مقتل قائد عسكري حكومي وعدد من مرافقيه بقصف لطائرة “مُسيرة” حوثية في منطقة “الحمضة” بالجوف المرتبطة بحدود برية مع السعودية شمالي اليمن

اليمن/ الأناضول: قُتل قائد عسكري يمني وعدد من مرافقيه، الخميس، جراء قصف شنته طائرة مسيرة حوثية في محافظة الجوف شمالي البلاد، وفق مصدر بالجيش.

وأوضح المصدر، أن قائد عمليات اللواء السابع حرس حدود، العقيد سلطان خالد خرصان، قُتل مع عدد من مرافقيه بقصف طائرة حوثية بدون طيار في منطقة “الحمضة” بالجوف المرتبطة بحدود برية مع السعودية.

ولم يتطرق المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته كونه غير مخول بالتصريح للإعلام، إلى تفاصيل أخرى، فيما لم يصدر عن الحوثيين أي إعلان بهذا الخصوص حتى الساعة 17:20 (ت.غ).

وتدور مواجهات منذ أسابيع بمحافظة الجوف بين القوات الحكومية والحوثيين، قال الطرف الأول نهاية يونيو/ حزيران إنه استطاع تحقيق تقدم استراتيجي وبات يطوق مدينة الحزم (مركز المحافظة).

وكانت جماعة الحوثي حققت تقدما ميدانيا كبيرا بالمحافظة مطلع مارس / آذار الماضي حينما سيطرت على مدينة الحزم.

ويشهد اليمن للعام السادس حربا عنيفة أدت إلى إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

ويزيد من تعقيدات النزاع أنه له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015 ينفذ تحالف عربي، بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية في اليمن دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here