مقتل جنديين لبنانيين في كمين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح في منطقة الهرمل شمال شرق البلاد ورئيس الوزراء يُدين

بيروت – (أ ف ب) – قتل جنديان لبنانيان واصيب ثلاثة آخرون بجروح في منطقة الهرمل شمال شرق البلاد اثناء مطاردتهم سيارة مسروقة، بحسب ما أفاد الجيش.

وجاء في بيان الجيش انه “أثناء قيام دورية من مديرية المخابرات بملاحقة سيارة مسروقة في محلة المشرفة، الهرمل، تعرضت لكمين وإطلاق نار”.

واضاف ان ذلك أدى الى “استشهاد عنصرين وإصابة ثلاثة بجروح ومقتل أحد مطلقي النار وتوقيف سائق السيارة”.

ودان رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب ما حصل، وقال ان الهجوم على الجيش هجوم على كل اللبنانيين.

وصرح في بيان ان الكمين “يستهدف الاستقرار الذي يلعب الجيش اللبناني دورا أساسيا في حمايته”، وأن اي اعتداء على الجيش اللبناني هو “عدوان على اللبنانيين بكل فئاتهم ومناطقهم”.

وطالب ب”الإسراع في توقيف المعتدين والمحرضين”، بدون ان يحدد المسؤولين عن الهجوم.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. WE ARE. VERY VERY SORRY FOR THIS BARBARISM. AUCTION AGAINST OUR. TROOPS.
    JUSTICE MUST BE DONE. FOR. ALL. CRIMINALS
    NO MORE BLOODSHED.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here