مقتل مشجعة بسبب التدافع في زيمبابوي قبل مباراة بتصفيات أمم افريقيا

هاراري – أكد اتحاد كرة القدم في زيمبابوي مقتل مشجعة بسبب التدافع خارج الاستاد الوطني في هاراري قبل مباراة ضد الكونجو في تصفيات كأس الأمم الافريقية أمس الأحد.

وذكرت تقارير محلية أن المشجعة ماي تاديوا قتلت خارج بوابة للاستاد بسبب تدافع الجماهير لحضور مباراة كانت مصيرية لأصحاب الضيافة.

وقال اتحاد زيمبابوي للعبة في بيان  الاثنين “تعازينا القلبية لعائلة وأصدقاء المشجعة التي فارقت الحياة بسبب التدافع خلال مباراة لمنتخب (المحاربين) أمس”.

وأضاف “يجب أن نواصل جهودنا لجعل عملية دخول الاستاد أكثر سلاسة ولتجنب تكرار مثل هذه الحوادث المؤسفة”.

وفازت زيمبابوي 2-صفر لتضمن بلوغ نهائيات أمم افريقيا التي تستضيفها مصر في يونيو حزيران ويوليو تموز هذا العام.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here