مقتل 2 وإصابة رياضيين إثر انهيار شرفة ملهى ليلي بكوريا الجنوبية

جوانجو (كوريا الجنوبية) (د ب أ)- لقي كوريان جنوبيان حتفهما وأصيب العديد من الرياضيين الذين يشاركون في بطولة العالم للسباحة في وقت مبكر من صباح اليوم السبت إثر انهيار شرفة داخل ملهى ليلي بمدينة جوانجو، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية.

وذكرت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية أن السلطات تشتبه في أن شرفة الملهى الليلي الموجود بالقرب من القرية الرياضية، ربما انهارت بسبب الوزن الزائد عليها.

وأضافت الوكالة أن 9 رياضيين، أربعة أمريكيين واثنان من نيوزيلندا وهولندي وإيطالي وبرازيلي أصيبوا. وأوضحت أن كل المصابين من لاعبي رياضة كرة الماء ماعدا اللاعب البرازيلي.

كما أصيب شخصان آخران غير رياضيين.

وأكد اتحاد نيوزيلندا لكرة الماء على موقع فيسبوك إصابة اثنين من اللاعبين بإصابات طفيفة.

وأضاف الاتحاد “ساعد لاعبو نيوزيلندا ودعموا المتضررين بشكل مباشر كما ساعدوا السلطات الكورية”.

وقال مات سمول، الكابتن النيوزيلندي، الذي كان في الملهى الليلي مع العديد من زملائه: “كانت الأمور تسير بشكل طبيعي، ثم انهارت(الشرفة) تماما تحت أقدامنا”.

وقال لراديو سبورت النيوزيلندي “لم يتعرض أي من الفتيان لإصابات على الرغم من ذلك، لذلك هذا أمر جيد، لكن أصيب الجميع بحالة من القلق بعض الشيء”.

وأضاف “كنا نرقص فقط، في اللحظة التالية سقطنا من ارتفاع 5 أمتار إلى 6 أمتار وبدأ الجميع يهرعون خارج النادي بعد ذلك”

من جانبه، قال اتحاد كرة الماء الأمريكي في بيان على تويتر إن أفراد الفريق الوطني الأمريكي كانوا في الملهى، مضيفا أن كل الرياضيين بخير . ولم يؤكد الاتحاد إصابة أربعة لاعبين.

وقال الرئيس التنفيذي للاتحاد، كريستوفر رامسي إن الحادث “مأساة مروعة”.

وأعرب الاتحاد الدولي للسباحة عن “أسفه العميق” للحادث قائلا إنه “يراقب الموقف عن كثب وسيتخذ كل الإجراءات لضمان تقديم الرعاية الصحية والمساعدة عند الحاجة”

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here