مقتل ضابطين إثر تحطم طائرة مقاتلة جنوب غرب العاصمة الجزائرية

الجزائر- (أ ف ب): قتل ضابطان من سلاح الجو الجزائري في حادث تحطم طائرتهما المقاتلة ليل الأربعاء إلى الخميس في تيارت على بعد نحو 250 كلم جنوب غربي العاصمة الجزائرية، بحسب ما أعلنت الخميس وزارة الدفاع الجزائرية.

وأوضحت الوزارة في بيان أنه تم فتح تحقيق لمعرفة ملابسات حادث تحطم “طائرة مقاتلة من نوع سوخوي-24”.

وأضاف البيان أنه “إثر مهمة تدريبية ليلية مبرمجة، تحطمت، مساء 20 (شباط/ فبراير) 2019، على الساعة 22:00 ليلا (21,00 ت غ)، طائرة مقاتلة من نوع سوخوي-24 (..) وذلك على إثر سقوطها في منطقة فلاحية خالية من السكان، بضواحي بلدية الرشايقة ولاية تيارت، مما تسبب في استشهاد ضابطين في مهمة مأمور بها. ويتعلق الأمر بأعضاء طاقم الطائرة وهما القائد ومساعده”.

وتعذر الحصول على أي مسؤول في الوزارة للرد على اسئلة فرانس برس.

والطائرة الروسية الصنع من نوع سوخوي-24 ، وكانت دخلت الخدمة في 1970 ولا تزال مستخدمة في العديد من الدول خصوصا في سلاح الجو الروسي.

وسجلت في السنوات الاخيرة حوادث في العديد من الطائرات العسكرية الجزائرية خصوصا طائرات النقل، ما خلف مئات الضحايا.

ففي 2018 أدى تحطم طائرة اليوشين-76 للنقل العسكري الروسية الصنع لدى الاقلاع الى مقتل 257 شخصا كانوا على متنها معظمهم من العسكريين. وكان ذلك اسوأ الحوادث الجوية في تاريخ الجزائر.

وكانت شكلت لجنة لتحديد أسباب الحادث ولم تقدم حتى الان نتائج التحقيق.

وفي شباط/ فبراير 2014 لقي 77 شخصا من العسكريين وأسرهم، حتفهم في حادث طائرة هيركوليس-130 الاميركية الصنع.

وفي آذار/ مارس 2016 قتل 12 عسكريا اثر تحطم مروحيتهم في جنوب البلاد بسبب عطل فني.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here