مقتل شاب في اشتباكات بين أنصار مرسي وعدد من الأهالي في السويس

76.jpj

 

 القاهرة-  قتل شاب في الـ16 من العمر خلال اشتباكات وقعت بين أنصار الرئيس المصري المعزول محمد مرسي وعدد من الأهالي، في مدينة السويس لرفض الأهالي مسيرات أنصار جماعة الأخوان المسلمين المستمرة لليوم الثالث على التوالي.

وأفاد موقع (المصري اليوم) في وقت متأخر من ليل الأربعاء ان اشتباكات وقعت في شارع الجيش بالسويس، عقب مرور مسيرة “الأخوان” أمام بنك الإسكندرية، وقد بدأت بمشادات بين الأهالي وأصحاب المحلات والمتظاهرين من جانب، وأنصار مرسي من جانب آخر، احتجاجاً على ترداد هتافات ضد الجيش.

وأضاف ان المشادات الكلامية تحولت إلى معركة بمحيط بنك الإسكندرية، و”أبو العزيم”، وقسم شرطة الأربعين، وتبادل الطرفان التراشق بالحجارة، وسمعت أصوات طلقات نارية.

وأكد مدير مستشفى السويس العام الدكتور عبد المنعم سالم، وفاة شاب يدعى عبد الله محمد عطية (16 سنة)، جراء إصابته بطلق ناري في الرأس، وتم نقله إلى المشرحة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here