ملاحقات قضائية في ماليزيا بحق 17 مديرا حاليا أو سابقا في “غولدمان ساكس”

كوالالمبور (أ ف ب) – أعلنت ماليزيا الجمعة اطلاق ملاحقات قضائية بحق 17 مديرا حاليا أو سابقا لثلاثة فروع تابعة لمصرف “غولدمان ساكس” الاستثماري في إطار فضيحة فساد كبرى تتعلق بصندوق الثروة السيادية الماليزي “1 ام دي بي”.

وأدى نهب مليارات الدولارات من الصندوق المفترض أن يساهم في التنمية الاقتصادية في ماليزيا إلى فضيحة كبرى وتحقيقات قضائية وإلى إقالة رئيس الوزراء السابق نجيب رزاق المتهم بالفساد.

ولطخت القضية سمعة بنك غولدمان ساكس الأميركي للاشتباه بأنه ساهم في عمليات اختلاس مفترضة.

وقال المدعي العام الماليزي تومي توماس في بيان “أطلقت اليوم ملاحقات قضائية بحق 17 مديرا حاليا أو سابقا في ثلاثة فروع لبنك غولدمان ساكس الاستثماري”.

وأضاف “ستنزل عقوبات بالسجن وغرامات بحق المتهمين نظرا إلى خطورة عملية الاختلاس”.

ويواجه المصرف الأميركي اتهامات بتضليل العديد من المستثمرين ومساعدة الصندوق “1 ام دي بي” على جمع 6,5 مليار دولار وذلك من خلال إصدار سندات في عامي 2012 و2013، رغم علم المصرف والمسؤولين فيه عن قيام مسؤولين في الحكومة الماليزية السابقة باستعمال الأموال بطرق غير قانونية.

وأورد البيان أسماء الأشخاص ال17 الملاحقين الذين كانوا مديرين في الفروع المعنية بين أيار/مايو 2012 وآذار/مارس 2013.

وأطلقت الملاحقات في كانون الأول/ديسمبر في ماليزيا ضد ثلاثة فروع هي غولدمان ساكس انترناشونال وغولدمان ساكس (ايزيا) وغولدمان ساكس (سنغافورة) وموظفين سابقين همام تيم ليسنر ونغ شونغ هوا.

ويشتبه في أن هذه الأطراف اختلست لصالحها 2,7 مليار دولار وقامت برشوة مسؤولين وتقديم تصريحات خاطئة من خلال إصدار السندات لحساب الصندوق “1 ام دبي بي”.

ورد غولدمان ساكس باتهام الحكومة الماليزية السابقة والمسؤولين في الصندوق السيادي بالكذب.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. من يرد أن يعرف أكثر عن بنك الإستثمار “كولدمان ساكس” فليقرأ المقال الذي كتبه الصحفي الإستقصائي الأمريكي “ماط تيبي” “Matt Taibi” بمجلة رولينك ستونز ” عدد يوليوز 2009 ، والذي يصف فيه هذا البنك بالأخطبوط الموجود في كل مكان يشتم فيه رائحة المال .ويحاول أن يشرح الطرق “الإحتيالية التي ينهجها للإستيلاء على أموال المستثمرين إلى أن أصبح من الكبر والقوة لدرجة أن بات من الصعب أو ربما من المستحيل أن ينهار.
    وإذا صح ما كتبه هذا الصحفي فإن ما وقع في ماليزيا فقط حلقة من مسلسل .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here