مقتل ضابط عراقي بهجوم لداعش انطلق من سوريا

بغداد-الاناضول- قتل ضابط بحرس حدود العراق، فجر الثلاثاء، بهجوم لتنظيم داعش انطلق من سوريا، بحسب النقيب احمد الدليمي الضابط في شرطة الأنبار.

وقال الدليمي للاناضول، أن “تنظيم داعش شن هجوما في الساعات الأولى من صباح اليوم، على مقر الفوج الأول التابع لقيادة حرس الحدود العراق والمتمركز قرب منفذ الوليد الحدودي العراقي مع سوريا 410 كم غرب الرمادي”.

وأضاف الدليمي، أن “الهجوم كان قادما من سوريا باتجاه الأراضي العراقية، وتم التصدي له بعد مواجهات عنيفة استمرت لساعات وادت الى مقتل ضابط برتبة نقيب في شرطة حرس الحدود فضلا عن مقتل عدد من عناصر داعش المهاجمين”.

وأشار الدليمي، الى أن “عناصر داعش المهاجمين انسحبوا نحو عمق الأراضي السورية بعد التصدي لهم من قبل قوات حرس حدود العراق”.

وكان تنظيم داعش شن اول امس الاحد، هجوما على مقر لقوات حرس حدود العراق قادما من سوريا، موقعا قتيلان من قوات حرس الحدود واصابة ثلاثة اخرين بجروح.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here