالح فردية بنيل ولاية عهد داخلية والبحث بالتالي عن بطولة خارجية، ولو كنت مكان السعودية لحللت المشكلة ببضعة اتصالات داخل اليمن. خاصة انه قد حدثت نزاعات بين السعوديين وصالح والحوثيين سابقا وتم حلها بأقل الخسائر واقصر الاوقات، ولكنه الكبر للاسف. او بالاحرى “صدام حسين سعودي جديد” هو ابن سلمان، هذا مع احتمال كون ورطة السعودية في اليمن هي لعنة مظلومي مصر وحكومتهم الشرعية التي ساهمت السعودية والامارات في اسقاطها ثم تتذرع بدعم الشرعية في اليمن!
    المهم، هذا يصب في خانة عدم علاقة ايران بما جرى في اليمن تحريكا وتسبيبا حتى ولو حاولت اسثماره شأنها شأن الخليج في سوريا وليبيا وغيرها. وربما بما ارادت فقط ان يكون ورقة مساومة لصالح ملف سوريا لا غير. وقد وقعت حروب كثيرة بينهما – اي صالح والحوثيين-سابقا وتبقى شؤون داخلية ولم يحدث معشار الدمار الذي احدثته السعودية والامارات في اليمن.
    ثم يا اخي هناك تناقض حين تسرد نقاطا على تقهقر الحوثي الى مدينتين فقط وتختمها بالقول سيتم اعمار اليمن بعد دحر الحوثي. اليس قد اندحر عن معظم اليمن، فما الذي يحدث في المناطق المحررة سوى تفتيت وفوضى واغتيالات و فقر وتدهور اجتماعي وتوغل خارجي عربي واجنبي وبما بدأ السكان بالفعل يرفضونه وينتفضون ضده ويعتبرونه احتلالا. ناهيك عن التقسيم و بث النزاعات بين الفرقاء اليمنيين الموالين،
    ولعل هذا ما يحدث بين الفرقاء الفلسطينيين والليبيين والسوريين وغيرهم بسبب تلك الاطراف المتدخلة في اليمن ذاتها. ولهذا لا عجب اذا رأيت جميع حكماء ومفكري وعباقرة اليمن و فلسطين وسوريا وليبيا وغيرها عاجزين عن توحيد الكلمة. كما ان الكيان لم يخدمه شيء منذ وجوده على وجه الارض مثل تواطؤ بعض الانظمة معه، ابتداء من تفاهمات سايكس بيكو مع بعض الممالك، وقبل نشوء حركات فلسطينية، وليس انتهاء بصفاقة القرن التي يرفضها كل الفلسطينيين، ويدعمها من يدمرون اليمن، و حلف الناتو العربي الأمريكي الصهيوني.
    مجددا التحية والتقدير.

  2. الكويت لديها فائض في الميزانيه ٤٠٠ مليون دينار كويتي
    ونجد لديها عجز موازنه ١٢٨ مليار دولار
    ماسر زيارت ملك الرفاهيه للكويت سؤال يحير المرفهين

  3. ورد في المقال كلاتي ( ونفقات الحرب في اليمن والتي تقدر 5 مليارات في الشهر حسب معهد بروكنغز في أمريكا) يا لهوي يا خراااابي.

  4. فلسطيني عاشق للعروبة
    كم انت بعيد عن الحقيقة عندما قلت “”ننتظر قيام أهلنا اليمنيين العرب الأقحاح بإسقاط مملكتكم””
    لعدة اسباب
    اولا: الحوثي ليس اليمن بل هو يمثل اقلية مدعومة من ايران، وحاليا لا يوجد له حلفاء بعدما قتل حليفه واعتقل ابناؤه واحفاده فانقلب حزب المؤتمر عليه
    ثانيا: الحوثي وصالح تقدما في اول اسابيع الحرب واحتلا كل اليمن بعد قصف المدن وحصارها وخيانة الهدنة
    ثالثا: منذ ذلك اليوم والحوثي في تراجع فبعد اخراجهم من كل جنوب وشرق اليمن وابعادهم عن كل سواحل وموانئ اليمن لم يبق لهم الا صنعاء والحديدة وشمال صعدة متحصنيين بين المدنيين، ومؤخرا تم قطع طريق الحديد صنعاء
    رابعا: قبائل صنعاء تعتبر الحوثي محتلا وبدأت رفض الخدمة العسكرية لذلك ترى الحوثي يتصرف كالمحتل يقتحم جامعات وصحف وينهب بنوك ومحال صرافة
    خامسا: لم يبق للحوثي الا سلاح الصواريخ وهو سلاح معنوي لم يحقق اي فائدة عسكرية حيث ان عدد الصواريخ اللتي وصلت هدفها = صفر
    ان شاء سيتحرر اليمن من الحوثي الايراني وتتم اعادة الاعمار، اما انت فعليك بتصفية نيتك لكي يساعدك الله بلم شمل الفلسطينيين الذين يسهلون مهمة اسرائيل بخلافاتهم وكثرة توجهاتهم وولائتهم، فكلكم قادة ومفكرين وعباقرة وفاهمين

  5. رؤساء القبائل في الخليج – المسمّاة دولا – لا يحسنون شيئا بمفردهم.
    حين يختصمون فبأمرٍ من أمريكا
    وحين يتصالحون فبأمر منها كذلك.
    ثمّ تُزفُّ البشارات في كل أرجاء عالمنا الإسلامي بأن فلانا الملك هو رأس الحكمة، وأن علاّنا الأمير هو بحر الصواب.
    والويل لامرئٍ من أمتنا يجرؤ على معارضة ذلك ولو تلميحا، فإنّ الدنيا ستقوم ولا تقعد أمدا طويلا …. داخل فنجان طبعا.
    أما إن مسح مسؤول غربي بسمعتهم، قولا، وكتابة، ورسما كاريكاتوريا، ومشاهد فيديو، فلن تحسّ منهم من أحد أو تسمع له ركزا
    أما أنا فقد علّمتني الدنيا والحكمة بأن الكرامة من صنف ” أن تكون أو لا تكون “.
    وحتى في حال السكوت عن الضيم ففي حدودٍ تفرضها بعض مراحل الإنجازات التي تكون قاب قوسين أو أدنى من التمام، والتي ستمكّن من ردّ الصاع صاعين بعدها. أما ما عدا ذلك، فلا بديل عن مواجهة المتغطرسين والمستكبرين ولو بدت المنايا في الأماني.
    أقول للذين يعبثون بمشاعر ومصالح الخلق بما أودع الله بين أيديهم من نفط، ويصرفونه كيفما يحلو لهم، أقول:
    حين نزلت آخر آية في سورة “الملك” ( قل أرأيتم إن أصبح ماؤكم غورا فمن يأتيكم بماء معين )، تهكّم أحد الكفرة والمستهزئين بذلك وقال: نأتي به بفؤوسنا. فغار ماء عينيه في الحال. ذلك كان جزاء من كان يظن أن قدرة الله محصورة في معنى الكلام الظاهري، ونسي أن الله لا يعجزه شيء في السماوات ولا في الأرض.
    يا رؤساء قبائل الخليج لا يغرّنكم تدفق البترول وسهولة إنتاجه، فإنّه نعمة وضعها الله بين أيديكم وبيده أن يجعلها تغور وتكون عليكم حسرة. وأنا مهندس في إنتاج النفط، وأعلم – بفضل الله – ما معنى غور وحركة محتويات خزّانات النفط، فكلّ ما هو موجود منه وُجِد بعد “هجرة” Migration على مرّ ملايين السنين، ثم استقرّ حين واجهته عقبات وعجز عن اختراقها لأنها مبتورة أو عديمة النفاذية. لكن لم يقل أحد بأن الظاهرة قد توقّفت، وتكفي حركة تكتونية عميقة في جوف الأرض كي تحدث شرخا Faille فيتفلّت محتوى حوض كامل تحت تأثير الضغط والجاذبية إلى المجهول، ولن يكون لاقتنائه من سبيل.
    الأمر بيد الله، وما بين يديك الآن لا يعني أنه مضمون، وأوجه سلب النعم لا يحصيها إلا الله، فلا تفرحوا كثيرا بما أتاكم بطرا وتجبّرا.

  6. امبارحه ترامب هاتف الملك سلمان هل أمره بقطع اي مساعده الى الشعب الفلسطيني انت متحدث عن الحكومه السعوديه

  7. الى غازي الردادي
    اكبر خدمه تعملون الى الشعب الفلسطيني اذا قطعتو المساعدات قطع الفساد يا مفسيدين
    الشعب الفلسطيني اكبر بكتير من اي مساعده
    و احترم العم احمد الياسيني تعايره على المساعده اقطعوها لنا الله وهو الغني انتم وبترولكم سبب مشاكل العرب و المسلمين. اقطعوها اقطعوها
    اجمل خدمه تقدموها الى الشعب الفلسطيني
    ارجو النشر

  8. الذباب الإلكتروني عامل حاله مش عارف من أفقر ليبيا والعراق.
    مساعداتكم للآونروا كانت سابقاً مقابلاً لتعليمنا إيّاكم القراءه والكتابه.
    واليوم بأمر أسيادكم.
    هذا ولن نشكركم بتاتاً بتاتاً بتاتاً.
    وننتظر قيام أهلنا اليمنيين العرب الأقحاح بإسقاط مملكتكم وإرجاع الأرض والنفط لأصحابها-قبل ما سطوا عليهم بني سعود. ما دامكم هالقد متطورين ليش هالقد أهلنا اليمنيين العرب الأقحاح هازمينكم وجايبين روسكم الأرض؟
    وتحيه إلى روح الشهيد ناصر السعيد.

  9. أرى ان تعليق مجر معلق هو الاقرب الى الحقيقة وأرى ما هو ابعد من ذلك الله يعين الكويت في وضع لا تحسد عليه

  10. اين نجحت ايران واين فشلت
    فشلت ايران (نظام الملالي) بعد ٤٠ عام في النهضة بالبلاد ونقلت تجربة الفشل الى لبنان والعراق واليمن عبر اذرع عسكرية دينية بغطاء سياسي هش.
    نجحت ايران في اقناع نسبة لا بأس بها من شعبها ومن شعوب الدول اللتي افشلتها ان سبب الفشل لا يعود الى سوء الادارة والفساد والسياسات الخاطئة بل الى السعودية اللتي توفر لمواطنيها حياة مستقرة وازدهار .
    ولكن هناك نسبة جيدة من الشعب الايراني لم تعد تشتري بضاعة الملالي ولا تؤمن بها.
    ولي العهد السعودي يزور دولة عربية جارة تربطهم بالسعودية ثقافة ولغة واواصر نسب وقربى ، اخترعتم مئة قصة وقصة من وحي خيالكم ومئة مؤامرة ومؤامرة عن النفط وغيره …
    اتركوها فهي نتنه… اهل البصرة ادرى بشعابها وقالوا ايران برة برة لم يقولوا اميركا او السعودية او الكويت برة برة … هم يعرفون من ينهب نفطهم… ويقولون يا ليت اميركا تنهب نفنطنا ونصبح منهوبين كابو ظبي وجدة والرياض… !!!!
    الشمس لا يمكن تغطيتها بغربال، سياسات دول الخليج النفطية تعود بالنفع والسمن والعسل على المواطنيين وملايين الوافدين وتبني مدن وموانئ ومطارات وطرق وشبكات كهرباء واتصال وجيوش واستثمارات ونفوذ
    اين اموال نفط العراق؟؟ هل بنت مدرسة؟ اين اموال نفط ايران؟؟؟

  11. الاخ احمد الياسيني ،، النفط يستفيد منه أصحابه ، وليس العدو الامريكي والاسرائيلي ،
    والا ما كانت دول الخليج ثريه وتعيش في نوع من الرفاهية ، وربما عانت من الاحتجاجات ،
    مثل غيرها ، بسبب انقطاع الكهرباء وعدم توفر مياه الشرب وعدم توفر الخدمات الاخرى ،
    او هجرة شبابها بالقوارب لاوروبا وووو ،، يا اخ احمد بلاد الأنهار تعاني من عدم توفر مياه
    الشرب ،، والسعوديه التي لا توجد بها انهار وندرة مياه الأمطار ، معدل استهلاك الفرد فيها
    للماء هو الاول في العالم ،، هذا بفضل اموال النفط ،، بعد فضل الله عز وجل ،،
    كيف اموال النفط تذهب للعدو ، وهذه الاحتياطيات الماليه لدول الخليج تفوق الترليون دولار ،
    لو ذهبت الإموال للعدو ، هل كان معدل دخل الفرد في قطر والامارات مثلا الأعلى في العالم ،
    لو كانت الاموال تذهب للعدو هل الرياض وجده ودبي وابوظبي والدوحه من اكثر مدن العالم
    تطورا ، وهل تجد اكثر من خمسه وعشرين مليون وافد يعملون في دول الخليج ،
    ربما ذهبوا لاسرائيل حيث اموال الخليج حسب قولك ،،
    على رسلك يا اخ احمد ، من لا يشكر الناس لا يشكر الله ، حكام الخليج نعمه من الله ،
    فهذه ليبيا دوله نفطيه أفقرها القذافي ، وهذه البصره لا يوجد بها ماء شرب او كهرباء
    وغيرهم ايضا ،، يا اخ احمد الان بعد انسحاب امريكا من دعم الاونروا ، قفزت السعوديه
    للمركز الاول في قائمة الدول الداعمه ، وسواء كان دعمها قليلا او كثيرا ، فهي الاولى ،
    وايران ليست في القائمه ، اطلب منهم المساهمه والدخول في القائمه حتى لو في المركز
    الاخييييييييييييير ،،
    تحياتي لك ،،

  12. لخص وزير الخارجيه السعودي عادل الجبير المشكله مع قطر في مؤتمره الصحفي في أمريكا في 6 دقائق ، وأكد أنه لا مصالحه مع قطر حتى تســتجيب لمطالب الدول المقاطعه الأربع والمكونه من 13 فقره. يعني الموضوع واضح و لا يحتاج إلى وســاطه من أحد حتى لو إســـــتمرت المقاطعه لمدة 50 ســنه. أما بالنســبه لحقل الحفجي والوفره فقد تم التفاهم عليه في آخر زياره لوزير النفط الســعودي للكويت قبل عدة أشــهر. أعتقد أن بن ســلمان ذهب للكويت لمناقشــة مواضيع أهم من موضوع قطر وحقول النفط وســتتضح الصوره بعد عدة أيام.

  13. الاخوة الاعراء زوار الصحيفة الغراء
    ===========+========
    كفلسطيني وابن القدس الاصيل ،لا يهمني نفط الاعراب ارتفع ام هبط -انشاءالله – طالما ان المنتفع الوحيد هو العذو اللدود الاميركي – الالاسرائيلي ،الذي يحتل ارضي و يهدم بيتي ويشرد اهلي ويدنس مسجذي ،بينما في الخليج يتنافسون فيما بينهم على تمويل عدو الله ورسوله والمومنينوعدو العرب والمسلمين بتروات نفطهم ؟
    فقد قالها الشاعر صيدح الشامي منذ الخمسينات في القرن الماضي :-
    مادا يفيد العربان ثروة نفطهم / مادام حائط قدسهم مهدودا
    اوكان لي بترول الخليج حعلته / يمشي على جثث اليهود جنودا
    الاخوة الاعزاء هل يلام الفلسطيني على وجه الخصوص ، أوكل مواظن عربي شريف على وجهالعموم اذا قال الواحد منا لهولاء الجكام العربان في الخليج ، وليس لشعوبهم العربية النقية في عراقتها “اذهبوا الى الجحيم انت وثرواتكم وفخار يكسر بعضه بعضا ورد الله كيدهم الىنحورهم وجعل باسهم فيما بينهم لتمويلهم العدو بثرواتهمالمالية وانفطية التي
    يحجبونها عن الاونروا وعن المستشفيات في القدس وعن اهل غذة المرابطين ؟
    الا يحق ففي حكام العربان هؤلاء قول الله تعالى في كتابه العزيز ” قاتلهم الله أنّى يؤفكون ” ؟ بلى ورب الكعبة !
    لكم جميعا الاخوة القراء وزوار الصيفة والناشرين تحياتي من القدس العطرة وروابيها النضرة !
    اخوكم
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  14. ذهب الى الكويت بامر مباشر من ترامب من اجل التضييق على ايران ومحاولة لملمة البيت الخليجي الايل للسقوط ما معنى قول وزير خارجية السعودية الجبير ان قطر بدأت بمحاربة الارهاب

  15. تصحيح بعد اقتباس….لان السعودية لا تستطيع ن تلبى جميع مطالب الرئيس الامريكى….. بزيادة الانتاج بحوالى مليونى دولار ……الاصح فيما اعتقد…..مليونى برميل

  16. لا أعتقد أن الجانب السعودي يبدي أي نوع من التساهل مع الدوحة قبل أن تستجيب للمطالب الخليجية المشروعة. نعم هناك تنسيق سعودي امريكي يتعلق بأمور ومصالح مشتركة ولكن الرياض واقعيا ليست في جيب واشنطن. وقد ثبت ذلك في رفض الرياض تخفيض اسعار النفط كما طلب ترامب، وفي غيرها من الملفات الإقليمية الشائكة ، منها ملف المصالحة مع قطر على قاعدة تبويس اللحى وكأن شيئا لم يكن المستبعدة كليا .

  17. في السياسة اذا تضاربت المصالح انقلب الصديق عدوا واذا التقت المصالح صار العدو صديقا .وفي نفس السياق قال لنين :في السياسة ليس هناك عدو دائم او صديق دائم هناك مصالح دائمة .لصنع السلام مع عدو لابد من العمل مع العدو وهذا العدو يصبح شريكك .

  18. في السياسة اذا تضاربت المصالح انقلب الصديق عدوا واذا التقت المصالح صار العدو صديقا .وفي نفس السياق قال لنين :في السياسة ليس هناك عدو دائم او صديق دائم هناك مصالح دائمة .لصنع السلام مع عدو لابد من العمل مع العدو وهذا العدو يصبح شريكك .

  19. برايي المتواضع اذا ربطنا احداث هذا الاسبوع فان سحب الباتريوت من بعض الدول ل غضب الامريكان ، ايران يقينا ومن خلال دبلوماسيها قدابلغت الدول المجاورة ان استهدافها عبر اجواء واراضي الدول المجاورة سيكون له رد فعل
    فاختارت بعض الدول عدم الانحياز ل طرف
    اليوم فتح معبر نصيب له دلالة كذلك ، واغلاق السفارة بالعراق

    الاتي من احداث اشد واتوقع ضربة استباقية في العراق ولبنان معا ضد احلاف ايران
    و حضور ولي العهد شخصيا يهدف لاتخاذ قرار مهم جدا ومصيري وافضل الخيارات ان لم يكن فعلا في سبيل انهاء حرب اليمن وهذا ما يتمناه الجميع
    الغربيين يتمنون اشعال فتن بالمنطقة يضعف شعوبها ويحقق مصالحهم

    احتفظوا ب سلة من عملات اجنبية تعينكم بايام الشدة ربما ستتدهور اسواق المال

  20. “الزِّيار..ا “تتزامَن مع الضُّغوط” التي يُمارِسها الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب على المملكة العربيّة السعوديّة ودُوَل خليجيّة أُخرَى “مِن أجلِ زيادَة إنتاجها وبِما يُؤدِّي إلى خَفضِ أسعارِ النِّفط” “.”لعَدَم إلحاقِ الضَّرر بالاقتصاد الأمريكيّ”.” الذي حَقَّق ازدِهارًا في العامَين الأوّلِين مِن فَترَة الرِّئاسة الأولى للرئيس الأمريكيّ”
    ===================================================
    خلاص ؛ “المهمة تحددت” وليس أمام الناطق الرسمي بلسان كوشنير “الرايموت كونطرول ؛ التي تتحكم “لقنوات البهلوان طرمب ؛ وتحدد له “العروض” التي يجب أن يقدمها “بسيرك المهازل” للتشويق وجلب “الضحايا ؛ عفوا الزبائن ؛ “يجب أن يصدح بالمامورية”
    رغم عدم الإقبال على “مكتب بيع التذاكر” التي يجب أن يدع ثمنها “الموزع” لتحميله المسؤولية عن فشل بيع التذاكر!!!

  21. I would like the writer to please pay greater attention to the numbers stated in the article. For example when you state, “طاقة إنتاج حقل الخفجي 300 مِليون برميل والوفرة 200 “. Such a mistake is rather misleading, confusing, and project unprofessionalism to the readers. Especially that previously you stated that the co-production of both Khafjeh and Wafra fields amounts to 500,000 barrels per day.

  22. اعراب الخليج عدّلوا بوصلتهم على بوصلة المعتوه ترامب الذي يكره و يبغض كل العرب دون إستثناء… الأمريكان و من روائهم الصهاينة أصبحوا مكروهين و منبوذين من طرف كل الشعوب الحرة التي فهمت أن ترامب و ناتن ياهو يقودان العالم إلى الحروب و الدمار. من المحزن و المؤلم حقا أن هذين العبدين الحقيرين هما اللذان يسيران و يخططان مستقبل الشرق الأوسط بمباركة شيوخ البترودولار على سحاب شعوبهم وقضايا الامة العربية والاسلامية… لا خير في أمة نعاج تحرسها الذئاب.

  23. خبيركم النفطي العالمي هذا معلوماته في الإقتصاد والنفط تشبه الى حد بعيد معلومات جدي “رحمه الله” في علم الجيولوجيا ……
    يا سادة … زيادة الإنتاج ستعني بالتأكيد خفض في الأسعار وبالتالي ينطبق المثل الشعبي الرائع الذي يعرفه معظم الشعب العربي (ربما لا يعرفه خبراء النفط العالميون من قرية عوض الإيرانية) …. المثل القائل “تيتي .. تيتي … مثل ما رحتي جيتي” يعني “صفر اليدين” ….. زيارة بن سلمان للكويت تحمل في طيات سرعتها وسريتها ما ليس له علاقة بالنفط …. القضية ليست نصف مليون برميل يوميا …. طاقة السعودية القصولى لامست 13 مليون برميل في فترة الإستعراض الطرزني عام 2014 ….. القضية من وجهة نظري المتواضعة وارجو من الرقيب أن يكون لديه سعة الصدر والشجاعة لنشر توقعي هذا والا يُعمل مقصه في تشريح تعليقي … القضية أن آل سعود يريدون ضم البحرين سلما و قطر (حتى ولو بحد السيف) …..والمطلوب اليوم من الكويت سداد دين عام 1990 بالصمت …. والأيام بيننا!!!!

  24. يا سمو الأمير صباح الأحمد، لا تجعلني أعود من هذه الزيارة خالي الوفاض :
    أريد رؤيا لأزمتنا مع قطر، أريد مخرجا لحربنا في اليمن، أريد موقفا صارما إزاء إيران،
    أريد تنحية بشار الأسد، أريد حضانة الناتو العربي الجديد، أريد حل مشاكل النفط العالقة بيننا،
    أريد زيادة إنتاج النفط ، أريد تخفيض أسار النفط ، أريد التطبيع مع …، أريد إرضاء ولي أمري، أريد…
    بسيطة يا سمو ولي العهد، عليك بمصباح علاء الدين في بلاد الألف ليلة وليلة

  25. اجتماع قمة ما بعد الباتريوت، لمناقشة قول حسني مبارك المأثور: المتغطي بالأميركان عريان.

  26. الدول المقاطعة لقطر كانت ترفض وبشدة أي اجتماع على مستوى عال تشارك فيه قطر ..لهذا تخلفت وقاطعت اجتماعات متعددة بما فيها مجلس وزراء مجلس التعاون ، لكن حين جاءت الدعوة – وهي في الحقيقة إشارة إصبع لا دعوة – من بومبيو جاء إليها الجميع حبوا … عين كل واحد منهم على قاعة الاجتماع ،حتى لم يكلف نفسه الالتفات يمينا أوشملا ليتحقق من يشاركه الحضور ، فيما تصدح موسيقى بلدانهم بالاناشيد الوطنية والرايات الخفاقة في السماء والقبضات الفارغة في الهواء . وتدون في المواثيق أنها دول مستقلة ذات سيادة .

  27. المشكلة الكبرى اللتي نعاني منها عندما يتسابق العربان لتحقيق المصالح الامريكية في غياب شعبي عربي .

  28. إنها زيارة مهمة ومفصلية وربما تؤدي الى اختراقات مهمة في الملفات الساخنة المذكورة، على المنطقة بأسرها، ولكن لمصلحة الأجندة الأمريكية..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here