مقتل 77 مسلحا على الاقل بينهم زعماء كبار من طالبان واصابة 110 آخرين خلال عمليات تطهير عسكرية بإقليم قندوز شمال أفغانستان

988

 إمام صهيب/قندز (أفغانستان) – (د ب أ)- ذكر قائد عسكري أفغاني أن 77 شخصا مسلحا، من بينهم عدة زعماء كبار من طالبان، قتلوا خلال عملية التطهير الجارية في منطقة إمام صهيب بإقليم قندوز شمال أفغانستان، طبقا لما ذكرته وكالة “خاما برس” الافغانية للانباء اليوم الاحد.

وقال الجنرال بالجيش الوطني الافغاني من فيلق “شاهين209″، أمان الله مبين خلال مؤتمر صحفي إن العمليات الرامية إلى القضاء على المسلحين في مدينة إمام صهيب بدأت قبل أسبوع ومنذ ذلك الحين قتل 77 مسلحا على الاقل.

وتابع أن 110 مسلحا على الاقل من طالبان أصيبوا أيضا، خلال العمليات وتم تدمير 19 مخبأ على الاقل، تابعا للجماعة.

وأضاف الجنرال أنه تم تدمير 11 مركبة على الاقل، تابعة لطالبان أيضا خلال العمليات، بينما لحقت أضرار باحد المستشفيات.

وإقليم قندوز من بين الاقاليم المضطربة نسبيا في شمال أفغانستان، حيث يعمل مسلحو طالبان بشكل نشط في مناطقه المختلفة وغالبا ما ينفذون أنشطة مسلحة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here