مقتل سورية في تبادل للنار بين الجيش اللبناني ومهربين على الحدود

بيروت/ وسيم سيف الدين/ الاناضول – قتلت امرأة وجرح 4 آخرون من الجنسية السورية اليوم الخميس خلال تبادل لإطلاق النار بين الجيش اللبناني ومجموعة من المهرِّبين في منطقة الصويري في البقاع شرقي لبنان على الحدود مع سوريا.
وقال الجيش اللبناني في بيان ان قوى الجيش رصدت في جرد بلدة الصويري – البقاع شرقي لبنان نحو 200 شخص من التابعية السورية أثناء محاولتهم الدخول خلسة إلى الأراضي اللبنانية.

واضاف ان مجموعة من المهرِّبين بادرت لإطلاق النار باتجاه قوى الجيش والأشخاص الذين يتم تهريبهم، ما أدى إلى وفاة امرأة وإصابة أربعة أشخاص بجروح جميعهم من التابعية المذكورة نقلوا على اثرها إلى إحدى مستشفيات المنطقة للمعالجة.

واوضح الجيش رد بالمثل على مطلقي النار، كما أوقف عدداً كبيراً من المجموعة المهرَّبة .
وشدد الجيش اللبناني في بيانه بانه مستمر بتعقّب مطلقي النار، فيما تمّ تسليم الموقوفين إلى المرجع المختص لإجراء اللازم ، دون ايضاح تفاصيل اضافية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here