مقتل 67 من قوات الأمم المتحدة بجنوب السودان منذ 2011

 

جوبا/أتيم سايمون/الأناضول – أعلنت بعثة الأمم المتحدة بدولة جنوب السودان، الأربعاء، عن مقتل 67 من قواتها العاملة بمجال حفظ السلام منذ تأسيس البعثة الأممية في 2011، بعد مقتل 12 العام الماضي.
جاء ذلك في كلمة ألقاها مصطفي ساوماري نائب المبعوث الخاص للأمم المتحدة بدولة جنوب السودان بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لقوات حفظ السلام بالعاصمة جوبا.
وقال ساوماري في كلمته اليوم من المحزن أن نفقد 12 من أفراد قوة حفظ السلام بدولة جنوب السودان في العام 2018، ليصل بذلك العدد الكلى للقتلى منذ تأسيس البعثة في العام 2011 إلى 67 .
وتابع  لذلك أتقدم بالتحية لأعضاء قوات حفظ السلام لقيامهم بمهامهم الموكلة إليهم بكل مهنية وتجرد، والتزام، كما أثمن ماقدموه من تضحيات في سبيل خدمة شعب جنوب السودان
وأشار إلى أن البعثة الأممية  ستستمر في تقديم الحماية لأكثر من 178 ألف من المدنيين المقيمين داخل معسكراتها المنتشرة في جنوب السودان ، كما ستعمل من أجل بناء السلام المستدام بالبلاد
وفي مايو/آيار 2018 أعلنت البعثة مقتل 55 من أفراد قواتها العاملة في مجال حفظ السلام منذ 2011، قبل أن تعلن اليوم ارتفاع الحصيلة إلى 67.

ويعمل تحت مظلة بعثة الأمم المتحدة بجنوب السودان 15 ألف جندي من قوات حفظ السلام ، و1800 من شرطة الأمم المتحدة إلى جانب 2800 موظف مدني و 400 من المتطوعين من 55 دولة.
وفي 29 من مايو/آيار في كل عام تحتفل الأمم المتحدة بإحياء ذكرى جنود قوات حفظ السلام التابعين لها والذين قضوا خلال آداء واجبهم.
وفي 5 سبتمبر/أيلول الماضي، وقع فرقاء جنوب السودان، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، اتفاقا نهائيا للسلام، بحضور رؤساء  إيغاد .
وانفصلت جنوب السودان عن السودان عبر استفتاء شعبي في 2011، وشهدت منذ 2013 حربا أهلية بين القوات الحكومية والمعارضة أخذت بعدا قبليا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here