مقتل شخص جراء ظروف الطقس القاسية شرقي أستراليا

كانبرا-(د ب أ)- أعلن مسؤولون في أستراليا اليوم الخميس أن رجلا توفي وتعتبر امرأة في عداد المفقودين وسط تعرض الساحل الشرقي للبلاد لأمطار غزيرة، مع اقتراب إعصار أويسي من جزيرة مدرجة في قائمة للتراث العالمي.

وتم العثور على الرجل 75/ عاما/، وهو من راكبي زوارق الكاياك، وقد فارق الحياة في نهر ماري الذي فاضت مياهه في ولاية كوينزلاند، بعد يوم من الإبلاغ عن فقدانه وسط تعرض أجزاء من الولاية لأمطار غزيرة، وفقا للشرطة.

وفي الوقت نفسه، يستمر البحث عن امرأة 26/ عاما/ اختفت بالقرب من شلالات جورج في منطقة ساحل جولد كوست أمس الأربعاء.

وأجرت خدمات الطوارئ ما لا يقل عن 19 عملية إنقاذ، بما في ذلك نقل نزلاء دار لرعاية المسنين إلى أماكن آمنة، حيث كان لابد من إخلاء الدار بسبب الفيضانات.

وتم إغلاق 18 مدرسة على الأقل اليوم الخميس. وتوقع مكتب الأرصاد الجوية هطول أمطار أكثر كثافة في الأيام المقبلة.

كما تم تسجيل أمطار غزيرة في ولاية نيو ساوث ويلز المجاورة. وأصدرت السلطات نحو عشرة تحذيرات من الفيضانات.

وفي الوقت نفسه، يتجه إعصار أويسي نحو جزيرة لورد هاو في المحيط الهادئ على بعد 600 كيلومتر شرق البر الرئيسي الأسترالي.

وحذر مكتب الأرصاد الجوية من رياح مدمرة وهطول أمطار غزيرة، ومن المتوقع أن تمر العاصفة بالجزيرة صباح غد الجمعة، ربما بقوة إعصار من الفئة الثانية.

ولا يزال هناك أكثر من 20 ألف منزل بأنحاء سيدني والمناطق المجاورة بدون كهرباء بعد هطول أمطار قياسية في العطلة الأسبوعية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here